رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم
اغلاق | Close
تامر أفندي
تامر أفندي

وحشنا صوتك يا مصر.. اكتبوا لها وعنها وعنهم.. غنوا بها وباسمها وباسم أبطالها

الخميس 03-09-2020 09:38 م

ونحن نطالع تقارير الصحف والمواقع الإلكترونية عن زيارة ماكرون لسيدة لبنان «فيروز»، سيدرك من عاش زهوة الفن ورأى تأثير القوى الناعمة في لثم الجراح والتئامها وتحويل الهزائم لانتصارات أننا نفتقد أقوى ...

تامر أفندي
تامر أفندي

تأملات في لعبة "الكوتشينة"

الثلاثاء 14-07-2020 06:19 م

في لعبة الكوتشينة دائمًا الغلبة للولد، الذي بجانب دوره العادي كبقية الأوراق يستطيع في أي وقت تحويل الخسارة إلى مكسب بجمع كل الأوراق من على الأرض، هذا ما يعتقده الكثيرون من المبتدئين من العوام، ...

تامر أفندي
تامر أفندي

ابحثوا عن مفقود.. العنوان داخل المقال

الخميس 02-07-2020 12:39 م

حالة شجن أحاول التخلص منها والتعلق بخيوط الأمل، أعلق قلبي بطائرة ورقية أرفعها للسماء لكن سرعانا ما يقف الريح فتعاود السقوط بخيبات وغيمات، كل الذين أحسن الظن بهم أساءوا، كل رافد ظنناه عذبا وجدناه ...

تامر أفندي
تامر أفندي

مأساة بيدق الشطرنج

الجمعة 12-06-2020 04:29 م

جلست أمام رقعة الشطرنج، أرتب قطعة بدءا من الملك، فمن يملك العقل قادر على تحريك أي قطعة مهما علا شأنها، لكن ما جذبني وأخذت التفكير فيه هو بيدق "عسكري" الشطرنج ربما لأن بداياته وبيئته وظروف حياته ...

تامر أفندي
تامر أفندي

أنا وتوفيق الحكيم وأمسية حزينة

الأربعاء 10-06-2020 04:17 ص

قبل يومين ومن جراء الحظر قررت أن أنفض الثرى عن كتبي، وأُخرجها من سجنها، كنت سعيدا للغاية وأنا أستعيد ذكرى شراء كل كتاب.. وأنا أتصفح أقصوصات الورق القديمة.. ما كتبته ونسيته وما ظل منقوشا بداخلي، ...

تامر أفندي
تامر أفندي

بنك الحب

الخميس 04-06-2020 08:06 م

راقني اسم البرنامج الذي حللت عليه ضيفا في إذاعة الشرق الأوسط، وظلت الجملة عالقة في ذهني أتدبرها وأتساءل هل حقا هناك بنك للحب؟. كانت الإجابة الأولى لدى أن هناك بنك مركزي للحب في السماء، هذا البنك ...

تامر أفندي
تامر أفندي

رسالة إلى حفيدي عن كوفيد 19

الجمعة 29-05-2020 10:47 م

أتمنى أن يظهر لك مقالي هذا وأنت تبحث في محركات البحث الإلكترونية، واحتياطيا وضعت لك نسخة مكتوبة في خزانة أوراقي. كنت قد تركت لوالدك فيها كل ما كتبته خلال حياتي، التي لم أكن في هذه اللحظة أعرف إلى متى ...

تامر أفندي
تامر أفندي

لماذا نجا زوج سيدة العسل؟

السبت 23-05-2020 01:01 ص

أحاول أن أستعيد روحي وأمسك بالقلم وأكتب عن الأمل، بعد موجات من الخوف والقلق والتفكير كانت ولا زالت، بعد التعب من مطاردة الأرقام والنبش عن كلمة تطمئن أو تزف خبرا مبهجا في وقت من الزمن عبس فجأة، غير ...

تامر أفندي
تامر أفندي

الشهادة.. وثبة من الرقود في اللحود إلى الجنة

الخميس 30-04-2020 11:40 م

لم يكونوا يعلمون أن هذا الإفطار الذي يعدونه لن يتناولوا منه لقمة عيش واحدة، وأن هناك مأدبة إفطار أعدت لهم في السماء مع من سبقوهم من شهداء أحياء عند ربهم، ربما كانت لهم دعوة سبقتهم وفتحت لها أبواب ...

تامر أفندي
تامر أفندي

حواديت عيال كبرت «122».. يخلق من «السرسى» أربعين

الخميس 30-04-2020 07:59 م

في الحقيقة كنت أود ألا أهدر الحروف في ذكر «السرسي» هذا، ولكن لعله يعى ما يتشدق به، فبعض البشر صاروا كالدمى المحشوة بمسجلات تخرج من جوفها ولا تدرك معناها. لا أعرف متى قابلته ربما أكون قد قابلته وأنا ...

تامر أفندي
تامر أفندي

حواديت عيال كبرت "121" .. عم صابر وسيزيف وفيشة العامود

الخميس 23-04-2020 04:31 م

أنا أجدد معك العهد يا صديقي بأننا في كل حدوتة نحاول أن نٌفكر معا في إجابة عن السؤال المهم: ماذا كنا سنفعل في العالم بدون الحواديت؟ أنت تعرف يا صديقي أن أبطالنا لن يٌخلدوا في كٌتب التاريخ فرادى، ففي ...

تامر أفندي
تامر أفندي

حواديت عيال كبرت "١٢٠".. خناقة المصنع وعم سعد

الإثنين 20-04-2020 07:55 م

أجبر ذاكرتي على تذكر حكاية عم سعد حينما استوقفني وأنا خارج من حلقة في إحدى القنوات كنت قد تحدثت فيها عن تاريخ مصر واحتفاظها بوسطيتها واعتدالها وقوامها رغم المحاولات الدؤوبة لجعلها إمارة أو لاية..وكان ...

تامر أفندي
تامر أفندي

حواديت عيال كبرت 117.. حصى عبد المتعال وبذور النور

الجمعة 10-04-2020 07:29 م

وكان عبد المتعال كلما جار عليه الزمان، جلس بجوار الساقية وأحضر حصى كان يطلق عليها الكلاب، ورصها بجوار بعضها البعض دائريا تارة وفي خط مستقيم تارة، ثم باعد بخفة إصبعيه بين اتنين منهما وصاح: "خط الفرج ...

تامر أفندي
تامر أفندي

معاذ الله أني يئست ولكنها أيام ثقال

الإثنين 06-04-2020 02:13 م

إني أحاول جاهدا ألا يتسلل اليأس إلى روحي فأنتظر كل ليلة بزوغ الفجر لأؤكد لها أن صبحا جديدا قادما لا محالة سيتبع هذا الليل الجاثم فوق أرواحنا. تخطفني بشارات الإعلان عن وجود دواء وتصعقني بعدها عدد ...

تامر أفندي
تامر أفندي

"كورونا" قطرة عذاب وكلمة عتاب من رب الأرباب

الجمعة 27-03-2020 05:03 م

لبعض الوقت ارتجف القلم؟ ماذا يكتب والأنباء تتواتر عن الموت؟ المداد تجمد من الفزع ونظرات الحيرة في عيون الجميع؟ هل ما يحدث حقيقة أم كابوس هاجمنا في لحظة نعاس؟ متى نفيق؟ كيف تبدلت الأوضاع في لحظة ...

مع وجود فيروس كورونا.. هل توافق على عودة الأفراح ؟

مع وجود فيروس كورونا.. هل توافق على عودة الأفراح ؟