رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي

البابا شنودة عن صيام الرسل: الوظيفة الكهنوتية تكون باختيار الرب

الأحد 07/يونيو/2020 - 10:03 م
البابا شنودة
البابا شنودة
ميرنا ماجد
طباعة
تبدأ الكنيسة القبطية الأرثوذكسية غد الاثنين، صوم الرسل، ويستمر حتى الحادي عشر من يوليو المقبل، وفيه تصلي الكنيسة القداسات بصفة يومية، وتعتبر مدة صوم الرسل هي المدة المتغيرة الوحيدة بين أصوام الكنيسة لتحدد كل سنة بمدة مختلفة بين 14 يومًا حتى 48 يومًا.
ويدخل الأقباط في هذا الصوم تخليدًا لذكرى بدء تلاميذ المسيح التبشير برسالته بين العالم اجمع، وينتهي بعيد الرسل أو عيد استشهاد الرسولين بطرس وبولس، والذي يحل في 12 يوليو المقبل.

في بداية الصوم نسترجع كلمات الراحل قداسة البابا شنودة الثالث، بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية، في عظة بتاريخ 30 مايو 2010 في الإسكندرية، حيث قال:"بمناسبة صوم الرسل أود أن أعلمكم أنه كان أول صيام صامته الكنيسة المسيحية، لأن الرسل صاموا هذا الصيام، ولكن هو ليس أهم صيام، هو أول صيام من جهة التاريخ، لكن ليس أهم صيام، وأهم صيام في الكنيسة هو الصوم الذي صامه السيد المسيح نفسه (الأربعين المقدسة، وأسبوع الآلام، ويتبعهم الأربعاء والجمعة)".
واكمل وقال أول شيء يجب أن تعرفوه عن الآباء الرسل أن السيد المسيح هو الذي اختارهم بنفسه وقال لهم: "لَيْسَ أَنْتُمُ اخْتَرْتُمُونِي بَلْ أَنَا اخْتَرْتُكُمْ" (إنجيل يوحنا 15: 16).

وهذا يرينا أن الوظيفة الكهنوتية تكون باختيار الرب. "لستم أنتم اخترتموني بل أنا اخترتكم" "وأرسلتكم لتصنعوا ثمرًا ويدوم ثمركم" (وَأَقَمْتُكُمْ لِتَذْهَبُوا وَتَأْتُوا بِثَمَرٍ، وَيَدُومَ ثَمَرُكُمْ) فجميعهم كانوا مختارين من الرب.
"
هل تتوقع إجراء انتخابات مجلس النواب نهاية هذا العام؟

هل تتوقع إجراء انتخابات مجلس النواب نهاية هذا العام؟