رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم
اغلاق | Close

بالفيديو.. آخر حوار لطبيب الغلابة الدكتور محمد مشالي قبل وفاته

الثلاثاء 28/يوليه/2020 - 05:10 ص
طبيب الغلابة الدكتور
طبيب الغلابة الدكتور محمد مشالي
طباعة
تنشر "البوابة نيوز" آخر حوار أجرته مع طبيب الغلابة الدكتور محمد مشالي قبل وفاته حيث وافته المنية اليوم الثلاثاء إثر هبوط حاد في الدورة الدموية.
وأكد الدكتور محمد مشالي طبيب الغلابة بطنطا، أن عيادته البسيطة مفتوحة للفقراء بسعر كشف زهيد، يقدر بـ15 جنيها فقط.
وأضاف "طبيب الغلابة"، في تصريحات لـ"البوابة نيوز"، أنه يبدأ يومه بالاستيقاظ في السابعة والنصف صباحا ثم يتوجه لعيادته، ويظل بها حتى أذان المغرب ثم يعود لمنزله ويتناول الإفطار، ثم يتوجه للعيادتين الأخريين بقريتين مجاورتين، وهما "الرجدية وشبشير الحصة"، لتوقيع الكشف الطبي على أبناء القريتين، مشددا على أن سعر الكشف في العيادتين 5 جنيهات فقط تقديرا لمعاناة الفقراء من أهالينا الفلاحين وتخفيفا عنهم، ثم يعود للمنزل مرة أخرى.
وتابع "مشالي"، أنه تربى في أسرة شعبية، وبدأ حياته "من الصفر"، وكافح لتربية أبنائه وأبناء شقيقه، وأعطاه الله أكثر مما تمنى وهو سعيد بحياته، قائلا: "لولا مجانية التعليم وقرار الرئيس عبد الناصر الخاص بهذا الشأن لكنت كمسري بالأتوبيس"، موضحًا أنه من أجل ذلك اختار أن يكون وسط محدودى الدخل والفقراء من المصريين مضيفا، أنه يشعر بالرضا عما قدمه في مشوار حياته للمرضى الفقراء، قائلا: "دائما أحمد الله على نعم كثير كالصحة والستر ومحبة الناس.
وأضاف "طبيب الغلابة"، أنه لا يحب البروبجاندا الإعلامية، متابعًا: "أفضل أن أكون جنديا مجهولا لخدمة المريض الفقير".
وبكى "مشالي" عندما تذكر طفلة بائعة الذرة في واقعة تعيينه في إحدى الوحدات الصحية بمنطقة فقيرة، مستطردا: "عندما جاءت لى طفلة صغيرة مريضة بمرض السكر برفقة والدتها، وتقول لوالدته أعطني حقنة الأنسولين، فردت أم الطفلة، لو اشتريت حقنة الأنسولين لن نستطيع شراء الطعام لباقى أخواتها، ولا زلت أتذكر هذا الموقف الصعب، الذى جعلني أهب علمى للكشف على الفقراء".
واستكمل "طبيب الغلابة"، رفضت كل المبادرات الشعبية بطنطا التي تطالب بوضع اسمي على أحد الشوارع، قائلا: "أنا أقل الناس وليس من طموحاتي هذه الأفعال". وأشار "مشالي"، إلى أنه لم يشاهد التليفزيون ولكنه يشاهد مباريات الزمالك؛ لأنه زملكاوي.
واختتم "طبيب الغلابة" بمطالبة جموع المصريين بالحفاظ على سلامتهم من وباء فيروس كورونا وعدم التكدس والازدحام والتهوية الجيدة، والاهتمام بالتغذية السليمة والصحية، والبُعد عن العصبية والتوتر وتناول الليمون والجوافة، وكل الفواكه الخاصة بفيتامينات "ج، سي"، واتباع تعليمات وزارة الصح.
"
مع وجود فيروس كورونا.. هل توافق على عودة الأفراح ؟

مع وجود فيروس كورونا.. هل توافق على عودة الأفراح ؟