رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم

أستاذ بالأزهر: لغتنا تعزز من الثقافة الإسلامية والحضارة العربية

الثلاثاء 27/أكتوبر/2020 - 02:55 م
البوابة نيوز
محمد الغريب - علي موسى
طباعة
قال الشيخ نجاتي وهبة، أستاذ اللغة العربية بالأزهر الشريف، إن اللغة العربية من أهم عوامل بناء المجتمع العربي وثقافته وحضارته، فهى السبيل لنقل العلوم الإسلامية والشرعية والثقافة العربية لبلاد الغرب، وبالتعمق في دراستها والتبحر في ملكاتها، يسهل التعرف على الدين الإسلامى، وفهم نصوص القرآن فهمًا صحيحًا.
جاء ذلك خلال محاضرته التى ألقها اليوم الثلاثاء، في دورة "مع لغتنا العربية"، التي يقيمها فرع المنظمة العالمية لخريجى الأزهر بالدقهلية الشهر الجارى.
قال الشيخ وهبة: "إن اللغة العربية تعد من أجمل وأعمق وأوسع لغات العالم، وتتميز بسهولة نطقها، وهى لغة فضفاضة واسعة المدى والبيان، مشيرًا إلى أن العرب قديمًا كانوا يتفاخرون بتنظيم الشعر العربي، وضرب الأمثال والغوص في بحار البلاغة والنثر العربي باستخدامها.
وأشار إلى أن اللغة العربية تعتبر من أهم عوامل بناء المجتمع العربي والإسلامى، فهى وسيلة لفهم القرآن الكريم والسنة النبوية الشريفة، وحظيت بشرف نزول القرآن الكريم بها، ومحفوظه بحفظه حتى قيام الساعة، وذلك هو سبب انتشارها وبقائها مصداقا لقوله تعالى: "إن نزلنا الذكروإنا له لحافظون".
وبالحديث عن أهمية اللغة العربية في نشر الثقافة والعلوم فأكد الشيخ وهبه أنها لغة تعزز من ثقافة وحضارة الأمة الإسلامية، فهى عنصر أساسي لنقل الحضارة الإسلامية بأدابها وعلومها المختلفة وفنونها، ووسيلة تواصل بين الشعوب العربية بعضهم البعض، وبالتعمق في دراسة فروعها كالنحو والصرف والبلاغة والبيان، ينضج الفرد العربي ويصبح أكثر رقى وتحضر، وتذوق للشعر العربي بالمفردات والمعانى والصور الشعرية المختلفة،لما تحظى به اللغة العربية من واسع المدى والبيان وغنى في المعانى والمفردات.
كما طالب خلال المحاضرة بضرورة الحفاظ على اللغة العربية فهى ثروة الشعوب العربية، وعليهم بالاعتزاز والشعور بالفخر للتحدث بها، وعدم الانجراف نحو استخدام لغات آخرى، وإهمال التحدث بلغتنا الأم، مشيرًا إلى أن هناك شعوب غير ناطقة للعربية، يتشوقون لدراستها، لما أدراكوا من عظم أهميتها العلمية والثقافية، فضلًا عن أنها المدخل الأساسى لفهم الدين الإسلامى وشريعته، مؤكدًا أن بتعلمها والتوسع في تذوقها ستحظى شعوب الأمة بحظ عظيم من الوعى والثقافة وتبنى القيم والأخلاق التى نص عليها ديننا الحنيف دين الوسطية والإعتدال، ما يساعد على تحضر مجتمعاتنا ورقيها.
حضر اللقاء مجموعة من وعاظ الأزهر، وطلبة وطالبات الكليات المختلفة تحت إشراف ورعاية دكتورة فاطمة كشك المشرف العام على فرع المنظمة بالدقهلية.
"
برأيك.. من سيفوز بدوري أبطال أفريقيا؟

برأيك.. من سيفوز بدوري أبطال أفريقيا؟