رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي

في مثل هذا اليوم.. توفي القديس الأنبا يوساب الأبح أسقف جرجا

الأحد 26/يناير/2020 - 02:36 ص
القديس الأنبا يوساب
القديس الأنبا يوساب الأبح أسقف جرجا
ميرنا ماجد
طباعة
في مثل هذا اليوم من سنة 1542 ش 1826 م توفى القديس الأنبا يوساب الأبح أسقف جرجا وأخميم يُعتبر أحد علماء الكنيسة اللاهوتيين، ويُعرف بفكره اللاهوتي العميق وغيرته المتقدة للحفاظ على الإيمان المستقيم. بجانب روحانياته العميقة ونسكياته وفضائله التي اتسم بها ويوجد جسدة إلى يومنا هذا.
ولد بقرية النخيلة ‏بأسيوط سنة 1735 م من أبوين مسيحيين بارين أسمياه يوسف وربياه على حسب التقوى والفضيلة وعكف منذ ‏طفولته على القراءة ودراسة الكتب المقدسة ولما كبر اشتاق إلى حياة الرهبنة فذهب إلى دير القديس الأنبا أنطونيوس ‏في سن 25 من عمره وهناك صار راهبا فاضلا واظهر وداعة ومحبة للحياة النسكية إلى جانب علمه الغزير وخاصة في ‏الأمور اللاهوتية.
وفي إحدى زيارات البابا يوأنس 18 لدير الأنبا أنطونيوس استدعى الراهب يوسف الأنطوني ودار ‏بينهما حديث طويل علم منه البابا مقدار علم الراهب يوسف ورجاحة عقله فأخذه معه إلى البطريركية وعهد اليه ‏ببعض الأمور الإدارية فقام بها خير قيام فارتاح له قلب البابا وأقامه أسقفا على جرجا وأخميم سنة 1791 م فاهتم ‏بافتقاد شعبه وتعليمهم وتقويم أخلاقهم وبث الروح المسيحية في سلوكهم كما قاوم الإرساليات الأجنبية التي بدأت ‏تغزو بلاد الصعيد.
في ذلك الوقت ولكثرة علم الأنبا يوساب كان البابا يوأنس يسند إليه الرد على رسائل بابا روما ‏بأسانيده اللاهوتية العميقة كما كلفه قداسة البابا بجولة تعليمية في الأقاليم المصرية وقد وضع هذا الأسقف ‏الجليل كتبا ومقالات كثيرة لتثبيت المؤمنين في عقيدتهم الأرثوذكسية ولما ادركته متاعب الشيخوخة ذهب إلى دير ‏القديس الأنبا أنطونيوس وتنيح هناك بسلام عن عمر يناهز 91 عاما ومازال جسده كاملا محفوظا في مقصورة ‏بالدير.
"
هل توافق على إجراءات بعض الدول بفرض حظر التجوال لمواجهة فيروس كورونا؟

هل توافق على إجراءات بعض الدول بفرض حظر التجوال لمواجهة فيروس كورونا؟