رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي

انطلاق مهرجان الإسكندرية المسرحي العربي للمعاهد والكليات المتخصصة.. ديسمبر المقبل

الجمعة 15/نوفمبر/2019 - 07:17 ص
صورة أرشيفية
صورة أرشيفية
كتب - علاء عادل
طباعة
يواصل الفنان أشرف زكي، رئيس أكاديمية الفنون، الاستعدادات الأخيرة لانطلاق الدورة الأولى من مهرجان الإسكندرية المسرحى العربى للمعاهد والكليات المتخصصة، والمقرر إقامته في الفترة من 3 إلى 8 ديسمبر المقبل بمدينة الإسكندرية، تحت إشراف أكاديمية الفنون المسرحية المصرية، ويشارك فيه طلاب المعاهد، والكليات المتخصصة في الفنون المسرحية، داخل جمهورية مصر العربية، وخارجها.
ويقول أشرف زكي، مؤسس المهرجان ورئيس اللجنة العليا، إن المهرجان يهدف إلى تشجيع التبادل الثقافى بين طلاب الشعوب العربية المختلفة، والحث على إقامة حوار إيجابى مثمر للحضارات، ومنح فرص غير محدودة لطلاب الأقسام المتخصصة لممارسة المسرح، وتوفير مناخ يشجعهم على تقديم عروضهم بالصورة التى تبرز إمكاناتهم الفنية، ويشارك خلال الدورة الأولى عدد من طلاب المعاهد في الدول العربية، سيتم الإعلان عنهم خلال أيام، بعد الاستقرار على العروض المشاركة، ومن المقرر إطلاق استمارة المشاركة الخاصة بالعروض المصرية خلال الساعات القليلة المقبلة. 
وأكد أن شباب المعاهد الفنية في الوطن العربى هم قادة الحركة المسرحية على مدى السنوات المقبلة، لذلك أردنا أن يحدث تعارف بين هؤلاء الشباب والمسرح الذى يتم تقديمه، فكان لا بد من إقامة مهرجان يساعد على الاحتكاك مع هؤلاء، والتعارف في سن مبكرة على المدارس المسرحية المختلفة، وبالفعل هناك دول عربية بدأت في هذا الأمر، ومصر هى قبلة الفن للعالم العربي، والأم التى تحتضن جميع الفنون.
وعن أسباب اختيار الإسكندرية لإقامة المهرجان قال: اختيار الإسكندرية جاء بعد افتتاح الفرع الجديد للأكاديمية هناك، وليكون هذا المهرجان هو أول أنشطته، بجانب أن الإسكندرية هى مدينة السحر والجمال وعاصمة الثقافة، خاصة في الشتاء وتتميز بالجو الرائع، لتنشيط الحركة السياحية والثقافية.
وأشار «زكي» إلى أن المهرجان يعمل على تنمية القدرات الفنية لطلاب المسرح من خلال الورش التدريبية التى تقام على هامش المهرجان، وفتح باب الحوار بين الجمهور وصناع العرض عن طريق المناقشات التى تعقد عقب كل ليلة عرض. 
وأوضح زكي انه سوف يتم إطلاق اسم المخرج الكبير جلال الشرقاوي على الدورة الاولي منه، وذلك لإسهاماته الكبيرة في الحركة المسرحية سواء على المستوى العلمي أو العملي، حيث تخرج على يده عدد كبير من النجوم الذين يتصدرون الساحة الفنية، وكذلك انتمائه للجيل الذي ساهم في نهضة المسرح خلال فترة الستينات.
ومن جانبه أعرب جلال الشرقاوي عن سعادته لإطلاق اسمه على الدورة الأولى من المهرجان وقال: بالطبع أشعر بسعادة كبيرة لاختياري حاملا اسم الدورة الأولى من هذا المهرجان، الذي سوف يمتاز بالعملية والمنهجية، وستتصارع خلاله قوي العلم بين المدارس المسرحية في الدول العربية المختلفة على ارض مصر.
وأضاف: الدول العربية اصبحت تعلم أهمية تخريج كتائب من الفنانين في فروع الفن المختلفة خاصة المسرح في جميع عناصر عرضة، سواء التمثيل والاخراج والديكور والتأليف والنقد، مما سيتيح لنا الفرصة خلال الفعاليات لمناقشة البرامج والمناهج المختلفة في كل هذه المعاهد والكليات المتخصصة المشاركة في المهرجان، والذي سوف ينتج عنه تطوير في مناهج أكثر علمية وأكثر منهجية وهذا ما نريد الحصول عليه في النهاية، لإضافة كل ما يستجد من علوم أخرى في المسرح.
"
هل نجحت حكومة "مدبولي" في تلبية احتياجات المصريين؟

هل نجحت حكومة "مدبولي" في تلبية احتياجات المصريين؟