رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم
اغلاق | Close

الإعدام للمتهمين بقتل شخص في العمرانية

الخميس 01/أكتوبر/2020 - 07:11 م
البوابة نيوز
كتبت- شيماء مدحت
طباعة
قضت محكمة جنايات الجيزة، برئاسة المستشار أحمد عبدالعزيز، وعضوية المستشارين جمال عدلى، ومختار محمد، وأمانة سر أحمد مدبولى، بمعاقبة شخصين بالإعدام، في اتهامهم بقتل شخص عمدًا مع سبق الإصرار والترصد، وأحكام بالمؤبد لآخرين.
وتقدم محامي المتهمين بطعن على الحكم أمام محكمة النقض، وتم قبول الطعن شكلًا، وما زالت المحكمة تنظر الموضوع.
وجاء في أمر الإحالة بالقضية رقم ٣٢٤٩ قسم العمرانية، أن المتهمين الأساسيين بالواقعة وهم "مجدى ك"، و" عمرو م ك" قد ترصدوا بالمجني عليه، حتى تشاجروا معه واعتدوا عليه بالضرب بسلاح نارى وأبيض بمعاونة آخرين، وقاموا بترهيب وترويع المارة والأهالي حتى لا يتدخل أحد، وبذلك يكونون قد بيتوا النية وعقدوا العزم على إزهاق روح المجني عليه، بأن جهزوا الأسلحة وأعدوا العدة لذلك، مستخدمين أسلحة غير مرخصة وفي وضع غير قانوني.
ووجهت النيابة للمتهمين الأول والثاني تهم القتل العمد مع سبق الإصرار والترصد، وحيازة أسلحة نارية وبيضاء غير مرخصة، واستخدامها في وضع غير قانونى، وترهيب الناس.
واستمعت النيابة إلى أقوال شهود الإثبات، وهم الضابط مجرى التحريات بالواقعة، والضابط المسئول عن ضبط المتهمين، الذين أكدوا أن المتهمين قاموا بقتل المجني عليه مع سبق الإصرار والترصد بمعاونة آخرين وتركوا الجثة في الشارع وفروا هاربين، وتم ضبطهم مختبئين في أحد الأماكن.
كما استمعت النيابة إلى أقوال شهود العيان، الذين أكدوا قيام المتهمين بإطلاق النار على المجني عليه والاعتداء عليه بالضرب أمام المارة، ولم يستطع أحد اعتراضهم أو مساعدته وتركوه جثة هامدة.
كما أكد تقرير الطب الشرعي، أن وفاة المجني عليه نتجت عن تعرضه لنزيف حاد وبعض التهتكات التي أدت إلى الوفاة، بالإضافة إلى عدة كدمات، وبناء على ذلك قضت المحكمة بالإعدام شنقًا للمتهمين.
"
مع وجود فيروس كورونا.. هل توافق على عودة الأفراح ؟

مع وجود فيروس كورونا.. هل توافق على عودة الأفراح ؟