رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم

"الدراويش" فرقة للإنشاد الديني بثوب شعبي

الإثنين 19/أبريل/2021 - 03:45 ص
الدراويش
"الدراويش"
محمد الغريب
طباعة
كشف المنشد الديني عصام درويش، عن تكوين فرقة الدراويش للإنشاد الديني تجمع بين فن الإنشاد والمديح واللون الشعبي حيث تضم الفرقة المطرب الشعبي الشهير حسين العجوز ومجموعة من شباب المنشدين والمطربين والموسيقيين.
وقال درويش في بيان له اليوم، إنه سوف تنظم حفلة كبيرة على أحد المسارح الكبيرة لتقديم الفرقة وذلك بعدما تسمح الدولة بإقامة الحفلات التي توقف بسبب جائحة كورونا، على أن يقتصر تقديم الفرقة لحفلاتها على اليوتيوب وصفحات التواصل الاجتماعي من خلال البث المباشر.
يعد درويش واحدًا من ألمع نجوم الإنشاد الديني والمديح في الوقت الراهن، لمع اسمه وذاع صيته بين الصوفية، ووسائل الإعلام، وبين صناع الدراما، فشارك الكافة منهم عذوبة صوته، وفصاحة منطقه، وقدرة على ابتكار لونٍ من ألوان المديح يجذب مختلف الأعمار والجنسيات، يعرفه من يفد إلى الحسين، السيدة زينب، البدوي، وغيرهم من أولياء الله، ومن شاهد الأعمال الدرامية فهو أحد أبطال الليلة الكبيرة.
يعود صاحب الـ 53 سنة، إلى أصول تنتمي إلى صعيد مصر، ومحافظة هى الأشهر في هذا الوطن من حيث سلوك أبنائها لهذا الفن الإسلامي الضارب بجذوره إلى عهد النبي محمد، حيث محافظة أسيوط، التي ينتمي إليها اشهر المداحين في الساحة الآن الشيخ ياسين التهامي، يتخذ من مقام السيد البدوي مقامًا له، حيث الإقامة منذ زمن بعيد في مدينة طنطا، جعلته لا يفارق ساحة وليها منشدًا ومادحًا إلا في تلك المناسبات الكبيرة عند الصوفية خارج طنطا، تخرج من معهد التعاون الزراعي.
يقول درويش عن نفسه:" ولدت بمحافظة أسيوط، إلا أنني اتخذ من الغربية سكنا لي ومقاما، حيث عرفني الناس مداحًا من جنابات تلك المدينة، تخرجت من معهد التعاون الزراعي، وكان لصوت الشيخ أحمد التوني عليه رحمة الله أكبر الأثر في عشقي للمديح، حيث لا يخلو منزل أو ساحة وحتي في الطرقات في محافظة أسيوط، ولا يحلو السمر إلا على مديحه.

الكلمات المفتاحية

"
هل تتوقع زيادة إقبال المواطنين على لقاح فيروس كورونا؟

هل تتوقع زيادة إقبال المواطنين على لقاح فيروس كورونا؟