البوابة نيوز : "التموين": الهدف من تنقية البطاقات دعم الفئات الأكثر احتياجًا (طباعة)
"التموين": الهدف من تنقية البطاقات دعم الفئات الأكثر احتياجًا
آخر تحديث: الثلاثاء 01/10/2019 08:17 م داليا عبدالقادر
التموين: الهدف من
أكدت وزارة التموين والتجارة الداخلية، أن الوزارة ملتزمة تمامًا باتخاذ ما يلزم للحفاظ على حقوق المواطنين البسطاء، في إطار الحرص على تحقيق مصلحة المواطن، وأن الوزارة أصبحت لديها قاعدة بيانات دقيقة جدًا ولم يعد مثلما كان سابقًا.
جاء ذلك في أعقاب رسالة الرئيس عبد الفتاح السيسي التى أكد فيها أنه يقف مع المواطنين محدودى الدخل بعد إجراءات تحديث البيانات للبطاقات التموينية.
وأشارت الوزارة إلى أن عمليات تنقية البطاقات من غير المستحقين مستمرة طوال الوقت، وأن الوزارة لن تنتهى من عمليات تنقية البطاقات حتى يتم التأكيد على تنقية قاعدة البيانات من غير المستحقين.
وقال الدكتور على المصيلحي، وزير التموين والتجارة الداخلية، إن الرئيس عبد الفتاح السيسي دائمًا منحاز للمواطن البسيط ومطلع على أحواله وحريص على دعمه وتوفير احتياجاته، مشيرًا إلى أن الهدف من تنقية البطاقات دعم الفئات الأكثر احتياجًا.
وقال الوزير، إن الوزارة تسير في الاتجاه الصحيح، وهدفنا الأساسى هو المواطن المصري، لافتًا إلى أن الدعم بمنظومة الخبز والتموين هو أحد أوجه العدالة الاجتماعية ورعاية محدودى الدخل، وأنه لا بد من إدارة الدعم للفئات الأكثر احتياجًا، وأضاف لدينا قاعدة بيانات متكاملة وتم ربطها مع مؤسسات الدولة.
وأشار إلى أنه خلال الفترة السابقة تم استهداف غير المستحقين للدعم من خلال محددات الاستبعاد بعد انتهاء استهداف المستبعدين من المرحلة الرابعة، وقرب الإعلان عن محددات المرحلة الخامسة للاستبعاد من التموين والدعم وفقا لمعايير تحددها اللجنة الوزارية للعدالة الاجتماعية ترتبط بمعدلات الدخل والإنفاق.
وأضاف الوزير، أن الوزارة تقوم بتوفير كافة السلع الأساسية بأسعار مخفضة من خلال المجمعات الاستهلاكية ومنافذ البيع، واعتبارًا من الشهر الجارى سيتم افتتاح منافذ وفروع المرحلة الثالثة لمشروع "جمعيتى" الخاص بشباب الخريجين، وهو فتح منافذ سلعية في مختلف المحافظات لطرح المنتجات الغذائية واللحوم والدواجن بنفس أسعار المجمعات الاستهلاكية.
وأشار إلى أن اللجنة المشكلة من وزارة التموين وممثلة من الشركات المعنية ومديريات التموين، تقوم بمعاينة منافذ المشروع والـتأكد أن مساحة المنفذ لا تقل عن 30 مترًا، وتبعد بمسافة لا تقل عن 500 متر عن أقرب منفذ لطرح السلع التموينية، وإعداد تقارير وإرسالها إلى الوزارة لأخذ الموافقات النهائية وعمل كافة الإجراءات اللازمة لافتتاح المنافذ بالمرحلة الثالثة بعد معاينة كافة الطلبات الواردة للشركات سواء تقع في مناطق الاحتياجات أو لا تقع في نطاق الاحتياجات والحصول على الموافقات النهائية من وزارة التموين على المنافذ الموافقة للشروط، وكذلك طبقًا لاحتياجات كل منطقة.
ولفت إلى أنه تم الانتهاء من افتتاح المرحلة الثانية من مشروع جمعيتى لعدد 1000 منفذ، بجانب افتتاح 3120 فرعًا للمرحلة الأولى، ليصل إجمالى عدد فروع مشروع "جمعيتى"، التى تم افتتاحها حتى الآن 4250 فرعًا لطرح السلع الغذائية، ومن المقرر أيضًا البدء في افتتاح فروع المحلة الثالثة خلال الشهر الجاري، وذلك لمن قام بالانتهاء من كافة التشطيبات والإجراءات الخاصة لهذه المنافذ.
وأضاف وزير التموين، أن الوزارة حريصة على توفير السلع للمواطنين في المناطق الأكثر احتياجًا والأماكن التى لا يتواجد فيها منافذ للمجمعات الاستهلاكية، أو فروع سلعية لذلك تم تسليم شباب الخريجين 165 سيارة متنقلة ومبردة حمولة 5 أطنان و1.5 طن لطرح اللحوم والدواجن المجمدة، حيث يعمل مشروع السيارات المتنقلة في خلق فرص عمل جديدة للشباب للحد من البطالة وزيادة إقامة المشروعات الصغيرة والمتوسطة التى تعود بالنفع على الشباب، كما يدعم منظومة الأمن الغذائي، موضحا إلى أنه يعمل على ضبط الأسواق ومنظومة الأسعار ومحاربة الغلاء بشكل مستمر وبأسعار مناسبة.
وأوضح، أن مشروع السيارات المتنقلة يستهدف توفير فرص عمل لشباب الخريجين الذين ليست لهم أى وظائف في القطاع الخاص أو العام ولا يوجد لهم أى تأمينات، وأن يكون سن المتقدم حتى 50 عامًا، وأن يكون من نفس المحافظة المتقدم لها، وأن يكون استعلام الائتمان سليما للمتقدم، وألا يكون الشخص حصل على مشروع من جهاز تنمية المشروعات الصغيرة والمتناهية الصغر من قبل، وذلك لإتاحة فرص لأكبر عدد من الشباب.