البوابة نيوز : إقرار ضريبة المرتبات والقيمة المضافة ومنظومة الفاتورة الإلكترونية (طباعة)
إقرار ضريبة المرتبات والقيمة المضافة ومنظومة الفاتورة الإلكترونية
آخر تحديث: الخميس 11/02/2021 12:27 م نانجي السيد
رضا عبد القادر، رئيس
رضا عبد القادر، رئيس مصلحة الضرائب المصرية
أكد رضا عبد القادر، رئيس مصلحة الضرائب المصرية، حرص المصلحة على تنفيذ توجيهات وزير المالية بضرورة نشر الوعى الضريبى بكافة المستجدات التى تطرأ على المنظومة الضريبية خاصة مشروعات التطوير التى تشهدها المصلحة حاليًا، وتلقى كامل الدعم والرعاية من وزير المالية، والتى من شأنها المساهمة في تقديم المصلحة للخدمات الضريبية بأعلى درجة من الدقة والكفاءة والسهولة.
وأشار إلى أن هناك تواصل مثمر بين مصلحة الضرائب المصرية، وكافة مؤسسات المجتمع الضريبى، والمجتمع المدنى لتحقيق الوعى الضريبى على نطاق واسع، بأهم المستجدات الضريبية، وخاصة المنظومة الإلكترونية للمصلحة سواء من إقرارات ضريبية إلكترونية، وكذلك منظومة الفاتورة الإلكترونية.
وأوضح رجب محروس مستشار رئيس مصلحة الضرائب المصرية أنه منذ أول يناير الماضى تم إلزام الممولين من الأشخاص الطبيعيين بتقديم إقراراتهم الضريبية إلكترونيًا، ولن يتم قبولها ورقيًا، وبذلك تكتمل منظومة الإقرارات الضريبية المميكنة لدى المصلحة، وقام باستعراض التشريعات والتعديلات التشريعية الصادرة خلال عام 2020 وكيف ستؤثر على الإقرار الضريبى قائلا أن هناك عدد من التعديلات الضريبية التى صدرت في سنة 2020 وترتبط بالإقرار وهى قانون رقم 16 لسنة 2020، والخاص بتجديد العمل بالقانون رقم ٧٩ لسنة ٢٠١٦ في شأن إنهاء المنازعات الضريبية وتعديل بعض أحكام قانون الضريبة على الدخل الصادر بالقانون رقم ٩١ لسنة ٢٠٠٥،وكذلك القانون رقم 170 لسنة 2020 في شأن المساهمة التكافلية لمواجهة بعض التداعيات الاقتصادية الناتجة عن انتشار الأوبئة أو حدوث الكوارث الطبيعية، باستقطاع 1% من رواتب العاملين بالدولة و0.5 % من المعاشات لمدة 12 شهر.
جاء ذلك مساء أمس خلال الندوة التى نظمتها مصلحة الضرائب المصرية بالتعاون مع جمعية صيادلة القاهرة عن إقرار ضريبة المرتبات وإقرارات ضريبة القيمة المضافة ومنظومة الفاتورة الإلكترونية عبر تقنية الفيديوكونفرانس، بحضور أشرف الإدفاوى مدير عام المكتب الفنى لقطاع المعلومات، والدكتور محسن الجيار مدير إدارة مساعدة المسجلين بمنطقة غرب القناة، وعدد من أعضاء الجمعية.
وقام " أشرف الإدفاوى مدير عام المكتب الفنى لقطاع المعلومات " بشرح خطوات التسجيل على المنظومه، حيث يقوم الممول بالدخول على موقع مصلحه الضرائب المصرية http:/www.incometax.gov.egثم يقوم الممول بالدخول على المنظومة من خلال الموقع http://eservice.incometax.gov.eg/etax
وبعدها يقوم الممول باختيار التسجيل كممول، ويقوم باختيار طريقة التسجيل عن طريق إدخال البيانات يدويًا مثل رقم التسجيل الضريبي الموحد وإسم المستخدم الذي يفترضه النظام وهو (0- رقم التسجيل) ويمكن للممول أن يغيره إلى أي إسم أخر بشرط أن يكون بالحروف الإنجليزيه ولا يقل عن 4 حروف ثم يقوم بادخال كلمه المرور التي لا بد أن تحتوي على حرف كبير وحرف صغير ورقم ورمز مثل % أو$ أو# أو@، بحيث يكون عدد عناصر كلمة المرور 8 عناصر على الاقل، وبعد ذلك يقوم بإعاده كلمة المرور، موضحًا أن الفرق بين الشخص الطبيعي والشخص الاعتباري هو إشتراط الرقم القومي للشخص الطبيعي، وكذلك يختار الكيان القانوني سواء كان طبيعي أو اعتباري ويختار إذا كان جهة خصم وتحصيل تحت حساب الضريبة أم لا؟ أو إذا كان يمتلك ضريبة قيمة مضافة أم لا، وهل لديه سلع جدول أم لا.
وأوضح " الإدفاوى " أنه بعد ذلك يقوم بملء بيانات الممول سواء اختار نفسه كممول أو من ينوب عنه وفي حاله إختيار من ينوب عنه تظهر شاشه لإدخال بيانات الوكيل ثم يقوم بإدخال بيانات الوكيل مثل إسم الوكيل ورقمه القومي ورقم التوكيل، ثم يقوم الممول بإدخال بياناته الأساسية وهي إسم الممول وعنوانه وعنوان المراسله وونوع الجهه هو البريد الإلكتروني الخاص به ورقم الموبايل والفاكس ثم يختارنوع الهوية إما رقم قومي أو جواز سفر في حاله إختيار نوع الكيان طبيعي، ثم يضغط على إرسال كود التاكيد فتظهر الرساله (تم ارسال كود التاكيد إلى البريد الإلكتروني الخاص بكم(، مشيرًا إلى أنه بعد ذلك سترسل مصلحة الضرائب رساله ورد إلى البريد الإلكتروني الخاص به وسيجد كود تاكيد الإيميل لكتابته في كود تاكيد البريد الإلكتروني.
وقال " أشرف الإدفاوى " أنه بعد ذلك يقوم الممول بملء بيانات النشاط والمتمثلة في رقم التسجيل الضريبي الموحد والإسم التجاري وعنوان النشاط وبعد ذلك يضغط على التسجيل، وستظهر له رساله تم التسجيل بنجاح وهذه الرساله تعني إتمام عمليه التسجيل كممول ويمكن بعد ذلك مباشره الدخول بإسم المستخدم وكلمة المرور على الحساب الذي تم تسجيله، وقام يشرح كيفية تقديم إقرار ضريبية المرتبات إلكترونيًا.
وفيما يتعلق بمنظومة الفاتورة الإلكترونية قال الدكتور " محسن الجيار مدير إدارة مساعدة المسجلين بمصلحة الضرائب المصرية " إنه من المقرر أن يبدأ تطبيق المرحلة الثانية لمنظومة الفاتورة الإلكترونية في 15 فبراير الحالى بالتطبيق على 347 شركة مسجلة بمركز كبار الممولين، وفقًا لقرار رئيس مصلحة الضرائب المصرية رقم (518 ) لسنة 2020.
وأوضح الدكتور " محسن الجيار " أن منظومة الفاتورة الإلكترونية عبارة عن إنشاء نظام مركزي يمكن مصلحة الضرائب من متابعة جميع التعاملات التجارية بين الشركات بعضها البعض، وذلك من خلال تبادل بيانات كافة الفواتير لحظيًا بصيغة رقمية، مؤكدًا أن هذه المنظومة ستساعد في التحول الرقمى للتعاملات التجارية والتعامل بأحدث الأساليب التقنية، والتحقق من صحة بيانات مصدر الفاتورة ومتلقيها ومحتوياتها شكليًا.
وتابع الدكتور الجيار قائلا إن الفاتورة الإلكترونية تعد مستند قياسى له مكونات وشكل وتصميم موحد ومحتوى تم تحديده وتنظمه القوانين واللوائح الخاصة بعمل الفاتورة الإلكترونية، كما أنها تتطلب وجود توقيع إلكترونى سار وفعال لمصدر الفاتورة، حيث تتيح المنظومة تأمين كامل لبيانات الفواتير المتبادلة بين الشركات، كما تضمن أيضًا إثبات الحجية القانونية على مستخدمى المنظومة.
وقام الدكتور الجيار بشرح إجراءات التكامل مع منظومة الفاتورة الإلكترونية موضحًا الفوائد قصيرة الأجل التي ستعود على الممولين بعد تطبيق منظومة الفاتورة الإلكترونية، وكذلك الفوائد التى ستعود عليهم بعد تطبيقهاعلى المدى البعيد.