رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
العرب

لماذا زار الرئيس السيسي جنوب السودان؟

الأحد 29/نوفمبر/2020 - 05:46 م
البوابة نيوز
محمود الشورى
طباعة
تعد زيارة الرئيس عبدالفتاح السيسي، إلى دولة جنوب السودان الشقيق، هي الأولى من نوعها، منذ إعلان انفصالها عن الوطن الأم السودان، في شهر يوليو من عام 2011، لتصبح بذلك أحدث دولة مستقلة في العالم.
وجرى خلال الزيارة التي استغرقت يوما واحدا فقط، عقد قمة بين الرئيس عبدالفتاح السيسي ونظيره الجنوب سوداني سيلفا كير، كما تم مناقشة الملفات الأفريقية المتعلقة، وعلى رأسها ملف سد النهضة الإثيوبي.
وتناولت القمة بين الرئيسين سبل تعزيز العلاقات الثنائية، خاصة على الصعيد الاقتصادي والتنموي، بما يسهم في تحقيق مصالح البلدين الشقيقين وذلك في إطار الإرادة القوية المتبادلة لتعزيز أطر التعاون بينهما.
لماذا زار الرئيس

- أهمية الزيارة
قالت إيمان الطويل، الخبيرة بمركز الأهرام للدراسات السياسية والاستراتيجية، إن زيارة الرئيس عبدالفتاح السيسي إلى دولة جنوب السودان، تتعلق بتعزيز الشراكة الثنائية بين الدولتين، موضحة أن زيارة السيسي مهمة للغاية في هذا التوقيت للتنسيق مع دول القرن الأفريقي.
وأضافت "الطويل"، خلال مداخلة هاتفية، على شاشة "صدى البلد"، أن زيارة السيسي تهدف للعمل على المحافظة على مصالح مصر المرتبطة بالدول المطلة على البحر الأحمر ومن يجاورها.
وكشفت الخبيرة بمركز الأهرام للدراسات السياسية والاستراتيجية، عن أن مصر لديها علاقات قوية مع دولة جنوب السودان، وهناك أوجه تعاون مشترك بين الدولتين سواء على المستوى التنموي أو مجال الطاقة.
وتابعت أنه في مجال الطاقة يتم العمل على إنشاء محطة للطاقة وفي مجال التعليم هناك فرع لجامعة الإسكندرية يتم إنشاؤه في مدينة جوبا بجنوب السودان، مؤكدة على أن لزيارة الرئيس السيسي إلى جنوب السودان بُعد تنموي.
- زيارة مهمة جداً
من جانبه قال السفير جوزيف مومو، سفير جنوب السودان لدى مصر، إن الزيارة التي قام بها الرئيس عبدالفتاح السيسي إلى جنوب السودان مهمة جداً، مشيرا إلى أنها الزيارة الاولى من نوعها منذ استقلال جنوب السودان عن السودان عام 2011.
وأضاف السفير جوزيف مومو، في تصريحات، أن جنوب السودان تقوم بعملية تطبيق السلام في البلاد، ومصر كان لها دور كبير في جهود توثيق السلام، والتوثيق في جنوب السودان.
وأوضح سفير جنوب السودان لدى مصر أن الشعب والحكومة متوقعان الكثير من الدولة المصرية، فنحن نعتبره الأخ الأكبر في القاهرة، وله مساهمات كبيرة جدا في عمليات السلام بالمنطقة سواء في القارة الأفريقية أو جنوب السودان، ومساهمته واضحة في استقرار جنوب السودان، بالإضافة إلى تقديم الدعم ووفرة المساعدات الإنسانية.
بدوره قال السفير محمد حجازي، مساعد وزير الخارجية الأسبق للشئون الإفريقية، إن زيارة الرئيس عبد الفتاح السيسي إلى جنوب السودان من أهم الزيارات الخارجية.
وأضاف حجازي، خلال مداخلة هاتفية على قناة صدى البلد، أن مصر دعمت جنوب السودان لتحقيق الأمن والسلام الداخلي.
وأشار مساعد وزير الخارجية الأسبق للشئون الإفريقية، إلى أن جنوب السودان لديها العديد من الإجابات على ملف مياه حوض النيل وسد النهضة.
وأكد أن مجالات التعاون متعددة بين مصر وجنوب السودان، وتشمل التعليم والصحة ومشروعات الربط الكهربائي، موضحا أن مصر قدمت مساهمات لجنوب السودان في مجال التعليم، مشيرا إلى أن مصر تخطط لفتح أسواق في جنوب السودان للسلع المصرية .
وأوضح أنه يجب تعزيز قدرات جنوب السودان، لإدارة مواردها المائية، مضيفا أن جنوب السودان تعد امتدادًا لأمن مصر الاستراتيجي، لافتا إلى أن مصر صاحبة المكون الرئيسي لقوات حفظ السلام في جوبا.
لماذا زار الرئيس

- دعم متواصل
وفى إطار دعم مصر الدائم لجنوب السودان، أرسلت مصر أكبر قوة لقوات حفظ السلام الدولية بجنوب السودان، حرصا على دعم استقرار الدولة، وتسعى مصر إلى زيادة دعمها لدولة جنوب السودان فى مجالات التعليم والصحة والمشروعات الخدمية والبنية التحتية، والتعاون المشترك فى كافة المجالات.
كما أن لمصر مواقف واضحة إزاء بعض التحديات السياسية التي واجهت جنوب السودان ولاسيما قضية " أبيي" ، الغنية بالبترول المتنازع عليها بين الشمال والجنوب والتى تم تحويل قضيتها إلى محكمة التحكيم الدائمة بلاهاى لتحديد حدودها، إذ رحبت مصر بالقرار الذى صدر عن المحكمة ودعت الأطراف إلى الالتزام به. بالإضافة إلى استمرار المساهمة المصرية بأكبر مكون فى قوات حفظ السلام الدولية بجنوب السودان.
لماذا زار الرئيس

- الزيارات المتبادلة
تعد زيارة الرئيس السيسي إلى جنوب السودان هي الأولى من نوعها لرئيس مصري، أما على الجانب الأخر فقد كان هناك عدة زيارات.
حيث زار رئيس جنوب السودان، سيلفا كير، مصر 3 مرات، الأولى في نوفمبر عام 2014 على رأس وفد رفيع المستوى يضم مجموعة من الوزراء، واستقبل الرئيس المصري، عبد الفتاح السيسي، الوفد بمقر الرئاسة، وأكد وقتها على استمرار مصر في تقديم مساعداتها إلى أشقائها في جنوب السودان، ومن جانبه أكد الرئيس سيلفا كير وقتها أن هذه الزيارة بمثابة رسالة قوية تعكس عمق العلاقات بينهما.
وفى يناير 2017، زار سيلفا كير مصر، وبحث مع الرئيس المصري وقتها سبل تعزيز مختلف جوانب العلاقات الثنائية بين مصر وجنوب السودان، كما بحثا عملية السلام فى جنوب السودان وأهمية الالتزام باتفاق التسوية السلمية الموقع فى أغسطس 2015، باعتباره الآلية الأساسية لاستعادة السلم والاستقرار والرخاء لأهلنا فى جنوب السودان.
وكانت زيارة سيلفا كير الثالة لمصر فى يناير 2019، والتي كانت بمثابة زيارة رئيس لبلده الثاني، إذ أعرب سيلفا كير عن الارتياح لمستوى التعاون والتنسيق القائم بين الدولتين، مع تأكيد أهمية دعمه وتعزيزه لصالح البلدين والشعبين الشقيقين.
"
هل تتوقع ارتفاع أسعار العقارات مع قرب تطبيق مبادرة البنك المركزي للتمويل؟

هل تتوقع ارتفاع أسعار العقارات مع قرب تطبيق مبادرة البنك المركزي للتمويل؟
اغلاق | Close