رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم

روسيا قلقة لخطط اليابان صرف مياه فوكوشيما المشعة في المحيط

الأربعاء 14/أبريل/2021 - 02:51 ص
صورة أرشيفية
صورة أرشيفية
طباعة
أعربت وزارة الخارجية الروسية عن قلق موسكو إزاء خطط اليابان للتخلص من مياه ملوثة من حادث محطة فوكوشيما الكهرذرية المنكوبة عام 2011 وصرفها في المحيط الهادئ.
وفي بيان نشر على موقع الوزارة أعربت المتحدثة باسمها ماريا زاخاروفا عن أسف موسكو لعدم قيام طوكيو بإجراء مشاورات مع دول الجوار ومنها روسيا، حول خطتها هذه.
وتابعت: "إننا إذ نعرب عن قلقنا الشديد، نعول على أن تبدي حكومة اليابان الدرجة اللازمة من الشفافية وتخبر الدول المعنية بخطواتها التي يمكن أن تمثل تهديدا إشعاعيا".
ووصفت زاخاروفا المعلومات الرسمية الواردة من اليابان حول هذه الخطوة بـ"غير الكافية"، بما في ذلك لأنها لا تحتوي على تحليل المخاطر البيئية الناجمة عن صرف المياه الملوثة في المحيط.
وذكرت أن موسكو بانتظار "توضيحات أوسع حول جميع الجوانب المتعلقة بصرف المياه الملوثة المخطط له في المحيط"، معربة عن أمل الجانب الروسي أن تسمح اليابان إذا استدعت الضرورة، بمتابعة الوضع الإشعاعي في المناطق التي ستتم فيها عملية الصرف".
كما عبرت زاخاروفا عن أمل موسكو أن تعالج طوكيو هذه المسألة بكل المسؤولية وتتخذ الإجراءات المناسبة للتقليل من أي تأثيرات سلبية على البيئة البحرية وتدهور الوضع البيئي في المنطقة.
وفي وقت سابق من اليوم أعلنت الحكومة اليابانية أنها تعتزم "ضخ أكثر من مليون طن من المياه الملوثة في البحر من محطة فوكوشيما النووية المدمرة"، مشيرة إلى أن العمل على ضخ المياه التي كانت تستعمل في تبريد الوقود النووي بالمحطة التي دمرها الزلزال وما خلفه من مكودات التسونامي في العام 2011، سيبدأ في غضون عامين.
وقال رئيس الوزراء الياباني يوشيهيدي سوغا، إن المياه ستصرف في البحر "بعدما نكون تأكدنا أن مستوى المواد المشعة فيها أقل بكثير حتى من المعايير المسموحة"، مضيفا أن الحكومة اليابانية "ستتخذ إجراءات" ضمان ألا يمس هذا القرار بسمعة المنطقة.
وأعلنت الولايات المتحدة دعمها لقرار طوكيو، فيما أعربت الصين وكوريا الجنوبية عن استيائهما.
"
هل تتوقع زيادة إقبال المواطنين على لقاح فيروس كورونا؟

هل تتوقع زيادة إقبال المواطنين على لقاح فيروس كورونا؟