رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
اغلاق | Close

مدير التعليم العام بالقاهرة: تصحيح امتحانات الشهور "فورًا"

السبت 03/أبريل/2021 - 12:41 ص
 وزارة التربية والتعليم
وزارة التربية والتعليم
نرمين سليمان
طباعة
انتهت جميع المدارس على مستوى الجمهورية، من أداء الامتحان المجمع لشهر مارس لصفوف النقل بالمرحلتين الابتدائية والإعدادية، حيث كانت وزارة التربية والتعليم قد قررت عقد امتحانات ورقية مجمعة في آخر كل شهر في المدرسة من مارس إلى مايو للصفوف من الرابع الابتدائى وحتى الثانى الإعدادى بديلًا عن امتحانات الترم الثاني.
وأكد محمد عبد التواب مدير عام التعليم العام والتجريبيات بمديرية التربية والتعليم بالقاهرة في تصريح خاص لـ"البوابة"، أن الامتحانات مرت بسلام بدون حدوث أي مشكلات، مشيرًا إلى أن المديرية كانت قد شكلت فرق للمتابعة لتفقد لجان الامتحانات والتأكد من حسن سير العملية الامتحانية، بالإضافة إلى تشكيل غرفة عمليات بكل إدارة تعليمية للتواصل مع غرفة العمليات المركزية للتعامل بشكل فوري مع أي شكاوى وسرعة حلها، فيما تم التشديد على الموجهين بالالتزام بمواصفات الورقة الامتحانية والالتزام بمنهج شهر مارس فقط، فجاءت الامتحانات جيدة تناسب الطالب متوسط المستوى.
وأضاف مدير عام التعليم العام والتجريبيات بمديرية التربية والتعليم بالقاهرة، أن التصحيح كان يتم بشكل فوري عقب انتهاء الامتحان أولًا بأول من قبل لجنة خماسية تضم معلمي اللغة العربية والإنجليزية والرياضيات والعلوم والدراسات الاجتماعية، مشيرًا إلى أنه لم يتحدد موعد إعلان النتيجة بعد، مشيرًا إلى أن النتيجة ليست نجاح ورسوب ولكن لاطلاع الطالب فقط عليها للتمكن من معرفة مستواه الدراسي، وتفادي نقاط الضعف وتحسين المستوى في امتحانات شهري أبريل ومايو.
وعن الإجراءات الاحترازية، أشار إلى أنه تم اتخاذ جميع الإجراءات الاحترازية اللازمة للوقاية من فيروس كورونا حفاظًا على سلامة وصحة الطلاب، والحرص على تواجد زائرة صحية بجميع اللجان للتعامل مع أي حالات اشتباه للإصابة بكورونا، وكذلك وجود مشرفين بفناء المدرسة لمنع تكدس الطلاب حرصًا على سلامتهم، كذا الحرص على وجود مسافات للتباعد الاجتماعي داخل اللجان، مشيدًا بالتزام الطلاب وجميع العاملين بالمدارس بارتداء الكمامة واتخاذ كل ما يلزم للحفاظ على صحة الجميع.
"
هل تسهم إزالة المباني الملاصقة للسكك الحديدية في تخفيض حوادث القطارات؟

هل تسهم إزالة المباني الملاصقة للسكك الحديدية في تخفيض حوادث القطارات؟