رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم
اغلاق | Close

"أثر التغيرات المناخية على الثروة الحيوانية" ندوة في زراعة الغربية

الجمعة 25/سبتمبر/2020 - 03:00 م
البوابة نيوز
إسلام الخياط و احمد مهنا
طباعة

نظمت مديرية الزراعة بالغربية، اليوم الجمعة، ندوة إرشادية بعنوان "أثر التغيرات المناخية على الثروة الحيوانية"، وذلك بحضور دكتور محمد الصاوي رئيس وحدة بحوث الاقتصاد الزراعي، المهندس عبد السلام هنداوي رئيس قسم الإرشاد الحيواني بالمديرية، بالإضافة إلى عدد من أخصائي الإدارات على مستوى مراكز المحافظة.

وخلال اللقاء أوضح دكتور محمد الصاوي رئيس وحدة بحوث الاقتصاد الزراعي، نتائج الدراسات على الأبقار الحلاب والتسمين وأثر التغيرات المناخية (الإجهاد الحراري) وبين انه بزيادة درجات الحرارة 1 درجة مئوية عن المعدل المتوسط لدرجات الحرارة السائدة يؤثر سلبا حوالي 10% من إنتاج اللبن خلال فترة الإجهاد وحوالي من 8 إلى10% من إنتاج اللحم خلال تلك الفترة.

أضاف المهندس عبدالسلام هنداوي رئيس قسم الإرشاد الحيواني بالمديرية، أن التغيرات المناخية ذات تأثير سلبي على كل أنواع المحاصيل الزراعية والفاكهة والأعلاف الخضراء مما يترتب عليه زيادة في تكلفة الأعلاف الخضراء أو المركزة لأنها تعتمد علي المحاصيل مثل الذرة وفول الصويا والقطن والقمح وغيرها مما يؤثر على عملية الإنتاج الحيواني بالمزرعة لارتفاع تكلفة كيلو اللحم أو اللبن علي حد سواء، لافتا إلى أن التغيرات المناخية لها تأثير يسمي الإجهاد المائي بشقيه سواء الجفاف أو الزيادة في الفيضانات والأمطار.

كما أضاف أن الثروة السمكية تمثل 20% من إنتاج البروتين الحيواني في العالم وان التغيرات المناخية تؤثر سلبا على إنتاج الأسماك في العالم لأنه بزيادة درجات الحرارة يزداد البخر وتركيز الأملاح في البحار والمحيطات ما يسبب القضاء على أنواع كثيرة من الأسماك لعدم تكيفها مع حموضه وزيادة الأملاح بالماء كما يسبب هجرة الأسماك ناحية القطبين للابتعاد عن درجات الحرارة العالية والملوحة.

وعلى هامش اللقاء تم التنبيه على الحضور من إخصائي الإدارات بمراكز المحافظة بضرورة عمل ندوات مكثفه للمزارعين لتوضيح مدي تأثير التغيرات المناخية على الإنتاج الحيواني والعمل الجاد بوضع حلول؛ للتخفيف من الإجهاد الحراري وأضراره على حيوانات المزرعة لتفادي نقص الإنتاجية من اللبن واللحم.

كما تم التنبيه على ضرورة الحفاظ على المياه العذبة وذلك بتطوير طرق الري بتبطين المساقي الفرعية وتغيير طرق الري القديمة إلى نظم الري الحديثة لتقليل الفاقد من المياه.

الكلمات المفتاحية

"
مع وجود فيروس كورونا.. هل توافق على عودة الأفراح ؟

مع وجود فيروس كورونا.. هل توافق على عودة الأفراح ؟