رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم

رواد النيل ترعى برنامج " نقابتي".. يستهدف رقمنة خدمات 56 نقابة

الأحد 11/أبريل/2021 - 12:45 م
مبادرة رواد النيل
مبادرة رواد النيل
نانجى السيد - شريف سلامة
طباعة
ترعى مبادرة رواد النيل، الممولة من البنك المركزي المصري، برنامج "نقابتي"، الذي يستهدف رقمنة خدمات كافة النقابات المهنية والعمالية في مصر، وعددها 56 نقابة، ويصل إجمالي أعضائها إلى 11 مليون عضوًا، لإتاحة كافة الخدمات النقابية، من خلال الهاتف المحمول.
ويقول الدكتور محمد عباس، مدير برنامج الحاضنات بمبادرة رواد النيل، إن تطبيق "نقابتي"، يتيح لأعضاء النقابات في مصر، الحصول على كافة الخدمات النقابية، من تجديد اشتراكات العضوية السنوية، والاشتراك في برامج الرعاية الصحية، والحصول على الموافقات الطبية إلكترونيًا، من خلال التطبيق، إضافةً إلى خدمات: حجز الرحلات، وسداد أقساط الإسكان، دون الحاجة للتوجه إلى مقرات النقابات.
وأضاف "عباس"، أن مبادرة رواد النيل، الممولة من البنك المركزي، تبنت الفكرة منذ البداية، من خلال حاضنة أعمال التطبيقات التكنولوجية (ساس)، التابعة لبنك قناة السويس، والتي وفرت الدعم الفني والمالي، لتحويلها إلى مشروع على أرض الواقع، حيث قدمت العديد من خدمات التكنولوجيا المالية، من بلورة الفكرة وتطويرها، والتدريب اللازم لفريق العمل، حتى مرحلة تأسيس الشكل القانوني للشركة، وإعداد دراسات الجدوى، وفتح حسابات بالبنوك، وتأسيس منصات الدفع الإكتروني، بالإضافة إلى خدمات الاستشارات والمتابعة والتشبيك.
وأكد، أن التطورات التي يشهدها العالم حاليًا، في ظل تداعيات تفشي جائحة كورونا، تفرض اللجوء إلى الوسائل الرقمية، في تسيير أنشطة الحياة اليومية، وتقليل التجمعات، وفي ضوء قصر فترة فتح باب الاشتراكات السنوية في النقابات، والتي كانت تحدث تكدسًا كبيرًا في مقراتها، خاصة النقابة ذات العدد الكبير.
وأشار مدير برنامج الحاضنات بمبادرة رواد النيل، إلى أن المشروع يأتي أيضًا في إطار توجه الدولة لتحقيق الشمول المالي والتنمية المستدامة، ويعمل على تيسيير الحصول على الخدمات النقابية، لأكثر من 11 مليون نقابي في مصر.
من جانبه؛ وجه محمد جمال، مؤسس المشروع، الشكر للبنك المركزي المصري، ومبادرة رواد النيل، على رعاية المشروع حتى ظهر إلى النور؛ موضحًا أن الفكرة جاءت في ضوء اهتمام الرئيس عبد الفتاح السيسي، بمنظمات المجتمع المدني، ودورها في تحقيق التنمية المستدامة.
وأوضح "جمال"، أن تطبيق "نقابتي"، معني بميكنة الخدمات، التي تقدمها النقابات، ويقدم نموذجًا متكاملا للتكنولوجيا المالية؛ حيث إن رقمنة الخدمات المقدمة للجمهور، بات ضرورة في الوقت الحالي، في إطار التوجه الكبير من قبل الدولة لتحقيق الشمول المالي؛ لافتًا إلى أن "نقابتي"، عبارة عن منصه تفاعلية متكاملة، على الهاتف المحمول، لتقديم الخدمات النقابية للأعضاء؛ من دفع إلكتروني للاشتراكات السنوية، والاشتراك في برامج الرعاية الصحية، وتجديدها، والحصول على الموافقات الطبية اللحظية للكشوفات والتحاليل الطبية.
وقال مؤسس المشروع، إن المشروع في البداية واجه مشكلات وتحديات كبيرة، سواء مادية أو فنية، ما دفعنا للتوجه لمبادرة رواد النيل، التي تبنت المشروع على الفور، وقدمت كافة المساعدات، من دعم فني ومالي، ومقر وخدمات استشارية من الخبراء المصرفيين؛ مشيرًا إلى أنه تم توقيع عقد شراكة واتفاق مع نقابة المهندسين، كأول نقابة تعمل من خلال تطبيق" نقابتي"، وتم بالفعل تقديم أكثر من 84 ألف عملية دفع إلكتروني، من خلال التطبيق، شملت سداد الاشتراكات السنوية للعضوية، وتجديد اشتراكات الرعاية الصحية.
وكشف مؤسس تطبيق "نقابتي"، عن استهداف التوسع في العمل، مع جميع النقابات الأخرى المهنية والعمالية، البالغ عددها 56 نقابة (33 نقابة عامة، و23 نقابة عمالية)؛ مشيرًا إلى أن هناك مفاوضات مع نقابات المحامين، ونقابة المهن الطبية، ونقابة الصحفيين، ونقابة الزراعيين، تطبيقًا لعقد الشراكة المبرم مع نقابه المهندسين؛ حيث أصبحت المنظومة جاهزه للتطبيق، في أي نقابة مهنية أو عمالية.

الكلمات المفتاحية

"
هل تدريب السائقين يسهم في خفض عدد حوادث القطارات؟

هل تدريب السائقين يسهم في خفض عدد حوادث القطارات؟