رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم
اغلاق | Close

أنقذ فتاة من الاغتصاب.. كشف سر الاعتداء على شاب في الغردقة

الخميس 29/أكتوبر/2020 - 02:36 م
البوابة نيوز
مصطفي بكر عبدالوهاب
طباعة
روى أحد شهود العيان الذي تصادف وجوده أثناء واقعة الاعتداء على شاب بالغردقة، ويدعى "عبدالله م ف" - يقيم بمنطقة مبارك ١١ - ١٨ سنة - لا يعمل، الرواية الحقيقية التي أدت إلى إصابة شاب على يد بلطجية بـ ١٧ غرزة في الوجه نتيجة الدفاع عن فتاة من التحرش بها، بمنطقة مبارك ١١ شمال مدينة الغردقة.
وقال شاهد العيان، إن الشاب المعتدى عليه كان له دور كبير في إنقاذ الفتاة من الاغتصاب من قبل عدد من البلطجية.
وكشف شاهد العيان، أنه شاهد ولد يصطحب فتاة، تصادف وجود مجموعة من البلطجية، اقتربوا منهم، وقالوا للشاب الذي يصطحب الفتاة إن هذه الفتاة "تلزمنا" وذلك بهدف اغتصابها أو التحرش بها، فرفض الشاب إعطاء الفتاة لهم، فنشب على إثرها مشاجرة كلامية بين الشاب، والتي انتهت بهروب الفتاة من بين فك الذئاب البشرية" البلطجية".
ويكمل شاهد العيان، قائلا؛ ثم انصرف بعد ذلك الجميع كلا في طريقه، حتى التقى مرة أخرى بجوار مسجد اليقين بمنطقة مبارك ١١، وبدأت المناوشات بينهم تطورت إلى مشاجرة كلامية، سرعان ما تطورت إلى مشاجرة بالأيدي.
وأكد شاهد العيان، تصادف أثناء ذلك مرور الشاب المعتدي على المدعو، "حسام م ب" - حاصل على دبلوم ١٨ سنة، وشهد المشاجرة، وقام بالحجز بينهم.
وأضاف الشاهد، أنه أثناء الحجز بينهم تطاول أحد البلطجية على المجني عليه بألفاظ خارجة، ما دعى المجني عليه أن يدفع البلطجي، وعلى الفور أخرج البلطجي موس حلاقة من فمه وقام بتشريح وجه المجني عليه وفر هاربا مع باقي البلطجية.
وفي ذات السياق، تعاطف أهالي محافظة البحر الأحمر مع حالة الشاب الذي حاول إنقاذ الفتاة من التحرش بواسطة مجموعة من البلطجية بمنطقة مبارك ١١ شمال مدينة الغردقة، تداول رواد التواصل الاجتماعي عدد من الهاشتاجات يحمل عنوان" #حقو #لازم #يرجع " وآخر يحمل عنوان " #حقو #لو #مجاش #كلها #هتبقي #شبه #الاوباش #دول".
وكان مجموعة من البلطجية قد أصابوا شاب يدعي "حسام م ب" - حاصل على دبلوم - يقيم بالغردقة، بـ ١٧ غرزة في الوجه بعد أن قام بالآلات الحادة في وجهه، بسبب شهامته، أثناء دفاعه عن فتاة حاول عدد من البلطجية التحرش بها في منطقة مبارك ١١ بمدينة الغردقة.
وأكد المجني عليه، أنه شاهد عدد من البلطجية يقومون بمعاكسة إحدى الفتيات في ساعة متأخرة من الليل ١٠ مساء بالتصادف مع مروره عائدا من عمله، وعندما حاول إنقاذها قام أحد البلطجية بإخراج آلة حادة وضربه في وجهه وتناوب باقي البلطجية ضرب الشاب الذي حاول إنقاذ الفتاة التي تصادف عودتها من الدرس، وأسفر ذلك عن إصابة الشاب بعدد ١٧ غرزة في منطقة الوجه. وفروا هاربين.
من جانبه، ناشد والد الشاب المعتدي عليه بسبب شهامته وزير الداخلية ومدير أمن البحر الأحمر، بسرعة القبض على البلطجي الذي اعتدى على نجله وتقديمه للعدالة، حتى لا تنتشر البلطجة في مدينة الغردقة السياحية، وتصبح الشهامة والأخلاق عملة نادرة يختالها البلطجية وأولاد الشوارع.
وتم تحرير محضر بالواقعة وأخطرت النيابة العامة لمباشرة التحقيق.
"
برأيك.. ما أهم القوانين التي يجب على البرلمان الجديد مناقشتها؟

برأيك.. ما أهم القوانين التي يجب على البرلمان الجديد مناقشتها؟