رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
اغلاق | Close

البريميرليج.. صلاح يعود للتهديف وقمة مانشستر اشتعلت من نار.. وتوتنهام يعود لمكانته

الأحد 08/ديسمبر/2019 - 10:56 ص
البوابة نيوز
طه عبدالهادى
طباعة
شهدت مباريات أمس السبت، ضمن منافسات الجولة الـ16 من مسابقة الدورى الإنجليزي الممتاز "البريميرليج"، مواصلة فريق ليفربول سلسلة انتصاراته، وعودة محمد صلاح للتهديف مرة أخرى، فيما اشتعلت قمة مانشستر بالنار.
حيث واصل فريق ليفربول الإنجليزي، المحترف ضمن صفوفه محمد صلاح لاعب المنتخب الوطنى، سلسلة انتصاراته المتتالية، بعد الفوز على بورنموث، بثلاثة أهداف دون رد، وذلك على ملعب "فيتنس فيرست".
وشهد اللقاء سيطرة ملحوظة من جانب فريق ليفربول، الذى أحكم سيطرته على مجريات المباراة، التى شهدت ثلاث أهداف عن طريق أليكس أوكسليد تشامبرلين في الدقيقة الـ35، ونابى كيتا في الدقيقة الـ 44، ومحمد صلاح في الدقيقة 54 من عمر اللقاء.
كما عاد محمد صلاح لاعب الفراعنة، للتهديف مرة أخرى، بعد صيام تهديفى دام أربع لقاءات، بعد أن سجل آخر أهدافه في مرمى مانشستر سيتى ضمن منافسات الأسبوع الـ 12، وصناعة الأهداف، حيث صنع أسيست أكثر من رائع لنابى كيتا الذى سجل به الهدف الثانى.
بهذا الفوز واصل الريدز سيطرته على قمة البريميرليج بـ46 نقطة، بينما تجمد رصيد بورنموث عن النقطة الـ16 في المركز الـ15.
ومن مدينة بورنموث إلى مدينة مانشستر، والتى شهدت قمة النار بين مانشستر ستى ومانشستر يونايتد، وذلك على ملعب الاتحاد، حيث استضاف فريق مانشستر سيتى نظيره مانشستر يونايتد، في قمة مانشستر، وذلك على ملعب "الاتحاد"، والتى انتهت بفوز الشياطين الحمر بهدفين لهدف.
وشهدت تلك القمة أحداث مثيرة، حيث حقق فريق اليونايتد فوزًا مستحقًا على نظيره السيتى صاحب الأرض والجمهور، وتوقف اللقاء لما يقرب من دقيقة، بعدما أثارت جماهير الأزرق السماوى، الشغب ومنعت لاعبى الشياطين الحمر من لاعب ركنية في الشوط الثانى.
هذه النتيجة أوقفت سعى فريق مانشستر سيتى لاستعادة قمة البريميرليج الذى توج به للموسمين الماضيين على التوالى، فيما سيطر فريق اليونايتد على المركز الخامس برصيد 24 نقطة.
كما واصل فريق توتنهام تقديم نتائجه الإيجابية أمس السبت بسحقه لنظيره بيرنلى بخمسة أهداف دون رد، وذلك على ملعب "توتنهام الجديد".
وشهدت الفترة الأخيرة سلسلة نتائج إيجابية لفريق توتنهام، وذلك بعد تولى البرتغالى جوزيه مورينيو قيادة فريق السبيرز، ولم يسقط سوى في لقاء وحيد أمام مانشستر يونايتد في الجولة قبل الماضية، بعد خمس مباريات شهدت التفوق لفريقه.
وبعد تولى البرتغالى مورينيو قيادة توتنهام بدء العودة تدريجيًا لمكانته الطبيعية، حيث يحتل المركز السادس برصيد 23 نقطة، فيما تجمد رصيد بيرنلى عند 18 نقطة في المركز الـ 13 من ترتيب البريميرليج.
ads
"
ما هو أفضل فيلم في موسم نصف العام؟

ما هو أفضل فيلم في موسم نصف العام؟