رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
العرب

رئيس الحكومة الجزائرية: الانتخابات الرئاسية استحقاق يتوج الإرادة الشعبية

الأربعاء 11/ديسمبر/2019 - 09:47 م
د نور الدين بدوي
د نور الدين بدوي رئيس الحكومة الجزائرية
أ ش أ
طباعة
أكد نور الدين بدوي رئيس الحكومة الجزائرية، اليوم الأربعاء، أن الانتخابات الرئاسية المقررة، غدا الخميس، هي "استحقاق مفصلي سيتوج الإرادة الشعبية في التغيير السلمي الهادئ و الحضاري".
وقال بدوي، في كلمة خلال اجتماع مجلس الوزراء الذي ترأسه الرئيس المؤقت عبد القادر بن صالح إن "يوم الثاني عشر من ديسمبر سيكتبه التاريخ لجيشنا و شعبنا بحروف من ذهب، فهو استحقاق مفصلي يتوج الإرادة الشعبية في التغيير السلمي الهادئ و الحضاري، الذي أخرج الجزائريين عن بكرة أبيهم وأبهروا العالم بحضارية وسلمية طريقتهم في التغيير ملتفين حول جيشهم و قيادته ورافضين كل أشكال التدخل الأجنبي في شؤونهم".
وأضاف أن العمل الحكومي متوائم مع هذه الإرادة القوية لشعبنا وكافة مؤسسات الجمهورية في المضي بالبلاد إلى بر الأمان وتوفير كل الشروط اللازمة للسير الحسن للعملية الانتخابية مع الالتزام الصارم بحياد الإدارة ونزاهتها.
ووجه بدوي التحية إلى أبناء الجاليات الجزائرية في الخارج على إقبالهم على صناديق الاقتراع ومشاركتهم في تقرير مصير بلادهم، وقال إن مؤسسات الدولة وعلى رأسها الرئاسة قد أدت مسؤولياتها العظيمة بدعم المطالب الشعبية والحفاظ على استمرارية الدولة ومرافقها الإدارية والاقتصادية والاجتماعية، لصالح المواطنين الجزائريين.
وأشار إلى أن ما شهدته هذه المرحلة من إنجازات سياسية واقتصادية كان بفضل وعي الشعب الجزائري، مشيدا بالدور الهام للجيش الجزائري، وقال إنه "لولا وقفة الجيش مع الشعب لسارت الأمور إلى ما لا يحمد عقباه"، مشيدا بما بذله الجيش في سبيل الحفاظ على البلاد من كل خطر وعلى مساهمته الجوهرية في حماية المواطنين والمؤسسات والممتلكات، خلال هذه الفترة الحساسة، وفقا لمهامه الدستورية.
وأضاف أن "الجيش ضرب أسمى صور الوفاء للإرادة الشعبية ودعمها وحمايتها، في وقت وبلادنا تتهيأ لأن تخرج من أزمتها لتحقيق الانتقال الديمقراطي الحق، عبر انتخابات شفافة ومسؤولة تعود فيها الكلمة الأولى والأخيرة للشعب في ظل الضمانات القوية التي التزمت بها قيادة الجيش".
ads
"
من يحسم السوبر الإفريقي؟

من يحسم السوبر الإفريقي؟