رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
اغلاق | Close

الشناوي "القائد" يستلهم روح ثابت البطل

الثلاثاء 16/فبراير/2021 - 03:32 ص
محمد الشناوي
محمد الشناوي
كتب- أنس مصباح
طباعة
يسير محمد الشناوي، حارس مرمى الفريق الأول لكرة القدم بالنادي الأهلي، بخطى ثابتة نحو المجد ومكانة خاصة داخل القلعة الحمراء ليس فقط بسبب المستوى الهائل الذي وصل إليه في السنوات الماضية كحصن أمان للمارد الأحمر بل بسبب شخصيته داخل وخارج الملعب. 
ولعبت الصدفة دورا كبيرا في ارتداء الشناوي شارة القيادة برحيل حسام عاشور وأحمد فتحي وشريف إكرامي إلا أن التجرية أثبتت أنه الرجل المناسب في المكان المناسب. 
"الشناوي" الذي لعب دور البطولة في فوز الأهلي ببرونزية مونديال الأندية مؤخرا بعد مستوى أكثر من رائع في المباريات الثلاثة أمام الدحيل القطري وبايرن ميونيخ الألماني وبالميراس البرازيلي. 
ويربط البعض بين الشناوي وإخلاصه للأهلي بعد أن غض الطرف عن كل العروض التي وصلته مؤخرا وبين الراحل العظيم ثابت البطل مدير الكرة التاريخي الذي حلت ذكرى رحيله أمس الأحد، ليس فقط لأن كل منهما حارس مرمى ولكن السمات الشخصية للشناوي ذكرت المتابعين بالبطل وجعلت الجماهير تتوسم خيرا في مستقبل الأهلي في وجود كوادر من هذا النوع بعدما تردد عن مخاوف في أعقاب فتحي وعاشور وإكرامي كونهم من كباتن الفريق. 
الأكيد أن المسئولية ضخمة على الشناوي ولكن الآمال الحمراء كبيرة عليه.
ويستحق الشناوى لقب "ملك" الكلين شيت في الإيجبشيان ليج هذا الموسم، فقد خاض الأهلى حتى الآن 30 مباراة في مسابقة الدورى، تمكن من تحقيق الفوز في 26 منها وتعادل في 3 مباريات، فيما تلقى خسارة وحيدة، ولم تستقبل شباكه سوى 8 أهداف فقط، ليصبح صاحب خط الدفاع الأقوى في البطولة.
وأبرز أرقام الشناوى هذا الموسم "لعب 41 مباراة هذا الموسم، منهم 30 مباراة في الدوري، و10 مباريات في دورى أبطال أفريقيا، ومباراة واحدة في كأس السوبر، واستقبلت شباكه 13 هدفا، منها 8 أهداف في الدورى، و5 أهداف في دورى الأبطال، و29 مباراة كلين شيت، ولعب 3600 دقيقة، وتصدى لركلتى جزاء".
"
هل يحد تغليظ العقوبة على السائقين المخالفين من حوادث الطرق؟

هل يحد تغليظ العقوبة على السائقين المخالفين من حوادث الطرق؟