البوابة نيوز : "مستقبل وطن": تجديد الخطاب الديني الخطوة الحقيقة لمواجهة التطرف (طباعة)
"مستقبل وطن": تجديد الخطاب الديني الخطوة الحقيقة لمواجهة التطرف
آخر تحديث: السبت 25/02/2017 01:11 م محمد بكر
الدكتور نور أبو حتة
الدكتور نور أبو حتة
قال الدكتور نور أبو حتة، عضو الهيئة العليا لحزب "مستقبل وطن"، إن قضية تجديد الخطاب الديني، هامة جدًا في هذه الفترات الحالية التي يمر بها الوطن، حيث إنها تُعد الخطوة الحقيقية لمواجهة دعاة الفكر المتطرف والتكفيري، بالإضافة للمساهمة في محاكات الخطاب للواقع المعاصر الذي يشمل الكثير من المتغيرات المعيشية، منتقدًا تأخير هذه الخطوة.
وأضاف أبو حتة، في بيان له، اليوم السبت، أن الأزهر يقدم مجهودات عظيمة للغاية، من أجل رفع راية الدين الإسلامي خفاقة بين الدول، ولكنها في الوقت ذاته تضيع أغلب تلك المجهودات بسبب عدم تجديد الخطاب الديني وتنقية العديد من النصوص الغريبة على الدين، والتي يحض بعضها على القتل وخلافه، قائلًا: "إذا أردنا اسلاما حقيقيا ناصعا مستقطبا ومستوعبا للجميع علينا أن نجدد خطابنا لنزود عنه كل محاولات إلصاق الأفكار الغريبة التي تنال منه ومن هيبته".
وأشار إلى أن تجديد ذلك الخطاب، ليس حكرًا على مؤسستي الأزهر والكنيسة وحدهما، بل يقع على عاتق كافة أطياف المجتمع المصري، لأن المسئولية عقب ثورتي يناير ويونيو، أصبحت مشتركة بين الجميع، بالاضافة إلى الدور الذي من المفترض أن يشارك به الإعلام في ذلك الشأن من خلال دعم مسيرة الأخلاق واعادة القيم المثلي والتوازن الحقيقي للمجتمع.