رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
العرب

مؤامرة للإطاحة بالملك.. ماذا يجري في الأردن؟

السبت 03/أبريل/2021 - 09:31 م
البوابة نيوز
أحمد لاشين
طباعة
نفت وكالة الأنباء الأردنية "بترا" ما نشرته صحيفة واشنطن بوست الأمريكية حول اعتقال ولي عهد الأردن السابق، والأخ غير الشقيق للملك عبد الله الثاني، الأمير حمزة بن حسين، ضمن توقيف نحو 20 شخصية بارزة في البلاد لاتهامهم بالضلوع في مؤامرة للإطاحة بالملك.

وأكدت "بترا"، أن الأمير حمزة ليس موقوفاً ولا يخضع لأي إجراءات تقييدية، فيما لم توضح أسباب الاعتقالات للمسؤولين البارزين، أو ما إذا كان هناك "مؤامرة ضد الملك".

من جانبها، أوضحت "واشنطن بوست"، أن هذه الخطوة جاءت في أعقاب اكتشاف ما وصفه مسؤولو القصر بأنه "مؤامرة معقدة وبعيدة المدى" تضم على الأقل أحد أفراد العائلة المالكة الأردنية، وكذلك زعماء القبائل وأعضاء المؤسسة الأمنية في البلاد.

وقال مسؤول المخابرات، الذي تحدث شريطة عدم الكشف عن هويته، إنه "من المتوقع حدوث اعتقالات إضافية"، مشيرا إلى "الحساسيات الأمنية المحيطة بعملية إنفاذ القانون الجارية".
وأكد مستشار أردني للقصر أن الاعتقالات تمت على خلفية "تهديد استقرار البلاد".
وشغل الأمير حمزة منصب، ولي عهد الأردن، لمدة أربع سنوات قبل أن يتم نقل اللقب إلى الابن الأكبر للعاهل الأردني الحالي، الملك حسين.
قال مسؤول المخابرات إن "ضباط الجيش الأردني أبلغوا حمزة باحتجازه، ووصلوا إلى منزله برفقة حراس، حتى مع استمرار الاعتقالات الأخرى". كما تم الإبلاغ عن الاعتقالات الواسعة على وسائل التواصل الاجتماعي الأردنية.

ووصف مسؤول المخابرات الخطة بأنها "منظمة تنظيماً جيداً". وقال إن المتآمرين على ما يبدو لديهم "علاقات خارجية"، رغم أنه لم يذكر تفاصيل.

واعتقلت السلطات الأمنية في الأردن، مسؤولين سابقين بارزين لأسباب أمنية، بينهم باسم إبراهيم عوض الله، رئيس الديوان الملكي الأسبق، والشريف حسن بن زيد، مبعوث الملك الخاص السابق للسعودية.

من جانبه، أكد رئيس هيئة الأركان المشتركة اللواء الركن يوسف أحمد الحنيطى، اليوم السبت، وفقا لوكالة الانباءلاردنية، صحة ما نشر من ادعاءات حول اعتقال الأمير حمزة بن الحسين، الأخ غير الشقيق للملك عبد الله الثانى، لكنه بيّن أنه طٌلب منه التوقف عن تحركات ونشاطات توظف لاستهداف أمن الأردن واستقراره فى إطار تحقيقات شاملة مشتركة قامت بها الأجهزة الأمنية، واعتقل نتيجة لها الشريف حسن بن زيد وباسم إبراهيم عوض الله وآخرون.
وقال اللواء الحنيطى، بحسب وكالة الانباء الأردنية، إن التحقيقات مستمرة وسيتم الكشف عن نتائجها بكل شفافية ووضوح مؤكدا أن كل الإجراءات التى اتخذت تمت فى إطار القانون وبعد تحقيقات حثيثة استدعتها، مثلما أكد أن لا أحد فوق القانون وأن أمن الأردن واستقراره يتقدم على أى اعتبار.
وقالت وكالة الأنباء الأردنية "بترا"، اليوم السبت إنه "وبعد متابعة أمنية حثيثة تمّ اعتقال المواطنين الأردنيين الشريف حسن بن زيد وباسم إبراهيم عوض الله وآخرين لأسبابٍ أمنيّة".
"
هل نجحت دراما رمضان في تقديم محتوى جاذب للمشاهدين؟

هل نجحت دراما رمضان في تقديم محتوى جاذب للمشاهدين؟
اغلاق | Close