رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم

المرشح المصري لـ"التجارة العالمية":انهيار الدور التفاوضي للمنظمة تسبب في مصاعب كبيرة لها

الخميس 16/يوليه/2020 - 02:59 م
الدكتور عبد الحميد
الدكتور عبد الحميد ممدوح
عزة الراوي
طباعة
قال الدكتور عبد الحميد ممدوح، مرشح مصر لمنصب مدير منظمة التجارة العالمية، إنه يتطلع لاستعادة المنظمة لقوتها ودورها التفاوضي بين مختلف القوى التجارية العالمية المتنازعة حال فوزه بإدارة المنظمة خلال الفترة المقبلة.
جاء ذلك خلال فعاليات المرحلة الثانية لفعاليات اختيار الرئيس الجديد لمنظمة التجارة العالمية، والتي تشهد تقديم المرشحين الـ 8 أنفسهم أمام أعضاء المجلس العام للمنظمة مساء أمس، الأربعاء، والتي شهدت مناقشات مرشحين اخرين فقط هم جيسوس سيادا كوري، من المكسيك وأنغوزي أوكونغو- إيويالا، من نيجيريا، وذلك بهدف تقديم عروض ترشيحهم، واستقبال أسئلة من أعضاء مجلس المنظمة.
أضاف المرشح المصري أن إصلاح منظمة التجارة العالمية ليس حول إعادة هيكلة الإدارات أو إعادة تخصيص الموارد عبر مشاريع مختلفة أو صياغة برامج مختلفة للدول، إنما يتعلق بإصلاح المعاهدة، حيث تعد هي بمثابة العقد القابل للتنفيذ بين الحكومات.
تابع المدير السابق لقسم التجارة في الخدمات والاستثمار بمنظمة التجارة العالمية، أنه ساهم في صياغة الاتفاقية العامة للتجارة في الخدمات (GATS)، مشيرًا إلى أن انهيار الدور التفاوضي للمنظمة تسبب مصاعب كبيرة لها، في وقت اكتسبت فيه وظيفة تسوية المنازعات قوة أكبر من أدوارها الأخرى المتمثلة في الدور القانوني “القضائي” والخدمي التجاري على مدى السنوات الـ25 الماضية.
ولفت إلى أنه يجد في نفسه القدرة التي تؤهله للفوز بمنصب الرئيس الجديد لمنظمة التجارة العالمية، حيث يملك 35 عامًا من الخبرة في العلاقات التجارية الدولية كمفاوض لمصر، منوهًا أنه يعد المرشح الرئيسي الحائز على ثقة الاتحاد الأفريقي لتولي المنصب.
وأضاف أن مهام المدير الجديد لمنظمة التجارة العالمية، يجب أن تتضمن العديد من الأبعاد الجديدة والتي تتضمن التركيز على ملفات التجارة الإلكترونية، والاقتصاد والبيئة، إلى جانب استعادة الدور التفاوضي المفقود.
ووفقا لجدول الأعمال، ستستمر الدورة الاستثنائية للمجلس العام حتى غدًا الجمعة، على أن تشهد جلسات اليوم وغدًا تقديم المرشحون الخمسة الباقون، وهم على التوالي من مولدوفا وجمهورية كوريا وكينيا والمملكة العربية السعودية وبريطانيا، لعروضهم.
وستنتهي المرحلة الثانية من عملية الاختيار التي “يُعرّف فيها المرشحون أنفسهم للأعضاء” في 7 سبتمبر، وبعد ذلك سيتشاور رئيس المجلس العام مع جميع أعضاء منظمة التجارة العالمية قبل اتخاذ القرار النهائي.
وجاء ماراثون اختيار المدير الجديد لمنظمة التجارة العالمية عقب إعلان غير متوقع في منتصف شهر مايو الماضي، بأن الرئيس الحالي لمنظمة التجارة العالمية روبرتو أزيفيدو سيستقيل في 31 أغسطس، أي قبل عام من انتهاء ولايته، بما تعيّن على منظمة التجارة العالمية أن تبدأ عملية اختيار خليفة جديد له.
"
هل تتوقع إجراء انتخابات مجلس النواب نهاية هذا العام؟

هل تتوقع إجراء انتخابات مجلس النواب نهاية هذا العام؟