رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم
اغلاق | Close

وش إجرام| "جثة جزار في شيكارة".. حكاية جريمة بطلها صبي خائن في الجيزة

الأحد 29/نوفمبر/2020 - 09:01 ص
البوابة نيوز
أحمد علاء الدين
طباعة
"تعال خد فلوسك يا معلم.. خلاص نويت اسدد لك كل ديوني".. العاشرة مساء يوم الأربعاء الماضي، تلقى "م.ح"، والذي يعمل جزار، اتصالا هاتفيا، أعاد له الأنفاس من جديد، بعدما أخبره أحد التجار والمدين له بمبالغ مالية برغبته في إنهاء الخلافات ورد الدين قائلا له: "أنت معلمي وانا صبيك وأنا خلاص اتصرفت في فلوس تعال خدها من شقتي"، وهو الأمر الذي لم يكن متوقعا، لاسيما وقد شهدت الأزمة بينمها خلال الفترة الأخيرة العديد من المشاجرات، لم يستطع عقلاء السوق حلها، وعلى الفور توجه صاحب الوجه البشوش إلى منزل الثاني لاستعاده أمواله في رحلة محفوفة بالمخاطر لم يدر صاحب الـ68 ربيعا أنها ستكون الأخيرة وسيرحل ليجاور الأموات في جريمة قتل اتشحت معها منطقة المنيب بالسواد حزنا على "قتيل الغدر".
تفاصيل الجريمة المأساوية بدات بتلقى قسم الجيزة بلاغا العثور على جثة بمدخل عقار بدائرة القسم لشخص مجهول في العقد السادس من العمر موضوعه داخل جوالين.
وعلى الفور تشكل فريق بحث برئاسة قطاع الأمن العام وبمشاركة مفتشى القطاع وضباط الإدارة العامة لمباحث الجيزة توصلت تحرياته إلى تحديد شخصية المجنى عليه "68 سنة جزار مُقيم المنيب دائرة القسم، وأن وراء ارتكاب الواقعة  41 سنة جزار مُقيم بمنطقة الخرطة الجديدة دائرة القسم".
وعقب تقنين الإجراءات تم استهدافه بمأمورية برئاسة قطاع الأمن العام وبمشاركة مفتشى القطاع أسفرت عن ضبطه.
وبمواجهته بما توصلت إليه التحريات أقر بها واعترف تفصيليًا بارتكابه الواقعة وقرر أنه نظرًا لكونه مدين للمجنى عليه بمبلغ مالي ومداومة الأخير على مطالبته بسداد ذلك الدين عقد العزم على التخلص منه بقتله.
وأضاف المتهم أنه في سبيل تنفيذ مُخططة قام باستدراج المجنى عليه بتاريخ أمس إلى شقة خاصة به "كائنة بعقار بمنطقة الخرطة الجديدة دائرة القسم" بزعم رد المبلغ المالى له ولدى وصوله باغته بالتعدى عليه بالضرب على رأسه بحجر وكذا بسلاح أبيض "ساطور" عدة مرات فأحدث إصابته التى  أودت بحياته واستولى منه على هاتفه المحمول وقام بوضع جثته داخل الجوالين وصباح اليوم قام بالتخلص من الجثة بإلقائها بمكان العثور.
تم اتخاذ الإجراءات اللازمة تجاه الواقعة وباشرت النيابة العامة التحقيقات.

الكلمات المفتاحية

"
هل تتحايل قطر على شروط المصالحة ؟

هل تتحايل قطر على شروط المصالحة ؟