رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم
اغلاق | Close

محافظ الدقهلية يرفع درجه الاستعداد القصوى تحسبا لعدم استقرار الأحوال الجوية

الأربعاء 18/نوفمبر/2020 - 11:32 ص
 الدكتور ايمن مختار
الدكتور ايمن مختار محافظ الدقهلية
أحمد أبو القاسم - رامى القناوى
طباعة
أكد الدكتور ايمن مختار محافظ الدقهلية ان المحافظة قد انتهت من مراجعة كافة الاستعدادات واتخاذ التدابير اللازمه تحسبا لعدم استقرار الاحوال الجوية خلال الفترة من يوم الخميس الموافق 19 حتى السبت الموافق 21 نوفمبر الجارى وذلك تنفيذا لتوجيهات  الدكتور مصطفى مدبولى رئيس الوزراء رئيس الوزراء بشان الاستعداد لموسم الأمطار والسيول ومراجعة الإجراءات والاحترازية في هذا الشان.

وأضاف في تصريحات صحفية له اليوم الأربعاء أنه قد  وردت اشارة عاجلة من  اللواء محمد عبد المقصود رئيس قطاع إدارة الأزمات والكوارث والحد من المخاطر ر ئيس غرفة العمليات المركزية بمجلس الوزراء، تفيد ان البلاد تتعرض خلال الفترة المذكورة لسقوط أمطار متوسطة إلى غزيرة تكون رعدية احيانا على السواحل الشمالية ببعض المناطق بعدد من المحافظات، وأمطار متوسطة في بعض مناطق الوجه البحرى ومن بينهم " محافظة الدقهلية.

وأشار إلى انه في هذا الاطار  تهيب محافظة الدقهلية بالمواطنين في نطاق المحافظة والمسافرين على الطرق ذهابا وايابا بنطاق المحافظة بتوخى الحذر قبل وأثناء الاحوال الجوية الغير مستقرة للطقس خلال الفترة المذكورة حفاظا على الارواح والممتلكات.

وأوضح انه وجه للواء عبد القادر النورى السكرتير العام للمحافظة بإخطار كافه مديريات الخدمات والهيئات بنطاق المحافظة، وشركة مياة الشرب والصرف الصحى وشركه شمال الدلتا لتوزيع الكهرباء ورؤساء الوحدات المحلية بنطاق المحافظة بان يكون الجميع على اهبة الاستعداد للتعامل الفورى مع أي احداث أو إخطار  طارئة ناتجه عن احوال الطقس الغير مستقرة خلال الفترة المشار اليها والتنسيق الكامل مع غرفة العمليات والأزمات والكوارث بالمحافظة في هذا الشان، وذلك تنفيذا لتعليمات رئيس الوزراء حرصا سلامه وحياة المواطنين وحفاظا على الارواح والممتلكات.

 
وكانت قرى ومدن محافظة الدقهلية قد شهدت مساء السبت الماضى هطول أمطار غزيرة مفاجئه صاحبها تساقط ثلوج وبرق ورعد ورياح شديدة باردة  شوارع مدينة المنصورة ومختلف مدن المحافظة، فيما تحولت شوارع المدن إلى برك من المياه وشوارع القرى إلى برك من الوحل كما أدت إلى وفاة شخصين واصابة اخرين والعديد من الخسائر المادية حيث مازالت الأجهزة التنفيذية تواصل عمليات كسح مياه الأمطار المتراكمة منذ السبت الماضى حتى اليوم.
"
برأيك.. هل تنجح الحوافز المقترحة في إقناع المصريين بتنظيم النسل؟

برأيك.. هل تنجح الحوافز المقترحة في إقناع المصريين بتنظيم النسل؟