رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
العرب

المعارضة تنتقد رفض أردوغان للنظام الفيدرالي بقبرص

السبت 13/فبراير/2021 - 01:05 م
إردوغان
إردوغان
عمر رأفت
طباعة
انتقدت المعارضة القبرصية التركية رفض الرئيس التركي رجب طيب أردوغان المحادثات بشأن نظام فيدرالي بشأن قبرص.
وقال حزب المعارضة الرئيسي في جمهورية شمال قبرص التركية (TRNC)، حزب اليسار الجمهوري التركي (CTP)، يوم الخميس، إن تهميش الاتحاد الفيدرالي الذي يعد الأساس الوحيد لإعادة توحيد الجزيرة أمر غير مقبول.
وقال أردوغان، يوم الأربعاء، قبل مؤتمر خماسي تستضيفه الأمم المتحدة في مارس بشأن قبرص، إن اتفاق الدولتين سيكون الحل الوحيد للجزيرة المقسمة عرقيا.
وقال موقع CTP في بيان مكتوب إن تأكيد أردوغان ورئيس جمهورية شمال قبرص التركية، إرسين تتار، على أن نموذج الاتحاد سيتلاشى، سيضع تركيا أيضًا في موقف صعب للغاية، بينما يدفع القبارصة الأتراك بعيدًا عن القانون الدولي.
ويؤيد إرسين تتار، الذي تم انتخابه كرئيس بدعم كبير من حكومة حزب العدالة والتنمية التركي في أكتوبر، حل الدولتين للجزيرة المتوسطية، على عكس سلفه الفيدرالي مصطفى أكينجي. وقالت الشركة: "التزام القبارصة الأتراك بإرادة 24 أبريل، سيستمر بعزم". في 24 أبريل 2004، تم وضع خطة أنان، صيغة الحل الشامل للأمم المتحدة بشأن قضية قبرص على استفتاءات منفصلة ومتزامنة على جانبي الجزيرة. الخطة التي سميت على اسم كوفي أنان، الأمين العام للأمم المتحدة في ذلك الوقت، حظيت بتأييد 65 في المائة من القبارصة الأتراك، في حين رفضها القبارصة اليونانيون بأغلبية ساحقة بنسبة 76 في المائة.
ولا تزال قبرص مقسمة منذ عام 1974، عندما تدخلت تركيا في الجزيرة لمواجهة الانقلاب المدعوم من اليونان.
في عام 1983، أعلن زعيم القبارصة الأتراك الجمهورية التركية لشمال قبرص، المعترف بها من قبل تركيا فقط. تم تنفيذ العديد من المبادرات الدبلوماسية التي تهدف إلى إعادة توحيد الجزيرة منذ عام 1974، ولكن لم ينجح أي منها حتى الآن.
"
هل نجحت دراما رمضان في تقديم محتوى جاذب للمشاهدين؟

هل نجحت دراما رمضان في تقديم محتوى جاذب للمشاهدين؟