رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي

قُطعت رأسها بأمر الحاكم.. تعرف على قصة القديسة أغنيس

الجمعة 22/يناير/2021 - 07:27 م
صورة تعبيرية
صورة تعبيرية
ريم مختار
طباعة
تحتفل الكنيسة الكاثوليكية في مصر اليوم بعيد تذكار القديسة أغنيس البتول الشهيدة، وهي من مواليد روما في أواخر الجيل الثالث، أعجب بها شاب ولكنها رفضت فقال للوالي إن هناك فتاة لا تعبد الإلهة. 
استدعى الحاكم الفتاة التي حضرت بناء على أمر الحاكم مقيدة بالسلاسل وسحبوها إلى هيكل الأصنام، أما هي فأخذت تصلي في داخلها فلما رفضت السجود للالهة أمر بتعذيبها عذابًا شديدًا غير أنها رفضت مصممه عازمة من كل قلبها على الثبات في هذه التجربة.. الامر الذي هيج الحاكم مهددًا إياها بأرسالها إلى بيوت الخطية.
دخل بعض الأشرار المكان لإفساد عفة القديسة غير أن الله أحاطها بهيبة ونور ساطع أرعب قلوبهم ولم يجرأوا أن يقتربوا منها وقد استحسنها بروكريبوس ابن الحاكم ولكن ملاك الرب ضربه فسقط ميتًا ولما رأى الحاضرون ذلك هربوا وذيع ذلك الخبر في المدينة كلها فلما سمع والد ذلك الشاب خبر موت أبنه ذهب مسرعًا إلى حيث القديسة طالبًا منها أن تصلي لكي يقوم ابنه. فصلت أغنيس إلى الله فقام الشاب وهو يصيح ليس هناك إله إلا الذي تعبده أغنيس.
بعد هذه العذابات الكثيره أراد الله أن يريحها من أتعاب هذا العالم. أمر وكيل الحاكم بقطع رأسها فتقدم السياف مرتعبًا لعلمه بأن القديسة لم ترتكب ذنب، لكن القديسة شجعته قائلة له: أعمل ما أمرت به فطارت روحها للسماء. يوم 21 يناير عام 305م.
"
برأيك.. هل تنجح الحوافز المقترحة في إقناع المصريين بتنظيم النسل؟

برأيك.. هل تنجح الحوافز المقترحة في إقناع المصريين بتنظيم النسل؟