البوابة نيوز : 30 يونيو.. رئيس نادي زايد: شعب مصر يدعم السيسي في قضية السد (طباعة)
30 يونيو.. رئيس نادي زايد: شعب مصر يدعم السيسي في قضية السد
آخر تحديث: الثلاثاء 30/06/2020 02:56 م وائل سامي - محمد مصطفي
الكابتن فكري الهواري
الكابتن فكري الهواري
قال الكابتن فكري الهواري رئيس مجلس إدارة نادي الشيخ ذايد الرياضي، إن ثورة 30 يونيو حولت مسار مصر من حافة الهاوية التي وضعها فيه الجماعة المحظورة إلى مكانتها الطبيعية التي من المفترض أن تكون بها.
يأتي هذا على خلفية الاحتفالات بثورة 30 يونيو المجيدة، والتي خرج فيها الشعب المصري رافعا راية العصيان في وجه حكم الإخوان الإرهابيين.
وأضاف الهواري في تصريحات لـ"البوابة" أن تلك الثورة المجيدة كانت تصحيحا لما حدث في ٢٥ يناير التي لم يتحقق الهدف منها، بل كانت سببا في المجيء بالجماعة المحظورة لسدة الحكم، مشيرًا إلى أن الشعب المصري لم ولن يرضى لمصر أن تكون أسيرة لجماعة إرهابية حتى ولو ساعدتها كل دول العالم.
ويستكمل" فالشعب المصري ضرب أروع مثل في المقاومة والحفاظ على الكرامة، فمنذ قديم الأزل ومصر مطمعا للغزاة من الخارج والداخل، ولم يجدوا من شعب مصر إلا الصمود والعزة والكرامة.

وأوضح رئيس نادي زايد، أنه طالما كان الجيش المصري هو الدرع الواقي للدولة المصرية، فلا عجب أن يكون الحامي للشعب المصري في ثورته المجيدة- ٣٠ يونيو- التي قضت على معاقل الشر والفساد، وأزحت الستار عن مخطط إرهابي أراد لمصر أن تكون كغيرها من الدول التي قصر شعوبها في حقها وراح كل منهم يبحث عن نصيبه فيها، ولم يعلو مصلحة الدولة العليا.

ووجه الهواري تحية إجلال وتقدير للجيش والشرطة لما قدموه لمصر وشعبها، مجددا العهد للقيادة السياسية وما تواجهه من ضغوطات في قضية سد النهضة، فضلا عن التدخل التركي السافر في الأراضي الليبية.
وقال الهواري" إننا نثق كل الثقة في القيادة السياسية، وما تراه مناسبا من في قضية سد النهضة، وهناك أكثر من ١٠٠ مليون مصري على على قلب رجل واحد خلف القيادة السياسية وداعمة لها".
واختتم الهواري حديثه مقتبسا" تبقين مابقي الزمان عزيزة، يامصر مهما حاولوا أو دبروا".