رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم

مقتل مسنة على يد سيدة وزوجها في المرج.. التحقيقات: المتهمان حاولا سرقة مصوغات الضحية.. وخنقا المجني عليها خشية افتضاح أمرهما

الخميس 09/يوليه/2020 - 09:30 م
البوابة نيوز
طباعة
لم تجد سيدة في العقد السادس من عمرها، لمساعدتها على قضاء حوائجها، إلا اثنين من الجيران قابلتهما بالمعروف ولم ترد منهما مقابل إلا ان يكون الاحسان جزاء الاحسان، ولكن الشيطان عرف طريقه للزوجين بمجرد أن شاهدا ما تمتلكه العجوز من مصوغات ذهبية، فكثر ترددهما عليها بحجة مساعدتها.

وأثناء زيارتها، مستغلين ثقتها الزائدة بهما، قاما بالعبث بمقتنيات شقتها بحثا عن الذهب، ولكن المجني عليها لاحظت حركتهما الغريبة، وما إن واجهتمها حتى انقضا عليها خنقا وركلا حتى فارقت الحياة.

وبدأت الواقعة بعثور الأهالي في منطقة المرج، على جثة صفية موريس، والتي تبلغ من العمر 60 سنة، داخل شقتها، وعلى الفور تم إبلاغ قسم الشرطة وانتقل فريق من المباحث الجنائية للمعاينة الأولية، وبمناظرة الجثة تبين وجود آثار عنف حول العنق.

وبعد معاينة فريق من النيابة العامة لموقع الحادث، أمرت النيابة بتشريح الجثة لبيان سبب الوفاة، وتبين أنه نتيجة ضغط شديد على العنق مما حال دون وصول الاكسجين إلى الرئة وكسر في القصبة الهوائية، ما يفيد ان الوفاة ليست طبيعية وأن وراءها سببا جنائيا.
وعليه أحالت النيابة الواقعة للمباحث لإجراء التحريات اللازمة وكشف ملابسات الواقعة، تحت رقم ٣٦٤٦١ لسنة ٢٠١٤ كلي.

وبعد تشكيل عدد من فرق البحث تبين أن وراء الجريمة كل من "داود ل ص"، 45 سنة، وزوجته "فريدة ا" 33 سنة، وأنهما كانا دائما التردد على المجني عليها.

وفي بداية التحقيقات أقر المتهمان بترددهما على المجني عليها بغرض مساعدتها وقضاء احتياجاتها، وأنكرا زيارتها يوم الواقعة، وبمواجهتهما بشهادة الشهود الذين أفادا بدخول المتهمين لمنزل المجني عليها في اليوم السابق لاكتشاف الجثة، وبتضييق الخناق على المتهمين أقرا بارتكابهما جريمة القتل بدافع السرقة.
وأدلى المتهمان باعترافات تفصيلية، بأنهما دخلا إلى منزل المجني عليها خلسة وأثناء بحثهما عن الأموال والذهب، اكتشفت المجني عليها تواجدهما فخشيا من افتضاح أمرهما، فخنقاها حتى فارقت الحياة.
"
هل تتوقع إجراء انتخابات مجلس النواب نهاية هذا العام؟

هل تتوقع إجراء انتخابات مجلس النواب نهاية هذا العام؟