رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
العرب

ميليشيات تركيا تعترف: نهبنا منازل الليبين في مصراتة

الإثنين 24/أغسطس/2020 - 10:03 ص
البوابة نيوز
عمر رأفت
طباعة
أظهر تقرير أبرزته صحيفة "إنفستيجيتيف جورنال" المتخصصة في التحقيقات الاستقصائية ومقرها لندن، اليوم الاثنين، اعترافات خطيرة للميلشيات التابعة لتركيا في ليبيا.
وفي هذا، قال إرهابي يدعى حمود، وهو من أحد أعضاء فيلق المجد في الجيش الوطني السوري، وهو فصيل نقلت تركيا مسلحيه إلى ليبيا إن الفصيل لظيه حرية حركة في مصراتة، وأنهم وجدوا الكثير من المنازل التي لا يسكنها أحد وبها ذهب.
وأضاف محمود أنه ومن معه نهبوا منازل الليبيين في مصراتة، بسبب عدم دفع اردوغان رواتبهم حيث قال: " لم يدفعوا لنا ما وعدوا به، لذلك فهي طريقة جيدة لكسب المزيد من المال".
وقد تلقى الميليشيات السورية التابعة لتركيا وعودا بالحصول على راتب شهري يبلغ نحو ألفي دولار مقابل القتال في ليبيا، لكن عددا كبيرا منهم قالوا إنهم يتقاضون مبالغ أقل بكثير، فيما أوضح البعض أنهم ظلوا في ليبيا لأكثر من 5 أشهر ولم يتلقوا سوى دفعة واحدة.
وكشفت أن اللقاء الذي جرى قبل أيام في ليبيا بين وزيري الدفاع القطري خالد العطية والتركي خلوصي أكار ورئيس حكومة طرابلس فايز السراج، تم خلاله الاتفاق على زيادة رواتب المرتزقة السوريين بنسبة 30 بالمائة، ولكن هذا مجرد أقاويل لا تنفذ، حسبما قال أحد أفراد "فرقة حمزة" المتمركزة في منطق عين زارة القريبة من طرابلس، ويدعى عمر.
وأضاف أن قادتهم يخبرونهم أنهم سيتقاضون الرواتب قريبا لكن هذا لا يحدث، وقال: "ربما قالوا إنهم سيدفعون أكثر لأنهم اعتقدوا أنهم سيحتاجوننا لمهاجمة سرت، لكن لماذا يحتاجون إلينا الآن؟" في إشارة إلى اتفاق وقف إطلاق النار الذي تم التوصل إليه مؤخرا."
ويقول عمر إنه يحصل على معلومات من أصدقائه في سوريا أكثر مما يحصل عليه من أي شخص في ليبيا: "إنهم لا يخبروننا بأي شيء هنا، نسمع أخبارا من سوريا ونسمع شائعات أيضا، لا نعرف أي شيء على وجه اليقين حتى يحدث".
"
برأيك.. من سيفوز بدوري أبطال أفريقيا؟

برأيك.. من سيفوز بدوري أبطال أفريقيا؟