رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم

سوق السيارات يستقبل موديلات 2021.. وموزعون: 20% انتعاشا مرتقبا في المبيعات..الكموني: انتعاش القطاع مرهون بالتوصل لعلاج كورونا.. وخصومات لتصريف المخزون.. زيتون: عودة "الأوفر برايس" رغم ضعف المبيعات

الجمعة 14/أغسطس/2020 - 07:30 م
البوابة نيوز
عبد الحميد جمعة
طباعة
تباينت آراء موزعى وخبراء السيارات، حول مدى تأثر المبيعات بطرح الموديلات الجديدة في السوق المصرية بعد فترة الانكماش التى يشهدها السوق جراء تداعيات فيروس كورونا، حيث يرى البعض أنها ستساهم في تنشيط حركة البيع والشراء نتيجة انتظار شريحة كبيرة من المواطنين هذه الموديلات، فيما يرى آخرون أن التأثير سيكون محدود نظرًا لضعف القدرة الشرائية للمستهلكين.
وشهد سوق السيارات المصري، طرح موديلات جديدة كثيرة خلال الأيام الماضية مع استمرار بعض الشركات في تقديم خصومات وعروض ترويجية لتحسين حركة المبيعات، وبالتالى تشغيل دورة رأس المال لهذه الشركات.


صلاح الكموني
صلاح الكموني
في البداية، قال صلاح الكموني، عضو مجلس إدارة الاتحاد العام للغرف التجارية، إن طرح موديلات جديدة من السيارات سيؤدى إلى تحريك حركة البيع والشراء بنسبة تتراوح ما بين 15 إلى 20%، لافتًا إلى أن هناك شريحة كبيرة من المواطنين تنتظر موديلات 2021.

وأوضح الكمونى في تصريح لـ"البوابة نيوز "، أن أبرز الأسباب التى تجعل المستهلكين يقبلون على شراء الموديلات الجديدة تتمثل أن موديل العام سعره لا يفرق كثير عن الموديل القديم، كما أنه أفضل في إعادة البيع، علاوة على أن الموديل الجديد قد يكون فيه تغييرًا في شكل السيارة أو تقديم مواصفات وكماليات جديدة ليست موجودة في "القديم".

وأضاف أن قطاع السيارات يمر بأزمة كبيرة مثل باقى القطاعات، في ظل انتشار فيروس كورونا، الذى تسبب في توقف خطوط إنتاج الكثير من المصانع وتراجع حركة المبيعات عالميًا.

وأوضح عضو الشعبة العامة للسيارات، أن إغلاق مصانع السيارات في الخارج، تسبب في تأخير طرح موديلات 2021، متوقعًا ثبات أسعار السيارات خلال الفترة الحالية مع تقديم عروض ترويجية لإنعاش حركة المبيعات.

وأشار إلى أن معارض السيارات تقدم خصومات "بسيطة" تتراوح ما بين ألف إلى 3 آلاف جنيه بهدف تصريف مخزون 2019 و2020 نتيجة طرح الموديلات الجديدة، متابعا أن بعض المعارض الأخرى تقدم هدايا مثل أطقم دواسات أو غطاء للسيارة أو فرش وغيرها من المستلزمات الأخرى لجذب المستهلكين.

ولفت إلى أن حصص الموزعين تراجعت إلى 50% نتيجة ضعف الإقبال على حركة المبيعات خلال الشهرين الماضيين بسبب فيروس كورونا.

منتصر زيتون
منتصر زيتون
 من جانبه، يرى منتصر زيتون، عضو مجلس إدارة رابطة تجار السيارات في مصر وعضو الشعبة العامة للسيارات بالاتحاد العام للغرف التجارية، أن طرح موديلات جديدة ليس له تأثير كبير على حركة البيع والشراء، معللا ذلك أن القدرة الشرائية لدى المستهلكين ضعيفة نتيجة تفشى فيروس كورونا.

وأضاف زيتون في تصريح لـ"البوابة نيوز"، أن طرح موديلات 2021 لم تؤثر على مبيعات السيارات ولم تساهم في تنشيط القطاع، قائلًا: "السوق بقت حركتها ضعيفة والطلب هيستمر ضعيفا لفترة طويلة".

وأشار إلى أن هناك بعض المعارض لديها سيارات موديل 2019، ولكنها كميات قليلة لا تتخطى 1%، وليست أكثر من ذلك كما يشير البعض.

وأشار إلى أن سوق السيارات ما زالت تعانى من ضعف المبيعات جراء تفشى فيروس كورونا، مؤكدًا أن بعض شركات السيارات قدمت عروضًا ترويجية وخصومات على بعض الموديلات الأخرى بهدف تحسين المبيعات وتصريف المخزون.

وذكر أن تخفيف القيود الاحترازية لمكافحة فيروس كورونا ساهم في تحسين حركة المبيعات ولكنها بنسبة "ضئيلة".

وأشار إلى أن وقف العمل في مصانع تجميع السيارات في الخارج، أثر سلبًا على القطاع بمختلف الأسواق وبينها السوق المصرية، لافتا إلى أن انتشار فيروس كورونا تسبب في تأخير طرح موديلات 2021، نتيجة وقف خطوط إنتاج الكثير من مصانع السيارات.

ورغم ضعف المبيعات، قال "زيتون"، إن ظاهرة الأوفر برايس عادت على سيارتين في السوق المصرية نتيجة قلة الكميات المطروحة منهما في السوق علاوة على زيادة الإقبال من قبل العملاء، مشيرًا إلى تقليل الحصص الاستيرادية من قبل الوكلاء والمستوردين وركود المبيعات، مع زيادة الطلب على هذه السيارات.


المهندس حسين مصطفى
المهندس حسين مصطفى
وفى السياق ذاته، قال المهندس حسين مصطفى، خبير السيارات، إن هناك شريحة كبيرة من المواطنين تنتظر طرح موديلات 2021 لعدة أسباب أبرزها زيادة سعرها عند إعادة بيعها مقارنة بالموديل الأقدم، علاوة على انتظار طرح الموديلات الجديدة بمواصفات وكماليات جديدة أو الإضافات الجديدة، كما أن الفارق السعرى بين الجديد والقديم ليس كبيرًا.

وأضاف مصطفى في تصريح لـ"البوابة نيوز"، أن سوق السيارات في مصر سوق سعرية ويمكن أن يفضل البعض شراء سيارة موديل 2020 عليها عرض تخفيض عن شراء سيارة موديل 2021 بسعر أعلى، لافتًا إلى أن الشريحة التى تنتظر طرح الموديلات الجديدة أكثر من نصف الذين اتخذوا قرار الشراء، مؤكدًا أن انتعاش المبيعات مرهون بوجود مصل لعلاج مصابى كورونا.

وذكر خبير السيارات، أن فيروس كورونا أثر على كافة قطاعات الاقتصاد ومن بينها قطاع السيارات، مما تسبب في إغلاق المصانع وتخفيض الطاقة الإنتاجية بالبعض الآخر، لافتًا إلى أن سعر العملة العامل الرئيسى في تعديل أسعار السيارات، ورغم ذلك تذبذب سعر العملة الأجنبية لم يؤثر على أسعار السيارات في الوقت الحالي.
"
مع وجود فيروس كورونا.. هل توافق على عودة الأفراح ؟

مع وجود فيروس كورونا.. هل توافق على عودة الأفراح ؟