رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم

سد جيوليوس.. بسواعد مصرية تنزانية

الجمعة 20/نوفمبر/2020 - 04:31 م
البوابة نيوز
إيمان عريف
طباعة
شهد الدكتور محمد شاكر، وزير الكهرباء والطاقة المتجددة، والدكتور عاصم الجزار، وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، الأسبوع الماضي، احتفالية تحويل مجرى نهر روفيجى لتنفيذ الأعمال بجسم السد الرئيسي، بمشروع إنشاء سد ومحطة جيوليوس نيريرى لتوليد الطاقة الكهرومائية بقدرة 2115 ميجاوات، على نهر روفيجي، بمنخفض شتيجلرز جورج، بدولة تنزانيا.
وبدأ الوزيران الانتقال إلى موقع الاحتفال، حيث تم شرح الموقف التنفيذى للأعمال من مسئولى التحالف المصرى المنفذ للمشروع.
وأشار الدكتور عاصم الجزار وزير الإسكان، إلى أن مشروع إنشاء سد ومحطة جيوليوس نيريرى، يُنفذه تحالف شركتى "المقاولون العرب" و"السويدى إليكتريك" على نهر روفيجى بدولة تنزانيا، وقد تم توقيع العقد في ديسمبر ٢٠١٨، بحضور رئيس جمهورية تنزانيا الاتحادية، والدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء المصري، بقيمة 2.9 مليار دولار، في دار السلام بتنزانيا، لتنفيذ مشروع بناء سد، ومحطة توليد كهرومائية بقدرة 2115 ميجاوات، على نهر روفيجي بتنزانيا، بهدف توليد 6307 آلاف ميجاوات / ساعة سنويًا، تكفي استهلاك نحو 17 مليون أسرة تنزانية، كما يتحكم السد في الفيضان لحماية البيئة المحيطة من مخاطر السيول والمستنقعات، ولتخزين نحو 34 مليار م3 من المياه في بحيرة مُستحدثة بما يضمن توافر المياه بشكل دائم على مدى العام لأغراض الزراعة، والحفاظ على الحياة البرية المحيطة في واحدة من أكبر الغابات في قارة أفريقيا والعالم.
وأكد الدكتور عاصم الجزار، أن الرئيس عبدالفتاح السيسي، يتابع سير العمل بالمشروع بشكل دورى، وذلك في إطار العلاقات المتميزة بين البلدين واهتمام مصر بالشأن الأفريقي، وبتنفيذ هذا المشروع الهام للشعب التنزاني، نظرًا للدور المقرر للسد والمحطة في توفير الطاقة الكهربائية لدولة تنزانيا، ودفع معدلات التنمية بها.
وصرح الدكتور محمد شاكر، وزير الكهرباء والطاقة المتجددة، بأن الشركات المصرية تقوم بعمل عملاق وعالمي في مشروع إنشاء سد ومحطة جوليوس نيريري لتوليد الطاقة الكهرومائية بقدرة 2115 ميجاوات، على نهر روفيجي، بمنخفض شتايجر جورج، بدولة تنزانيا.
ولفت إلى أن الأعمال الكهربائية والميكانيكية لم يتم البدء بها في مشروع إنشاء سد ومحطة جوليوس نيريري، موضحا أنه يتم تصنيع التوربينات والمولدات والعمل يسير على قدم وساق.
وأشار شاكر إلى أن هناك حجم عمل هائل في سد ومحطة جوليوس نيريري لتوليد الطاقة الكهرومائية، وعمليات الانتهاء تتم بشكل جيد للغاية، وسوف تستفاد تنزانيا من السد بإنتاج 2115 ميجا وات من الكهرباء، موضحا أن إنتاج السد العالي من الكهرباء يبلغ 2100 ميجا وات.
وقال إن مشروع إنشاء سد ومحطة جوليوس نيريري لتوليد الطاقة الكهرومائية بدولة تنزانيا، سوف يتم الانتهاء منه في عام 2022/2023، مؤكدا أن المشروع سوف يُشرف مصر بالكامل بعد الانتهاء منه.
"
هل تتحايل قطر على شروط المصالحة ؟

هل تتحايل قطر على شروط المصالحة ؟