رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم

مشروع لزيادة الطاقة الكهربائية المصدرة إلى السودان

الأحد 07/مارس/2021 - 01:35 م
محمد شاكر
محمد شاكر
أية عاكف
طباعة
أكدت وزارة الكهرباء إطلاق مشروع لزيادة الطاقة المصدرة إلى السودان لتصل إلى 300 ميجاوات بحلول العام القادم وأنه تم مؤخرا زيادة هذه الكميات من 60 إلى 80 ميجاوات ساعة يوميا وهو اقصى حد يمكن تتحمله شبكات الربط الكهربائى حاليا وأن ذلك يأتى تنفيذا لتوجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسي.
وقال الدكتور محمد شاكر وزير الكهرباء والطاقة المتجددة، إن مصر بدأت إجراءات زيادة ورفع القدرات الكهربائية المتبادلة والمصدرة إلى السودان عن طريق تركيب أجهزة ستاد كوم في الجانبين، حيث يجرى حاليا تركيب هذه الأجهزة في الجانب السوداني بعد توقيع العقد مع شركة سيمنس لهذا الغرض وأن هذه الأجهزة من شأنها منع نزول الجهد والحفاظ علية وزيادته مما يؤدى لزيادة الطاقة المصدرة إلى السودان إلى اقصى حد ممكن بعد تركيب هذه الأجهزة خاصة وان مصر قامت برفع الجهد على خطوط الربط من منطقة بنبان إلى توشكى من 220 كيلوفولت إلى 500 كيلو فولت ومن المقرر إلى جانب إقامة محطة محولات توشكى العملاقة جهد 500 كيلوفولت والمقرر تشغيلها في الربع الأول من العام الحالي.
أكد اليوم، استعداد مصر لتلبية احتياجات الاشقاء في السودان من الاحتياطي الأمن في الشبكة الكهربائية والذى يزيد عن 30% من قدراتها وأنه تم الانتهاء من تنفيذ خطوط الربط الكهربائي مع السودان بكفاءة عالية والتشغيل للمرحلة الأولى والبدء في تنفيذ المرحلة الثانية لرفع كفاءة خطوط النقل على جهد 500 كيلوفولت وأنه يتم يوميًا متابعة سير العمل في هذا المشروع مشيرا إلى التنسيق المستمر مع قيادات قطاع الكهرباء في السودان وعلى راسهم وزير الموارد المائية والري والكهرباء بالسودان وأن هناك مراحل أخرى لزيادة قدرات الكهرباء المصدرة للسودان يتم العمل عليها لمضاعفة القدرات وان وجود تفاهمات وحل لمشكلات القارة الأفريقية سيحول هذا المشروع إلى جزء من منظومة للربط الكهربائي الأفريقي الأوروبي باعتبار مصر محور هذا المشروع.
أشار إلى وجود اتفاق بين الجانبين على إنشاء مجموعة عمل مشتركة للدفع بمجالات التعاون وفقًا للاحتياجات السودانية وفرص التدريب المتاحة حاليًا كمنح للجانب السوداني في إطار الاهتمام الذى يوليو قطاع الكهرباء لدعم وتعزيز التعاون مع الدول الأفريقية بصفة عامة والسودان بصفة خاصة مشيرا إلى الروابط العميقة التي تجمع مصر والسودان وبين شعبيهما الشقيقين، والعلاقات العريقة الإستراتيجية والمتميزة بين البلدين على كل المحاور الاقتصادية والسياسية.
وأبدى استعداد القطاع لتقديم الدعم الفني للسودان وتلبية احتياجاته وفقًا لمتطلبات قطاع الكهرباء على أرض بلاده، مؤكدًا على دعم الحكومة المصرية للسودان في جميع المجالات خاصة الكهرباء، وأن كل إمكانيات قطاع الكهرباء المصري متاحة لخدمة قطاع الكهرباء في السودان في كل المجالات سواء من خلال الدعم الفني أو التدريب أو نقل الخبرات حيث تم تدريب نحو 5219 مهندسا من الكوادر السودانية من خلال برامج بروتوكوليه.
"
هل يحد تغليظ العقوبة على السائقين المخالفين من حوادث الطرق؟

هل يحد تغليظ العقوبة على السائقين المخالفين من حوادث الطرق؟