البوابة نيوز : الأنبا توماس عدلي: كتب التقليد الكنسي جزء من الوحي الإلهي (طباعة)
الأنبا توماس عدلي: كتب التقليد الكنسي جزء من الوحي الإلهي
آخر تحديث: الخميس 22/08/2019 06:32 م مينا مُندي
الأنبا توماس عدلي
الأنبا توماس عدلي
كشف الأنبا توماس عدلي، مطران أبرشية الجيزة، والفيوم، وبني سويف، للأقباط الكاثوليك، عن ماهية كتب التقليد الكنسي، والتي تؤمن الكنيسة الكاثوليكية، والأرثوذكسية بصحة ما جاء فيها باعتباره جزءا من الوحي الإلهي
وقال نيافته في تصريحات لـ"البوابة نيوز": "التقليد الكنسي هو كتب آباء الكنيسة جميعهم، وكتب تعاليمهم، وكتب تعاليم المجامع المسكونية المقدسة، وحتى إيمان الكنيسة في كل ما تفعله من طقوس هو مستق من تعليم المجامع.
وأوضح أن هذا هو التقليد الكنسي، والذى تعتمده الكنيسة كتعليم، مشيرا إلى أن هناك أشياء كثيرة بالطبع الكنيسة لا ترى إنها موجودة بالتقليد الكنسي، وتلك يعيشها المؤمنون ببساطة إيمان، رغم عدم اعتراف الكنيسة بها".