رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
اغلاق | Close

عمرو صدقي: السيسي أعاد لمصر مكانتها وريادتها في أفريقيا.. نعاني من بطء الحكومة.. لا نقبل حضور ممثلين عن الوزراء لمناقشة مشروعات القوانين.. إقرار السياحة الإلكترونية والعلاجية وميكنة نظام الحج والعمرة

الخميس 24/أكتوبر/2019 - 08:35 م
جانب من الحوار
جانب من الحوار
حوار- طارق سيد
طباعة
قال النائب عمرو صدقي، رئيس لجنة السياحة والطيران بمجلس النواب ورئيس المنظمة الأفريقية للسياحة والتنمية، إن اللجنة تستعد خلال الفترة القادمة لإنهاء مشروع قانون السياحة الإلكترونية بالتعاون مع لجنة الاتصالات؛ موضحا ان الدولة تولى اهتمامًا كبيرًا بتنشيط القطاع السياحى وتذليل العقبات التى تواجه السائح.
وأضاف «صدقى» في حواره مع «البوابة نيوز»، أن البرلمان يعد حاليا مشروع قانون موحد للسياحة، يسعى إلى توحيد كافة التشريعات التى تتعامل مع المستثمر السياحى، وينظم العلاقة بين المستثمر السياحى وكافة الجهات والوزارات بالدولة.
وأكد رئيس لجنة السياحة والطيران بالبرلمان، أن القدرات السياحية في أفريقيا تفوق الإمكانيات السياحية في العالم، حيث تم تدشين المنظمة الأفريقية للسياحة مسبقا ككيان يجمع الدول الأفريقية والعمل على ترويج السياحة في الخارج وطرق جذب السياح لأفريقيا، لتكون المنظمة بعد ذلك هى المسئولة عن إدارة السياحة الأفريقية.. 
نص الحوار.
عمرو صدقي: السيسي
■ كيف ترى جهود الدولة في تنشيط السياحة داخليا وخارجيا؟
- نسعى كلجنة السياحة بمجلس النواب مع الحكومة، للعمل على تذليل العقبات أمام السياح، فعلى سبيل المثال، يعد مطار «سفنكس» بمحافظة الجيزة، أكبر دليل على اهتمام الدولة بقطاع السياحة؛ حيث يخدم المطار المنطقة الخاصة بالأهرامات والمتحف المصرى الكبير، الذى يعد أكبر متحف في العالم، وتجرى خطة لتطوير تلك المنطقة، كما أن وجود المطار بهذه المنطقة يسهل زيارة الأهرامات والمتحف بعد أن كان السياح يعانون الزحام في الطريق من مطار القاهرة والفنادق المحيطة به حتى أهرامات الجيزة.
السياحة الإلكترونية
■ وماذا عن مشروع القانون الخاص بالسياحة الإلكترونية؟
- هذا القانون تسعى إليه اللجنة بالتعاون مع لجنة الاتصالات، وهو عبارة عن تسهيل حصول المواطن المصرى على التأشيرات لكافة دول العالم إلكترونيا بغرض السياحة، وهو ما يحدث بالفعل في أغلب دول العالم، ما يساعد على تذليل كافة العقبات ومواكبة التطور التكنولوجي، وأيضا توحيد كافة التشريعات التى تتعامل مع المستثمر السياحى وينظم العلاقة بين المستثمر السياحى وكافة الجهات والوزارات بالدولة، حتى يكون هناك قانون واحد لتسهيل إجراءات الاستثمارات في مجال السياحة.
مسار العائلة المقدس
■ حدثنا عن توثيق مسار العائلة المقدسة بهيئة اليونسكو؟
- تحدثنا عن تلك الخطوة كثيرا من قبل، والدولة اتخذت خطوات لتنشيط السياحة من خلال العمل على توثيق مسار العائلة المقدسة بهيئة اليونسكو، حيث إنه يمر بـ٢٥ نقطة في ١٢ منطقة، ويعد مشروعًا قوميًا وليس مشروعًا يخص المسيحيين فقط.
■ وما أهم ملامح القانون الذى تعده اللجنة بخصوص السياحة العلاجية؟
- فيما يخص السياحة العلاجية، تم إعداد قانون للسياحة الصحية العلاجية والمُيسرة؛ حيث تعد السياحة الصحية والعلاجية والاستشفائية من القطاعات الواعدة في السياحة المصرية، خاصة مع وجود أكثر من ٢٠٠٠ موقع للسياحة العلاجية والاستشفائية في مصر، إلى جانب صدور قرار من مجلس الوزراء بتشكيل اللجنة العليا للسياحة العلاجية، وتضم وزارتى السياحة والصحة، ونحن نسعى جاهدين خلال هذه الفترة من عمر مجلس النواب إلى الانتهاء من هذا القانون بأسرع وقت ممكن. 
عمرو صدقي: السيسي
القارة الأفريقية
■ هل هناك تعاون بين البرلمان المصرى ودول القارة الأفريقية؟
- هناك بالفعل جهد مشترك مع مجلس النواب، وجمعية الصداقة البرلمانية المصرية، والجهات التى لها تعاون وثيق مع أفريقيا، لتسهيل طرق الانتقال والتبادل التجارى والسياحى بين الدول الأفريقية، خاصة مع إعلان وزير الطيران عن وجود من ٣ إلى ٥ خطوط جديدة في أفريقيا، والعمل على تغطية ٥٤ دولة بدلا من ٢٤ دولة.
■ وكيف ترى أهمية التعاون مع أفريقيا؟
- إن أفريقيا تمثل البعد الاستراتيجى والأمني لمصر، ومصر استعادت مكانتها وريادتها في أفريقيا منذ تولى الرئيس عبدالفتاح السيسي، ليس فقط على المستوى السياسى والدبلوماسى فقط، وإنما أيضا على المستوى الرياضي؛ حيث تم تنظيم كأس الأمم الأفريقية، على أرض مصر، بما يدل على مستوى الأمن والأمان الذى تتمتع به الدولة، وكانت فرصة ذهبية لتصحيح صورة مصر بالخارج.
كما أن السياحة، أصبحت جزءًا من الميزان التجارى للدول، وأصبحت كرة ضغط على الحكومات، والرئيس عبدالفتاح السيسي، أصبح مشاركًا رسميًا في كل المحافل والقمم للأمم الأفريقية. ولا جدال أن مصر لها بصمات بيضاء منذ الخمسينيات، وما يتم حاليًا هو إلقاء نظرة شاملة على أفريقيا للتعاون في المجالات جميعًا، وما تعرضت له مصر خلال الفترة الأخيرة، لإعادة تنظيم الوضع الاستراتيجى لها من بناء طرق وتنمية محور قناة السويس وخلافه، يتم جنى ثماره حاليًا على المستويات الإقليمية والدولية بالإضافة إلى المستوى المحلى.
وهناك ضرورة للاهتمام بالسياحة المستدامة التى تساند في خطوط التصدير، وتسبب استقرار اقتصادي، كما أن القارة الأفريقية عظيمة بمواردها البشرية أو الزراعية، ويجب استغلال كل أنواع التقارب والتعاون بين الشعوب واتفاقية الكوميسا والوضع الحالى لمصر والإستراتيجية التي تتبعها الحكومة لتشجيع الاستثمار والمدن الصناعية بالفعل بدأت في جذب الكثير.
جنيف - مرسى علم
■ هل تشغيل خط طيران بين جنيف ومرسى علم حقق زيادة في معدلات السياحة بجنوب البحر الأحمر؟
- بالطبع، لأن استقبال مطار مرسى علم الدولى بمحافظة البحر الأحمر لأولى الرحلات من شركة سويس إير، العالمية، قادمة من مدينة جنيف وعلى متنها ١٢١ راكبا في في إطار بدء تشغيل خط طيران جنيف - مرسى علم، ساهم في تنشيط السياحة بجنوب البحر الأحمر.
ولجنة السياحة والطيران بالبرلمان حريصة على تقديم كل الدعم والمساندة لقطاعى الطيران والسياحة والعمل على تذليل جميع المشكلات والعقبات التى تواجه كل من القطاعين. 
■ هل ترى تعاونا إيجابيا بين اللجنة والحكومة؟ 
- بلا شك، فنحن كأعضاء مجلس نواب نحتاج كل الدعم من الحكومة ونسعى للتعاون المشترك للصالح العام، ولكننا نحتاج من الحكومة المزيد من الاهتمام والانحياز لمطالب البرلمان، وبالأخص حضور جلسات اللجان بمجلس النواب، لأننا نعانى بشكل كبير من عدم وجود وقت مناسب يجمع الوزراء للحديث عن مشاريع القوانين المهمة، ولا نقبل بوجود ممثلين عن الحكومة، لأننا نحاول هذه الفترة مواكبة خطوات الرئيس السيسي.
ولكن الحكومة تعمل ببطء شديد، وهو ما يتطلب أن نسعى جاهدين كمجلس نواب إلى إنهاء كافة مشاريع القوانين، والتى هى في الأساس ستساعد الحكومة وتقلل العقبات على السياح والمستثمرين في المجال السياحى بمصر.
وخلال هذه الدورة البرلمانية سيكون هناك مشاريع قوانين مهمة، وفى مقدمته السياحة الإلكترونية وقانون السياحة الصحية وميكنة نظام الحج والعمرة ابتداء من العام القادم.
"
من المطرب الذي تنتظر سماع ألبومه في رأس السنة ؟

من المطرب الذي تنتظر سماع ألبومه في رأس السنة ؟