رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم

عبدالحليم حافظ.. عندليب على الأشواك

الثلاثاء 30/مارس/2021 - 01:31 م
عبد الحليم حافظ
عبد الحليم حافظ
ريم احمد
طباعة
لم تكن طفولته عادية، ولم يكن مشواره كفنان أو كإنسان سهلا أو حافلا بالورود، ولم يمهله المرض أيضا ليحاصره في عز تألقه الفنى وريعان شبابه، أيضا لوعه الحب، وحرمه الموت من محبوبته الأولى والتى ربما كانت عشقه الوحيد، هو عندليب الأغنية المصرية عبد الحليم حافظ الذى خطفه الموت من جمهوره ومحبيه في مثل هذا اليوم 30 مارس من العام 1977، ليوعدوه في جنازة شعبية مهيبة عبرت عن مقدار حبهم للفنان وعشقهم لصوته وفنه.
اسمه الحقيقي عبد الحليم على شبانة، ولد في قرية الحلوات بمحافظة الشرقية 21 يونيو 1929،هو الابن الأصغر بين أربعة إخوة هم إسماعيل ومحمد وعليا، عاش العندليب منذ ولادته يتيما حيث توفيت والدته بعد ولادته بأيام، كما توفي والده قبل أن يكمل عامه الأول.
عاش العندليب مريضا بالبلهارسيا وهو المرض الذي دمر حياته وقضى عليها، وأُصيب به خلال طفولته حيث اعتاد على اللعب مع أولاد عمه في ترعة القرية، وعلى إثره أجرى خلال حياته واحد وستين عملية جراحية.
قدم العندليب خلال مشواره الفنى أرشيفا هائلا ومُميزا من الأعمال الفنية المتنوعة بين الأغاني والأفلام، وشاركه في أعماله السينمائية كبار نجوم الشاشة، وكان فيلمه الأول عام 1955 وهو لحن الوفاء وشاركه البطولة شادية، وخلال العام نفسه قدم فيلم أيامنا الحلوة وشاركه البطولة: فاتن حمامة، عمر الشريف، أحمد رمزي، وكذلك فيلم ليالي الحب وشاركه في البطولة: آمال فريد، عبد السلام النابلسي.
في عام 1956 قدم دليلة وشاركه البطولة شادية، وقدم 1957 بنات اليوم وشاركه البطولة: ماجدة، آمال فريد، أحمد رمزي.
وخلال عام 1957 قدم الوسادة الخالية وشاركه البطولة: زهرة العلا، لبنى عبد العزيز.
وعام 1959 قدم حكاية حب وشاركه البطولة: مريم فخر الدين، عبد السلام النابلسي، محمود المليجي.
1960 البنات والصيف وشاركه البطولة سعاد حسني، وفي عام 1961 يوم من عمري وشاركه البطولة زبيدة ثروت، وقدم عام 1962 فيلم الخطايا وشاركه البطولة: عماد حمدي، حسن يوسف، نادية لطفي، مديحة يسري أما فيلمه الأشهر مع شادية وهو معبودة الجماهير فقدمه عام 1967.
وكان آخر أفلامه عام 1969 فيلم أبي فوق الشجرة وشاركه البطولة: عماد حمدي، ميرفت أمين، نادية لطفي.
أما أغانيه فغنى عبد الحليم حافظ من بدايته عام 1951، وحتى وفاته عام 1977، نحو 241 أغنية تنوعت بين أغاني عاطفية رومانسية وأخرى وطنية، يضاف إليها تسع أغانٍ غناها عبد الحليم لمطربين آخرين فيكون المجموع 250 أغنية.
وتعاون حليم خلال أغانيه مع أبرز الملحنين، من بينهم كمال الطويل ومحمد الموجى وبليغ حمدى ومحمد عبد الوهاب، ومن ضمن أغانيه التى عشقها الجمهور "صافينى مرة" كلمات سمير محجوب، ألحان محمد الموجى، و"على قد الشوق" كلمات محمد على أحمد، ألحان كمال الطويل، و"توبة" كلمات حسين السيد، لحن الموسيقار محمد عبد الوهاب، و" قارئة الفنجان" كلمات نزار قبانى وألحان محمد الموجى ومن الأغاني الوطنية التي قدمها عدى النهار واحلف بسماها.
توفى عبدالحليم حافظ خلال رحلة علاجه في العاصمة البريطانية لندن عن عمر ناهز 47 عامًا، بعد صراع مع المرض، وقدم خلال رحلته الفنية التى امتدت لـ٢٦ عاما سجلا حافلا من الأغاني والأفلام التى لن تمحو من تاريخ الفن المصري.

الكلمات المفتاحية

"
هل يحد تغليظ العقوبة على السائقين المخالفين من حوادث الطرق؟

هل يحد تغليظ العقوبة على السائقين المخالفين من حوادث الطرق؟