رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم

اليوم.. الدكتور أحمد عكاشة يناقش تغيرات الشخصية بالأعلى للثقافة

الثلاثاء 22/سبتمبر/2020 - 05:19 ص
الدكتور أحمد عكاشة
الدكتور أحمد عكاشة
محرر البوابة نيوز
طباعة
ينظم المجلس الأعلى للثقافة بأمانة الدكتور هشام عزمي، محاضرة بعنوان: "الشخصية المصرية وما اعتراها من تغيرات"، والتي تنظمها لجنة الإعلام بالمجلس ومقررتها الدكتورة درية شرف الدين؛ وتقام المحاضرة في تمام السابعة مساء اليوم الثلاثاء بقاعة المجلس الأعلى للثقافة. 
ويدير المحاضرة الإعلامي الكبير مفيد فوزي، ويلقي المحاضرة عالم الطب النفسي الدكتور أحمد عكاشة رئيس الجمعية المصرية للطب النفسي.
ويشار إلى أن أحمد عكاشة ولد في القاهرة عام 1935م في أسرة سياسية عسكرية حيث كان والده هو محمود باشا عكاشة مديرا عاما لسلاح حرس الحدود وحاكما للصحراء الغربية، وأخوه هو ثروت عكاشة أحد الضباط الأحرار الذين ساهموا في ثورة 23 يوليو 1952 م والذي شغل منصبي وزير ثقافة ونائب رئيس الوزراء، وكان أحمد باشا ماهر وعلي باشا ماهر اللّذان شغلا منصب رئيس وزراء مصر إبني خالة والدته.
واشتغل رئيس الجمعية المصرية للطب النفسي ورئيس سابق للجمعية العالمية للطب النفسي (2002- 2005) وأستاذ الطب النفسي، كلية الطب، جامعة عين شمس وعضو المجلس التنفيذي لليونسكو وعضو مجلس امناء مدينة زويل للعلوم والتكنولوجيا.
وألف 47 كتابا باللغة العربية والإنجليزية منهم أربعة مراجع في الطب النفسي وعلم النفس الفسيولوجي، كما نشر 342 بحثا علميا في المجلات العلمية العالمية والمحلية، وعضو في لجان علمية عديدة وحاصل على الزمالة من ادنبره بلندن.
ونال جائزة الدولة التقديرية في الإبداع العلمي من أكاديمية البحث العلمي عام 2000، وجائزة الدولة التقديرية في العلوم الطبية عام 2008، وجائزة مبارك للعلوم الطبية عام 2010، ووسام العلوم والفنون من الطبقة الاولي عام 2013.
ثم عين ضمن المجلس الرئاسي الاستشاري للعلماء عام 2014 واختص بلمف الصحة النفسية والتوافق المجتمعي.
وتطبق الإجراءات الاحترازية للوقاية من فيروس كورونا؛ ولا يسمح بالحضور إلا لمن قام بالتسجيل المسبق عبر الواتساب على الرقم التالي: 01282530025.
كما تبث المحاضرة "أونلاين" عبر صفحة أمانةالمؤتمرات على فيسبوك وقناتها على اليوتيوب على الروابط التالية:


"
مع وجود فيروس كورونا.. هل توافق على عودة الأفراح ؟

مع وجود فيروس كورونا.. هل توافق على عودة الأفراح ؟