رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي

إيهاب رمزي: البابا تواضروس عبر بصدق عن جموع الأقباط في حديثه عن السيسي

الخميس 07/يناير/2021 - 01:32 م
الرئيس السيسي والبابا
الرئيس السيسي والبابا تواضروس
محمد العدس- نشأت أبوالعينين
طباعة
أشاد الدكتور إيهاب رمزى عضو مجلس النواب وأستاذ القانون الجنائى بتصريحات البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية التى أكد فيها أن مصر بتاريخها وحضارتها وطن يشرفنا جميعًا وأن الرئيس عبدالفتاح السيسي لديه وعي كبير باحتياجات الوطن؛ مؤكدًا ان البابا تواضروس الثانى عبر بكل الصدق والأمانة عن جموع الأقباط في حديثه عن الرئيس السيسي.
واعتبر رمزي في بيان له أصدره اليوم تصريحات البابا تواضروس عن إدارة الدولة لأزمة (كورونا) بانها دليل قاطع على نجاح الدولة في مواجهة هذا الفيروس خاصة ان البابا تواضروس قال: " نشكر الله لكون الدولة تنبهت مبكرًا لوباء كورونا واتخذت إجراءات صارمة لمواجهته"، وتابع: "اتخذنا الإجراءات وأغلقنا الكنائس حفاظا على الناس وكلنا ثقة بأن الله سيحرسنا ويحرس بلادنا من ذلك الفيروس الذي جعلنا نمر بتجربة صعبة واختلفت حياتنا عن ذي قبل" إضافة إلى تأكيد البابا كذلك أنه "سيتلقى اللقاح عن قناعة شخصية عندما تحين الفرصة".
وقال الدكتور إيهاب رمزى ان حديث البابا تواضروس الثانى عن الرئيس عبد الفتاح السيسي تحدث فيه عن جزء من فعاليات ومواقف الرئيس السيسي مع الأقباط وإضافة لبصمات مهمة لم تحدث من أي رئيس مصرى من قبل تجاه الأقباط خاصة مشاركة الرئيس السيسي في أعياد الميلاد المجيد وحرصه على حضور القداس.
وأكد الدكتور إيهاب رمزى خاصة ان ما كشف عنه قداسة البابا تواضروس الثانى عن أن أول لقاء جمعه بالرئيس السيسي بقوله: "أكثر ما أثارني في شخصية الرئيس السيسي في أول لقاء جمعنا وعيه الكبير باحتياجات الوطن". مضيفا "أكثر ما يعجبني في الرئيس السيسي أنه دائمًا ما يتحدث بهدوء الواثق" وأن زيارات الرئيس السيسي المتكررة للكاتدرائية أصبحت تقليدا رائعا ومبعثا للبهجة الحقيقية لكل المصريين بما تحمله من معان لها التأثير الكبير".
ووجه الدكتور إيهاب رمزى تحية قلبية لقداسة البابا تواضروس على حديثه الواضح والصريح حول علاقته بفضيلة الإمام الأكبر شيخ الأزهر الدكتور أحمد الطيب خاصة قوله: "صديق عزيز علينا وعلاقتنا طيبة للغاية" و"يجمعنا وشيخ الأزهر سقف واحد وهو (بيت العائلة)، وأرض واحدة هي "الوطن" مؤكدًا أن هذه الكلمات من قداسة البابا تواضروس الثانى لقيت ارتياحا كبيرا وواسع النطاق من الرأى العام المصرى بجميع اتجاهاته وانتماءاته السياسية والشعبية والحزبية.
"
هل تؤيد شعار "اتفرج وبعدين احكم" على دراما رمضان هذا العام؟

هل تؤيد شعار "اتفرج وبعدين احكم" على دراما رمضان هذا العام؟