رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
اغلاق | Close

سوبر كلاسيكو المحروسة.. الليلة.. الأهلي يواجه الزمالك في موقعة "فرض السيطرة"

الجمعة 20/سبتمبر/2019 - 06:06 ص
خالد علي
طباعة
تتجه في السابعة من مساء اليوم الجمعة، عيون عشاق كرة القدم في مصر والوطن العربي صوب التلفاز لمتابعة اللقاء الهام والمرتقب بين قطبي الكرة المصرية الأهلي والزمالك، والذي سيقام على ملعب الجيش بمدينة برج العرب في محافظة الإسكندرية، في لقاء السوبر المصري بنسخته السادسة عشر. 
يدخل الأهلي المباراة بمعنويات مرتقعة، بعد أن نجح في تحقيق الفوز الأول له في أدغال أفريقيا، بعد غياب دام أكثر من 8 مباريات، فالمارد الأحمر نجح في الانتصار على فريق كانو سبورت بطل غينيا الاستوائية في ذهاب دور الـ32 من بطولة دوري أبطال أفريقيا بهدفين دون رد، وهو ما منح اللاعبين ثقة كبيرة قبل موقعة الزمالك، الذي يعاني عقب الخسارة أمام جينيراسيون فوت السنغالي بهدفين مقابل هدف. 
الجهاز الفني للأهلي بقيادة السويسري رينييه فايلر، حرص على مشاهدة أكثر من مباراة للزمالك من أجل تحديد نقاط القوة والضعف في المنافس، ووضع الخطة المناسبة وكذلك طريقة اللعب، حيث يرغب المدير الفني للأحمر في إغلاق المساحات أمام لاعبي الزمالك، وكذلك تضييق الخناق على مفاتيح اللعب المتمثلة في فرجاني ساسي ومعه محمود عبد الرازق شيكابالا، والذي حرص فايلر على تحفيز اللاعبين لمراقبته بشكل كبير، ومنعه من التمرير أو الوصول إلى منطقة الخطورة. 
ويعاني الأهلي من غياب عدد من النجوم، أبرزهم وليد أزارو الذي كان يعاني من إصابة في الركبة تعرض لها في لقاء منتخب بلاده الأخير،وحرمته من المشاركة مع الأحمر أمام كانو سبورت، وكذلك المدافع رامي ربيعة الذي يعاني من شد في العضلة الخلفية، وشارك في المران الجماهي منذ يومين، بالإضافة إلى أيمن أشرف للإيقاف بسبب حصوله على الكارت الأحمر في مباراة بيراميدز التي أقيمت في بطولة كأس مصر، ولكن المدير الفني كان حريصا على تجهيز البدائل المناسبة. 
وفي الاتجاه الأخر يدخل الزمالك المباراة بعد أن خسر مباراة لقاء ذهاب دور الـ32 من دوري الأبطال أمام فريق جينيراسيون السنغالي، وهو ما وصفه البعض بأنه سيكون حافزا أمام اللاعبين للعودة إلى ذاكرة الانتصارات أمام الأهلي، في ظل التأكيدات من المحللين، أن الفريق الأبيض بات يمتلك فريقا قويا بعد التدعيمات الجديدة، ومنها المهاجم مصطفى محمد، وكذلك عودة شيكابالا، بالإضافة إلى المغربيين محمد أوناجم وأشرف بن شرقي. 
الصربي ميتشر المدير الفني للزمالك كان حريصا على حشد كل القوة الضاربة في معسكر الإسكندرية، حيث يدخل الزمالك في معسكر مغلق منذ أول أمس الأربعاء، بقائمة تضم كلا من محمد عواد، ومحمد أبو جبل، ومحمد صبحي في حراسة المرمي، وفي خط الدفاع كل من محمود علاء، ومحمد عبد الغني، ومحمود الونش، ومحمد عبدالسلام، وحمدي النقاز، وعبدالله جمعة، ومحمد عبدالشافي، بينما في الوسط طارق حامد، وفرجانى ساسي، ومحمود عبدالعزيز، وأحمد سيد زيزو، ويوسف أوباما، ومحمود عبدالرازق شيكابالا، وكريم بامبو، وأشرف بن شرقي، وإسلام جابر، وإمام عاشور، ومحمد أونجم، وفي الهجوم خالد بو طيب، وعمر السعيد، ومصطفى محمد. 
ويسعى المدير الفني للأبيض إلى كتابة اسمه بحروف من نور، والتتويج مع الزمالك بثاني بطولاته مع الزمالك في غضون أيام قليلة، وذلك بعد أن فاز منذ أيام قليلة ببطولة كأس مصر على حساب بيراميدز بنتيجة كبيرة وهي ثلاثة أهداف دون رد، ويحاول ميتشو مصالحة الجماهير، بعد الإخفاق في دوري الأبطال الأفريقي بالجولة الماضية.
ووعد ميتشو جماهير الزمالك بتقديم مباراة قوية للغاية أمام الأحمر في أول لقاء قمة له، كما أكد أنه يجهز مفاجأة للأهلي في لقاء السوبر، ولكن لم يفصح عنها، وجعل هناك حالة شغف لدى الجماهير للتنوء بهذه المفاجأة، وإن كان البعض يؤكد أن تصريحات ميتشو، ما هي إلا خطة خداع لإرباك حسابات الأهلي.

الكلمات المفتاحية

"
من المطرب الذي تنتظر سماع ألبومه في رأس السنة ؟

من المطرب الذي تنتظر سماع ألبومه في رأس السنة ؟