رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
اغلاق | Close

التركيز سلاح "موسيماني" لتجهيز الأهلي لنهائي كأس مصر

الخميس 03/ديسمبر/2020 - 07:32 ص
موسيماني المدير الفني
موسيماني المدير الفني للأهلي
أنس مصباح
طباعة
فرض الجنوب أفريقي بيتسو موسيماني، المدير الفني للفريق الأول لكرة القدم بالنادي الأهلي، حالة من التركيز الشديد على اللاعبين استعدادا لمباراة طلائع الجيش المرتقبة، المقرر له بعد غد السبت، في نهائي بطولة كأس مصر، بعد الفوز على الاتحاد السكندري بهدفين لهدف، مساء أمس الأول، والتأهل لمباراة التتويج. 
هذا هو النهائي الثاني للأهلي في أقل من 10 أيام، ما جعل موسيماني يهتم كثيرا بتجهيز اللاعبين ذهنيا للقاء، خاصة أن الفريق كان قد وصل لقمة تركيزه قبل لقاء الزمالك في نهائي بطولة دوري أبطال أفريقيا، الذي أقيم يوم الجمعة الماضي. 
ويتجه موسيماني للدخول في معسكر مغلق مبكر، اليوم الخميس، لتهيئة الأجواء للقاء وكذلك لحماية اللاعبين من مزيد من إصابات كورونا التي ضربت الأهلي في الفترة الماضية. 
وكانت حالة من الارتياح الشديد قد سادت بعد الفوز الصعب على الاتحاد في نصف نهائي الكأس، خاصة أن التأهل جاء بصعوبة بعد أن قدم زعيم الثغر مباراة قوية، وظل متقدما على الأهلي حتى الدقيقة 72 حين سجل محمد مجدي قفشة هدف التعادل، قبل أن يحرز حمدي فتحي هدف الفوز القاتل. 
من جانبه أعرب سامي قمصان المدرب المساعد بالأهلي عن سعادته بالفوز على الاتحاد السكندري والتأهل لنهائي الكأس.
وأضاف في تصريحات بعد اللقاء، أن الفوز جاء صعبا وهو أمر طبيعي في مباريات الكأس، مشيرا إلى أن الاتحاد فريق جيد وقدم مباراة قوية. 
وقال إن الهدف الذي دخل شباك الأهلي أحدث استفاقة لدى اللاعبين بعد الفوز بدوري أبطال أفريقيا. 
وشدد على أن تراجع الأداء متوقع بعد لقاء الزمالك في نهائي دوري أبطال أفريقيا وأن الجهاز الفني حريص على تصحيح الأخطاء بشكل مستمر.
في نفس السياق يترقب الجهاز الفني نتيجة مسحة كورونا التي خضع لها وليد سليمان ومحمد شريف وأليو ديانج، أمس الأربعاء، لتحديد من سيكون جاهزا لدعم الأهلي أمام طلائع الجيش. 
وخضع اللاعبون للعزل في الفترة الماضية بعد إيجابية المسحة التي أبعدت وليد سليمان وديانج عن نهائي دوري أبطال أفريقيا، حيث أصيب هو وأسرته بالفيروس. 
في سياق متصل حصل موسيماني على فيديوهات للمباريات الأخيرة لفريق الطلائع، من ضمنها لقاء الزمالك في نصف نهائي الكأس، الذي أقيم أمس الأول أيضا. 
ويسعى الرجل لوضع يده على نقاط القوة والضعف في صفوف المنافس الذي يقوده طارق العشري المدير الفني، الذي يواجه الأهلي في نهائي كأس مصر للمرة الثانية في تاريخه. 
فقبل 10 سنوات قاد العشري حرس الحدود للفوز على الأهلي والتتويج بالكأس ما يمنح اللقاء طابعا ثأريا للأهلي، الذي يبحث عن الثنائية المحلية هذا الموسم والثلاثية التاريخية بعد التتويج بلقب دوري أبطال أفريقيا، ومن قبله الدوري الممتاز عن جدارة واستحقاق بفارق كبير عن أقرب منافسيه في النسخة الماضية.
"
هل تتحايل قطر على شروط المصالحة ؟

هل تتحايل قطر على شروط المصالحة ؟