البوابة نيوز : ندوة دراسات الشرق الأوسط| «لومباردي»: روسيا دعمت بشار لتحقيق المصلحة الإستراتيجية (طباعة)
ندوة دراسات الشرق الأوسط| «لومباردي»: روسيا دعمت بشار لتحقيق المصلحة الإستراتيجية
آخر تحديث: الجمعة 08/11/2019 08:31 م محمد النجار
رولاند لومباردى،
رولاند لومباردى، الباحث في شئون الشرق الأوسط

أكد رولاند لومباردى، الباحث في شئون الشرق الأوسط، أن روسيا دعمت الرئيس السوري بشار الأسد ليس حبا فيه، ولكن اكتساب لحقوق إستراتيجية في الفترة المقبلة، لافتا إلى أن الأتراك سوف يكتفون بالهامش الذي خصص لهم في الشأن السوري

وأوضح "رولاند"، أن الرئيس السوري استعاد قوته خلال فترة معينة عقب المساعدة الروسية له، لافتا إلى أن التأثير الروسي كان من أجل المصلحة الإستراتيجية

ولفت الباحث في شئون الشرق الأوسط، أن الروس لعبوا دور الوسيط بين الرئيس التركي رجب طيب أردوغان والرئيس السوري بشار الأسد، وذلك وفقا لمصالح إستراتيجية

ونوه بأن جيش الرئيس الأسد يسيطر على الحدود السورية التركية، مؤكدا أن السيناريو الأقرب أنه لن يصل الأكراد في سوريا كما وصلتوا في العراق بالسيطرة على بعض المواقع الإسلامية وهو ما لن يقبله المسلمين السنة في العراق

جاء ذلك خلال ندوة مركز دراسات الشرق الأوسط بباريس، برئاسة الكاتب الصحفي عبدالرحيم على، اليوم الجمعة، تحت عنوان "السياسة الخارجية لتركيا ونتائجها الكارثية على أوروبا".

ويشارك فيها الدكتور أحمد يوسف، المدير التنفيذي لمركز دراسات الشرق الأوسط بباريس، وبيير بيرتولوه، ورولاند لومباردى، وجواكيم فليوكاس وجارين شنورهوكيان.

كما يحضر الندوة، لفيف من الخبراء والمهتمين بشئون الشرق الأوسط وأوروبا، وكذلك عدد من الصحفيين العرب والفرنسيين.