رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم
اغلاق | Close

استكمال تغذية مشروعات استصلاح الأراضي بمنطقة العوينات

الثلاثاء 29/ديسمبر/2020 - 02:31 م
الدكتور محمد شاكر
الدكتور محمد شاكر وزير الكهرباء
أية عاكف
طباعة
أعلن المهندس حسنى الخولى، رئيس شركة نظم القوى الكهربائية، المشرفة على أعمال التصميمات وتنفيذ المشروع بتوشكي، أن القدرات التى تحتاجها المرحلة الأولى، تبلغ 50 ميجا فولت أمبير، وتم إقامة 8 موزعات جهد 24 كيلوفولت، لتغذية الطلمبات الخاصة برفع المياه، ووضع الجهد على الموزعات 2 و3 و4 و5، وإدخال الموزعات الثلاثة المتبقية الخدمة، على أن يتم الانتهاء من جميع التغذيات الكهربائية للمنطقة، بكافة مراحلها، منتصف العام المقبل؛ مشيرًا إلى ما تقوم به وزارة الكهرباء حاليًا بتنفيذ شبكات الجهد العالي والفائق، ومحطات المحولات مع توسعة محطة توشكى، جهد 220 ك.ف، لتصبح جهد 500 ك.ف، والانتهاء من إنشاء الخط الكهربائى بنبان 3/ توشكى 500 جهد 500 ك.ف، بطول 255 كيلو متر، لتكون جاهزة، خلال الشهور المقبلة، لتدبير التغذية الكهربائية لمنطقتى توشكى وشرق العوينات.
وأوضح "الخولى"، في تصريحات صحفية، اليوم الثلاثاء 29 ديسمبر 2020، أنه تم استكمال تغذية مشروعات استصلاح الاراضى بمنطقة العوينات، ومد خطوط الكهرباء المطلوبة، لزراعة 50 ألف فدان كمرحلة أولى، عن طريق إنشاء محطات محولات جهد 220 كيلوفولت، وبسعة 350 ميجافولت، ومحطة اخرى جهد 66 كيلوفولت، وبسعة 120 ميجافولت، يتم اتصالها بمحطة محولات شرق العوينات جهد 220 كيلوفولت، وإنشاء الشبكات الداخلية جهد 24 كيلوفولت، لتغذية 400 بئر ارتوازى، وسيتم الانتهاء من جميع هذة المشروعات بداية العام المقبل.
من جانبه؛ عقد الدكتور محمد شاكر، وزير الكهرباء والطاقة، اجتماعًا موسعًا، أمس، لمتابعة موقف تنفيذ مشروعات تغذية منطقة العوينات وجبل الكامل وتوشكى بالتيار الكهربائى، لتلبية احتياجات مشروع استصلاح وزراعة المليون ونصف المليون فدان، والتوسع فى مشروعات الاستصلاح، لتحقيق الاكتفاء الذاتى من مختلف المحاصيل، تنفيذًا لتوجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسى.
وأكد "شاكر"، أن اطلاق التيار الكهربائى للمرحلة الأولى من مشروع زراعة واستصلاح 680 ألف فدان، منها 289 ألف فدان بتوشكى، والباقى بالعوينات، فى وقت قياسى غير مسبوق، لم يتجاوز شهرين، تنفيذًا لتوجيهات الرئيس، ليدخل المشروع حيز التنفيذ خلال الموسم الزراعى الشتوى الحالى، للمساهمة فى زيادة الإنتاج، وتحقيق الاكتفاء الذاتى من مختلف المحاصيل، وذلك نظرًا لتوافر قدرات الكهرباء المطلوبة، ووجود احتياطيات آمنة فى الشبكة، تمكن من تلبية متطلبات المشروعات التنموية، من الكهرباء فورًا؛ مشيرًا إلى قيام وزارة الكهرباء بالتعاون الوثيق مع جهاز مشروعات الخدمة الوطنية، التابع لوزارة الدفاع، لتوفير التغذية الكهربائية للمناطق المستهدف استصلاحها، ضمن مشروع تنمية جنوب الوادى.
وأن قطاع الكهرباء أقام 3 محطات محولات عملاقة، لخدمة منطقة العوينات، إلى جانب إقامة خطوط إضافية لشبكة الجهد العالى والفائق، بين بنبان والعوينات، باستثمارات تصل إلى مليار جنيه، ليتم ربط المنطقة بأكثر من مصدر للتغذية الكهربائية، خاصةً وأنها مرتبطه بشبكة توشكى لخدمة المشروعات القومية والاستراتجية، التى تنفذها الدولة بالمنطقة.
وأن القطاع انتهى من إقامة الشبكة الكهربائية الرئيسية، المغذية لمنطقتى توشكى والعوينات، وأنه تم توفير الكهرباء لغالبية الآبار الارتوازية، المقرر كهربتها، وهناك تعاون مع كافة الوزارات المعنية، لإقامة شبكة كهرباء تخدم الرؤية المستقبلية للدولة لتنمية المنطقة، وأن المشروع الجديد يهدف لربط منطقة توشكى والعوينات بالشبكة الكهربائية بمحافظة الوادى الجديد، عن طريق بلاط بطول 375 كيلومترًا، لتوفير مصدر تغذية إضافى للمشروع القومى لاستصلاح وزراعة مليون فدان، وإقامة مجتمع عمرانى وسكنى متكامل بالمنطقة، ليتم بذلك تغذية المنطقة من أسوان جنوبًا، ومن الوادى شمالاً.
وتابع الإجراءات التنفيذية لعقد تنفيذ شبكة الكهرباء الداخلية، لمساحة الـ50 ألف فدان الإضافية، بمنطقة شرق العوينات، بتكلفة تقديرية 1.7 مليار جنيه، من إجمالى المستهدف استصلاح وزراعة 300 ألف فدان؛ مشيرًا للتعاون مع جهاز مشروعات الخدمة الوطنية، فى العديد من المجالات التى تخدم التنمية ورؤية مصر 2030، ومنها مشروع العوينات، لاستصلاح وزراعة أكثر من 300 ألف فدان بالمنطقة، التى تبعد عن بحيرة ناصر بحوالى 380 كم غرباً، وعن الواحات الداخلة حوالى 385 جنوباً.
وقد بلغت المساحة الحالية للأراضى المستصلحة، والتي يقوم جهاز مشروعات الخدمة الوطنية باستزراعها 160 ألف فدان بالمنطقة، يتم زراعتها بمحاصيل استراتيجية، ومن أهمها محصول القمح.
وأضاف أن وزارة الكهرباء والطاقة المتجددة، تقوم حالياً باتخاذ الإجراءات اللازمة لتوصيل التيار الكهربائى (شبكات داخلية وخارجية)، لمساحة 50 ألف فدان إضافية، على أن تقوم الشركة المصرية لنقل الكهرباء، بتنفيذ وتشغيل شبكة الكهرباء الخارجية على الجهود 220/66 كيلوفولت، شاملة خطوط النقل ومحطات المحولات بتكلفة تقديرية 1.7 مليار جنيه، ضمن المشروعات الاستراتيجية لوزارة الكهرباء، بينما يتم تنفيذ شبكة الكهرباء الداخلية على جهد 22 كيلوفولت، بتمويل من جهاز مشروعات الخدمة الوطنية، بتكلفة تقديرية حوالي 500 مليون جنيه، شاملة أعمال التوريدات والتركيبات.
"
هل يحد تغليظ العقوبة على السائقين المخالفين من حوادث الطرق؟

هل يحد تغليظ العقوبة على السائقين المخالفين من حوادث الطرق؟