رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم
اغلاق | Close

«محمد مشالي» 50 عاما في رحاب الفقراء.. الغلابة يودعون طبيبهم إلى مثواه الأخير بالبحيرة.. وشيخ الأزهر: ضرب المثل في الإنسانية

الثلاثاء 28/يوليه/2020 - 05:35 م
البوابة نيوز
عبير العبد
طباعة
رحل عن عالمنا، اليوم الثلاثاء، طبيب الغلابة الدكتور "محمد مشالي" بعد رحلة عطاء وإنسانية، استمرت ما يقرب من 50 عاما، قدم فيها خدماته الطبية للغلابة وأبناء الطبقات الفقيرة، حيث كان سعر الكشف في عياداته 10 جنيهات فقط.


«محمد مشالي» 50 عاما
ونعى شيخ الأزهر، الدكتور أحمد الطيب، طبيب الغلابة قائلا عبر صفحته الرسمية على فيسبوك: "رحم الله طبيب الغلابة الدكتور محمد مشالى، وأسكنه فسيح جناته، ضرب المثل في الإنسانية، وعلم يقينًا أن الدنيا دار فناء، فآثر مساندة الفقراء والمحتاجين والمرضى، حتى في آخر أيام حياته، فاللهم اخلف عليه في دار الحق، وأنزله منزلة النبيين والصديقين والشهداء.. إنا لله وإنا إليه راجعون".
كما نعى أهالى قرييته "ظهر التمساح" بالبحيرة، طبيب الغلابة الدكتور محمد مشالي الذي وافته المنية عن عمر يناهز 76 عامًا. وكتب أهالي القرية عبر صفحة "صدى ظهر التمساح" على فيسبوك: "تنعى صدى ظهر التمساح وفاه الدكتور محمد مشالي ابن قريتنا البار.. طبيب الغلابه في ذمة الله.. بياع الطيِب ذهب ليلاقى مولاه.. تاجر مع الله فأهداه الله دعوة 100 مليون بنى آدم وأكثر، وحفر اسمه بحروف من ذهب على مدى التاريخ.. كم من أطباء أثرياء رحلوا ولم يشعر بهم أحدًا وما نفعتهم الأموال التى جمعوها من الناس ولا شهرتهم لأنهم لم يتركوا هذا الأثر الطيب في نفوس الناس، فقد خلدت ذكراك عند العقلاء للأبد.. اللهم أسكنه فسيح جناتك واجعل عمل الخير رفيقه وجليسه، فما علمنا عنه إلا خيرا وما رأينا منه إلا خيرًا.. زهد الدنيا وعمل لوجه الله، أراد الجنة لأنه يعلم أن الدنيا إلى زوال، فاللهم أكرم نزله ووسع مدخله يا الله.. فقد كان حليمًا رؤوفًا بالفقراء فجود عليه من فيض جودك يا أكرم الأكرمين يا الله.. إنك سميع مجيب الدعاء".
«محمد مشالي» 50 عاما
نعاه زملاؤه الأطباء، وقال الدكتور أحمد عبد العزيز، استشارى القلب والأوعية الدموية بكلية طب القصر العينى: "رحم الله طبيب الغلابة.. اللهم اجعله بالجنة واجعل شفاء كل مريض على يديه في ميزان حسناته، دكتور محمد مشالى قضوة لى أنا شخصيا ولكل طبيب في تفضيل أداء رسالة الرحمة على جمع المال والشهرة، ويكفيه دعوات من عالجهم وأجره من الله، ولم يتقاضَ المبالغ الطائلة التى يتقاضاها كثيرين لا يملكون علمه ولا رحمته بالناس". 
والدكتور "محمد المشالي" من مواليد محافظة البحيرة عام 1944، نشأ في أسرة متواضعة كان يعمل والده بمجال التعليم، ثم انتقل لطنطا واستقرت العائلة بها. ورغم أنه كان يهوى القانون ويرغب في الالتحاق بكلية الحقوق، لكنه التحق بكلية الطب تلبية لرغبة أبيه.
وتخرج "مشالي" من القصر العيني بالقاهرة عام 1967، وهو من محافظة البحيرة، وعقب تخرجه عمل بوزارة الصحة ما بين المراكز والوحدات الطبية بالأرياف والمحافظات. وافتتح عيادته بطنطا عام 1975، فحدد سعر الكشف وقت افتتاح عيادته بـ "10 صاغ" ثم زاد على مدى الـ45، ليصل إلى 10 جنيهات في 2020.
وللدكتور مشالي 3 أولاد تخرجوا جميعًا من كلية الهندسة، ولأن حياته العطاء أصبح المسئول عن رعاية أولاد أخيه عقب وفاته في سن صغيرة.
"
مع وجود فيروس كورونا.. هل توافق على عودة الأفراح ؟

مع وجود فيروس كورونا.. هل توافق على عودة الأفراح ؟