رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي

المتروبوليت الصوري: القداسة تظهر على الإنسان.. ونعمة الله لا تخفى

الجمعة 17/يناير/2020 - 03:45 م
البوابة نيوز
مايكل عادل
طباعة
ترأس المتروبوليت أنطونيوس الصوري، راعي إيبارشية زحلة وبعلبك وتوابعهما للروم الأرثوذكس، صلاة القداس الإلهي اليوم الجمعة، في كنيسة القديس أنطونيوس الكبير في المعلقة في زحلة.
شارك بالحضور الأرشمندريت توما بيطار مدبر عائلة الثالوث القدوس والأم مريم رئيسة دير القديس يوحنا المعمدان في دوما، والأخوة والأخوات وأبناء الرعية عاون ولفيف من الكهنة والشمامسة.
وقال الصوري، خلال الكلمة التي ألقاها، بمناسبة العيد: "اذهب بِع كل ما لك وتعال اتبعني"، عندما سمع القديس أنطونيوس هذه الآية باع كل أملاكه وترك كل شيء وذهب إلى البرية.
وأضاف "الصوري"، أن حياة القديس أنطونيوس، كان الناس، بمجرد رؤية وجهه، يقتنون السلام.
وتابع الصوري: "القداسة تظهر على الإنسان، ونعمة الله لا تخفى، مَن كان فيه نورُ الله لا يمكن أن يخدع من أي نورٍ آخر".
وتساءل "الصوري"، كيف يمكن لإنسان ساكن في العالم أن يتقدس؟ ماذا نفعل عندما يخاطبنا الرب بكلمته؟ سمع القديس أنطونيوس الكلمة ونفذها، لذا، علينا ألا نتردد عندما يخاطبنا الرب بكلمة إنجيله كل يوم.
واختتم الصوري، في ختام كلمته، القداسة يا أحباء ليست بإنجازات كبيرة. كل الموضوع هو أن نتخلى عن مشيئتنا وأن نختار كلمة الله، حينئذٍ نتواضع وتنزل البركات علينا من فوق بنعمة الله.
وصية القديس أنطونيوس لكم هي: "خذوا الإنجيل وكلمة الرّبّ على محمل الجدّ، وأحيوا بها ببساطة.
"
هل توافق على منع مطربي المهرجانات من الغناء؟

هل توافق على منع مطربي المهرجانات من الغناء؟