رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم
اغلاق | Close

بعد مواجهات مستمرة مع هالة زايد.. رئيس الوزراء ينتصر لمطالب "الأطباء" ويؤكد: نثمن دوركم العظيم.. وحل أى شكوى تواجهونها.. مدبولي: توسيع "المسحات" للفرق المخالطة.. وشهداؤكم كـ"الجيش والشرطة"

الخميس 28/مايو/2020 - 06:11 م
البوابة نيوز
عفاف حمدي
طباعة
عقد رئيس الوزراء الدكتور مصطفى مدبولى، ونقيب الأطباء دكتور حسين خيرى، بحضور د. عوض تاج الدين مستشار رئيس الجمهورية للصحة والوقاية، اجتماعًا عاجلا، اليوم الخميس، وذلك لاستعراض مستجدات الوضع في أزمة كورونا، ولعرض المشكلات التى تواجه الأطباء، وبحث سبل حماية الطواقم الطبية من العدوى.

بعد مواجهات مستمرة
في البداية ثمن رئيس الوزارء الدور العظيم الذى يقوم به الأطباء ومعهم باقى الفريق الطبى في مواجهة هذه الجائحة، وعرض النقيب أهم الأزمات التى يعانى منها الأطباء، خلال مواجهتهم لوباء كورونا، والتى جاء أبرزها:

- ضرورة استكمال نواقص المستلزمات الوقائية لهم ومتابعة جاهزية المستشفيات وتدريب الطواقم الطبية التى تم تخصيصها للعمل في مستشفيات العزل الجديدة 
- إجراء مسحات الـ pcr للطواقم الطبية المخالطين لحالات كورونا.
- التأكيد على تخصيص أماكن لعزل أعضاء الفريق الطبى من مصابى كورونا في جميع المستشفيات على مستوى الجمهورية.
- معاملة شهيد كورونا من الأطباء كشهداء الجيش والشرطة من الناحية المادية.
بعد مواجهات مستمرة
من جانبه أكد رئيس الوزراء، توسيع إجراء تحاليل الـ (pcr)، للطواقم الطبية فورًا، وأيضا شدد على تنفيذ القرار السابق بتخصيص أماكن لعزل الأطباء في المستشفى.
وعن المستلزمات الوقائية للفرق الطبية أكد رئيس الوزراء، توافرها في المستشفيات والمديريات، ولكنها أزمة روتين وسلوكيات أمناء المخازن وسيتم تغيير هذا التعامل فورا ومتابعة مديري المستشفيات بشكل يومى.
وعن ما يستجد من مشكلات على أرض الواقع، أكد "مدبولي"، استعداده للتدخل شخصيا لحل كل شكوى ترسلها له نقابة الأطباء من خلال قناة تواصل مع النقابة لحل أى أزمة فورا.
أما عن شهداء الأطباء من مصابى كورونا، أكد رئيس الوزراء، أنه لا خلاف على اعتبارهم شهداء، وأن صندوق مخاطر أعضاء المهن الطبية الذى أعلن عنه الرئيس عبد الفتاح السيسي سيتكفل بهذا الأمر، وبخصوص أزمة أطباء التكليف، قال إنها ما زالت قيد التفاوض مع الجهات المعنية.
يشار إلى أن الفترة الماضية شهدت أتساع نقاط الخلاف بين نقابة الأطباء من جهة، ووزارة الصحة بقيادة الدكتور هالة زايد، وكان غياب التنسيق وتجاهل مطالب الأطباء، أبرز النقاط التى أثارت غضب الأطباء حسب تصريحاتهم وبياناتهم الرسمية. 
"
مع وجود فيروس كورونا.. هل توافق على عودة الأفراح ؟

مع وجود فيروس كورونا.. هل توافق على عودة الأفراح ؟