رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
العرب

الرئيس الجزائري يهنئ مواطنيه العائدين من الصين بسلامتهم من "كورونا"

الإثنين 17/فبراير/2020 - 02:24 م
الرئيس الجزائري عبد
الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون
أ ش أ
طباعة
هنأ الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون، مواطنيه العائدين من الصين بعد أن قضوا فترة الحجر الصحي بسلام دون أن تظهر عليهم علامات الإصابة بفيروس (كورونا).
وقال تبون في تغريدة عبر حسابه على موقع تويتر، اليوم الاثنين: "لقد تلقيت بارتياح خبر خروج أبنائي سالمين من أي وباء بعد فترة الحجر الصحي، أتمنى لكم موفور الصحة والنجاح في دراستكم.. وأشاطر أهلكم وذويكم فرحة السلامة، مقدمًا شكري للطاقم الذي أجلاكم وكل من تكفل بكم".
وكانت السلطات الصحية بالجزائر قد سمحت للمواطنين الجزائريين العائدين من مدينة "وهان" الصينية بمغادرة مقر الحجر الصحي الذي أقيم لهم بأحد فنادق الجزائر العاصمة.
وأعرب عبد الرحمن بن بوزيد وزير الصحة عن سعادته البالغة لإعلان رفع تدابير الحجر الصحي التي فرضت على الرعايا الجزائريين والليبيين والموريتانيين بعد مدة عزل دامت 14 يومًا، وهي مدة احتضان الفيروس. 
وأبدى بن بوزيد ارتياحه الكبير لرؤية جميع الأشخاص الذين تم إجلائهم من "ووهان" وهم في صحة جيدة، معربًا عن امتنانه للرئيس تبون، الذي أمر بإجلاء الجزائريين المقيمين بمدينة "وهان"، طبقًا لالتزاماته بحماية ومساعدة الجالية الجزائرية المقيمة بالخارج.
وأشار إلى أنه تم إرسال طائرة خاصة تابعة لشركة الخطوط الجوية الجزائرية يوم 2 فبراير الجاري بناءً على تعليمات الرئيس تبون لترحيل الجزائريين المقيمين بمدينة وهان الصينية، وهي الطائرة التي أقلت 31 جزائريًا و17 شخصًا من تونس وليبيا وموريتانيا. 
وأوضح الوزير الجزائري أنه تم تحويل 31 جزائريًا و3 ليبيين و4 موريتانيين تم ترحيلهم من الصين، بالإضافة إلى أفراد طاقم الطائرة والطاقم الطبي، فور خروجهم من الطائرة نحو فندق بالعاصمة، حيث تم وضعهم في الحجر الصحي طبقا لتوصيات منظمة الصحة العالمية.
"
هل توافق على استمرار قرارات حظر التجوال؟

هل توافق على استمرار قرارات حظر التجوال؟