رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم

ترسيم الحدود بين مصر واليونان.. شكري: تطور نوعي في العلاقات مع أثينا.. ووزير الخارجية اليوناني: اتفاقية طرابلس وتركيا مكانها سلة المهملات

الخميس 06/أغسطس/2020 - 05:42 م
البوابة نيوز
شاهندة عبدالرحيم
طباعة
وقع كل من الجانب المصري واليوناني، اليوم، اتفاقية ترسيم الحدود بين مصر واليونان وتعيين منطقة اقتصادية خالصة لكل من البلدين لإتاحة الاستفادة من الثروات الواعدة من النفط والغاز والتنقيب عنه.
ورحب وزير الخارجية سامح شكري، بنظيره اليوناني نيكوس دندياس والوفد الرسمي المرافق له في زيارته المهمة اليوم في القاهرة وذلك في ظل علاقات الصداقة القوية والشراكة المنتامية بين مصر واليونان وهي الصداقة التي تعود إلى تاريخ طويل من العلاقات الممتدة بين الشعبين منذ ٣٠٠٠ عام.
وقال شكري: "شهدت زيارة الوزير تطورا نوعيا بدرحة عالية في تاريخ علاقتنا القوية وتوقيعنا سويا منذ قليل على اتفاق حول تعيين المنطقة الاقتصادية الخالصة بين جمهورية مصر العربية وجمهورية اليونان الصديقة وهو الاتفاق الذي توصلنا اليه بعد سلسلة من المفاوضات بين البلدين خلال السنوات الماضية والذي تتوافق كافة بنوده مع القانون الدولي والأمم المتحدة لقانون البحار".
وأضاف: "هذا الاتفاق يعلن عن الصدق المتناهي بين البلدين لتوطيد العلاقات وصدق الإرادة السياسية لدي البلدين للارتقاء بالصداقة المشتركة وتعزيزها والعمل على استمرار الزخم المتواصل الذي تشهده في السنوات الماضية على كافة الأصعدة والتعاون السياسي والعسكري والاقتصادي بين البلدين فضلا عن التنسيق المستمر إزاء مختلف الملفات الإقليمية والدولية محل الاهتمام المتبادل ويتيح هذا الانفاق لمصر واليونان المضي قدما في تعظيم الاستفادة من الثروات المتاحة في المنطقة الاقتصادية الخاصة لكل منهما، خاصة احتياطات النفط والغاز الواعدة ويفتح افاق جديدة لمزيد من التعاون الإقليمي في مجال الطاقة في ظل عضوية البلدين في منتدي غاز شرق المتوسط".
وتابع: "من هذا المنطلق لقد كانت علاقات الصداقة بين مصر واليونان القوية عاملا رئيسيا في الحفاظ على امن واستقرار منطقة الشرق المتوسط ومجابهة التهديدات والمخاطر الناجمة عن السياسات غير المسئولة الداعمة للتطرف والإرهاب ونشر الأفكار الراديكالية بالإضافة إلى الخروج عن القانون الدولي وأسس الشرعية الدولية".
من ناحيته، قال وزير الخارجية اليوناني: "اليوم هو يوم تاريخي أولا لأننا نحتفل بخمسة سنوات على افتتاح قناة السويس وهي قناة تربطنا ونحن بجوار مصر شارك اليونانيين و٨٠٠ من العاملين في أعمال القناة وساندوا قرار تأميم القناة منذ سنوات عديدة".
وأضاف أن هذا التوسع في هذه القناة الجديدة يعد عمل مميز، وهذا يؤكد على ما يفعله السيسي من تقدم ورئيسنا في تواصل تام معه.
وتابع: "وقعنا اتفاقية ترسيم الحدود البحرية بين البلدين وهي يحتذي بها في إطار القانون الدولي وتحترم قانون البحار وتحترم العلاقات المجاورة وتساهم في استمرار التوافق في المنطقة وتم حل اليوم مباحثات طويلة المدى وهذه الاتفاقية هي عكس تماما لأي شيء مخالف وغير قانوني مثلما حدث في اتفاقية طرابلس وتركيا ومكانها سلة المهملات اتفاقيتنا تؤكد مدي الجرف القاري واليوم نبدأ مرحلة جديدة لعلاقات وطيدة أكثر ونأمل ان نواجه معا كل الصعاب".
"
مع وجود فيروس كورونا.. هل توافق على عودة الأفراح ؟

مع وجود فيروس كورونا.. هل توافق على عودة الأفراح ؟