رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
اغلاق | Close

اتحاد الكرة أكثر المستفيدين من استكمال الدوري الممتاز

الخميس 06/أغسطس/2020 - 03:31 ص
البوابة نيوز
كتب- علاء على
طباعة
بعد قرار استكمال الدوري الممتاز وسط إجراءات احترازية مشددة من فيروس كورونا تقام مساء اليوم مباراة الزمالك والمصري، ويعتبر استئناف النشاط مجددا من أكبر نجاحات مسئولي اللجنة الخماسية خاصة انه انقذ المنظومة الاقتصادية للكرة والتي كادت على اعتاب خسائر تاريخية قد تتجاوز المليار ونصف.
رفض قرض "فيفا"
عودة المسابقات المحلية انقذت خزائن اتحاد الكرة من الأزمات المالية وبالتالي عدم احتاجها للقرض الذي عرضة مسئولي الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" بقيمة 5 ملايين دولار.
إنقاذ الشركات الراعية والأندية
إلغاء بطولة الدوري الممتاز يعني خسائر مالية كبيرة ستكبدها الشركات الراعية، خصوصا أنها تعاقدت بمبالغ كبيرة على رعاية تلك الأندية، بجانب خسائر كبيرة لاتحاد الكرة، خاصة أن شركة بريزنتيشن الراعية لاتحاد الكرة وأغلب الأندية تعوض المبالغ التي تدفعها للأندية والاتحاد من الإعلانات خلال المباريات وعلي قمصان اللاعبين بجانب عائد بث مباريات الدوري.
تجهيز المنتخبات الوطنية
أحد أكبر مكاسب استئناف النشاط، هو تجهيز الللاعبين تمهيدا لتجهيزهم بشكل جيد للمنتخبات الوطنية المختلفة، سواء المنتخب الأول استعدادا لاستئناف تصفيات بطولة الأمم الأفريقية، أو تصفيات كأس العالم، وكذلك المنتخب الاوليمبي الذي يستعد للمشاركة في أولمبياد طوكيو 2021.
الجبلاية تحذر الأندية
حذر عمرو الجنايني، رئيس اللجنة الخماسية التي تدير شئون اتحاد الكرة، اندية الدوري الممتاز، من افتعال أي أزمات تزامنا مع اسئناف الدوري، مشيرا أن قرار استكمال الدوري لا رجعة فيه، وعلي جميع المسئولين تحمل مسئوليتهم لتجاوز هذه الفترة العصيبة.
وشدد الجنايني، على الأندية بضرورة التأكيد على جميع العناصر باتباع جميع الإجراءات الاحترازية سواء في التدريبات أو المعسكرات والمباريات الرسمية وكذلك في الحياة العادية.
وعلى الرغم من المميزات الكبيرة والكثيرة من استئناف النشاط الكروي مجددا، الا ان هناك أثر سلبي سيظهر بقوة في الموسم المقبل، يتمثل في معاناه الأندية من تلاحم المواسم، بسبب ضيق الوقت بين الموسمين، وهو ما قد يعيد الكرة المصرية لما كانت عليه في السنوات الأخيرة بسبب الارتباطات القارية.
ورغم تأجيل كأس الأمم الأفريقية 2021، لكن الوضع لن يتغير هذا الموسم من خلال التوقعات المبدئية بنهاية الدوري في نهاية نوفمبر المقبل، وهو ما يعني أن الدوري الجديد قد يكون في منتصف ديسمبر، خاصة أن بطولة دوري الأبطال سيتم الانتهاء منهما أكتوبر، وسيبدأ الموسم الجديد أفريقيا في نوفمبر.
"
مع وجود فيروس كورونا.. هل توافق على عودة الأفراح ؟

مع وجود فيروس كورونا.. هل توافق على عودة الأفراح ؟