البوابة نيوز : برلماني يطالب المجتمع الدولى بمواجهة أطماع الدوحة وأنقرة بالقرن الأفريقي (طباعة)
برلماني يطالب المجتمع الدولى بمواجهة أطماع الدوحة وأنقرة بالقرن الأفريقي
آخر تحديث: الخميس 09/07/2020 01:26 م محمد العدس _ نشأت أبو العينين
النائب محمد عبد الله
النائب محمد عبد الله زين الدين
وصف النائب محمد عبد الله زين الدين وكيل لجنة النقل والمواصلات بمجلس النواب الفيلم الوثائقي الذى قناة سكاى نيوز الإخبارية تحت عنوان "الجمر المدفون" وكشفت فيه كيف استخدمت تركيا وقطر غطاء المساعدات الإنسانية وتحت جناح تنظيمات مسلحة، للدخول إلى القرن الأفريقي حيث توغلت تركيا وتلاقت مصالحها مع قطر في ماراثون السعي للاستئثار بالكعكة الأفريقية بالكارثة مطالبا من المجتمع الدولى بسرعة التدخل لمواجهة اطماع الدوحة وانقرة في القرن الافريقى.
وقال " زين الدين " في بيان له أصدره اليوم الخميس، ان التدخلات التركية والقطرية في عدد من الدول الأفريقية مثل الصومال وزيارة الرئيس التركي رجب طيب أردوغان لمقديشو عام 2011 رفعت الستار عن مخطط تركي للتوغل في القرن الأفريقي، على الرغم من أن الدافع المعلن من الزيارة هو مساعدة الصومال، الذي كان يعاني من الجفاف والمجاعة.
وأكد ان أردوغان صاحب التوجه والمشروع الإخواني سعى وما يزال يسعى إلى إيجاد موطئ قدم في أفريقيا عموما والدول ذات الغالبية المسلمة خصوصا، حيث لم يكن أردوغان وحده الذي وضع أفريقيا هدفا له، ففي عام 2008 استغلت الدوحة هي الأخرى الصراعات في القرن الأفريقي لتتغلغل وتبسط نفوذها، حيث جندت في مهمتها هذه التنظيمات الإرهابية المتطرفة، حسب ما جاء في الوثائقي.
وقال النائب محمد عبد الله زين الدين ان مصالح أنقرة في أفريقيا تتلاقى مع مصالح الدوحة خاصة أن السياسات التركية تجاه دول أفريقيا، ومنها الصومال، تحولت من تجارية إلى عقائدية، ولا يمكن التفريق بين المصالح التركية والقطرية، فهما شريكان استراتيجيان وتجاريان مؤكدا ان صمت وتخاذل المجتمع الدولى عن التصرفات والتدخلات التركية القطرية داخل عدد من الدول العربية والأفريقية ومنها على سبيل المثال سوريا وليبيا جعل كل من النظامين الارهابيين التركى والقطرى يمارسان سياساتهما الإرهابية والاجرامية داخل سوريا وليبيا