رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
اغلاق | Close

محمد محسن أبوجريشة في حواره لـ"البوابة نيوز": تدريب الفيوم مغامرة في مشواري التدريبي.. وعدم وجود ملعب للفريق يؤثر على مشوار الصعود لـ"الممتاز"

السبت 16/نوفمبر/2019 - 03:42 ص
 محمد محسن أبوجريشة
محمد محسن أبوجريشة
حوار - محمد ماهر
طباعة
ads
الإسماعيلي يحتاج إلى دعم الإدارة والجماهير للحصول على بطولة
أطالب الجميع بالوقوف خلف «البدرى» لتحقيق إنجاز للكرة المصرية
«الأوليمبي» يمتلك نجوم ويقوده جهاز فني خبير
دخل المدرب الشاب محمد محسن أبوجريشة نجم الإسماعيلي السابق عالم التدريب كمدير فني لأول مرة في مشواره التدريبي هذا الموسم من بوابة فريق الفيوم الذي ينافس في المجموعة الأولي الصعيد بالدوري الممتاز بعد مشاورات مكثفة مع المقربين منه لاختيار تجربة جديدة يعتبرها من وجهة نظره مغامرة كبرى تحتاج إلى الصبر والكفاح للوصول إلى أهدافه رغم كل العثرات التي واجهته خلال الفترة الماضية سالكا نهج المدرب الإسباني جوارديولا المدير الفني لفريق مانشتر سيتي. 
ويسعى محمد محسن أبوجريشة إلى تحقيق إنجاز تدريبي له مع فريق الفيوم في الموسم الحالي بعدما لمس حالة من التفاهم والاستعداد لدي مجلس الإدارة لتوفير مطالب الجهاز الفني واللاعبين حسب الإمكانيات المتاحة في النادي الذي يعد حاله مثل باقي الأندية الجماهيرية في دوري المظاليم التي تحتاج إلى دعم من اتحاد الكرة ووزارة الشباب والرياضية. 
في البداية لماذا قبلت مهمه تدريب الفيوم في القسم الثاني؟
نادي الفيوم من الأندية الكبيرة والجماهيرية المحترمة، وقبل تعاقدي مع الفريق وأثناء جلستي مع مجلس إدارة النادي برئاسة المحاسب على مسعود، وجدت أن لديهم الرغبة في تقديم اقصي ما لديهم هذا الموسم لتحسين وضع الفريق عما كان عليه الموسم الماضي، كما اعتقد انها تجربة بالنسبة لي فيها نوع من المغامرة، لكنها خطوة كنت سأتخذها عاجلا إن آجلا، والحمد لله عملت في النادي الإسماعيلي في فتره من الفترات، ولكن كنت في احتياج أن أخذ هذه الخطوة بمفردي، حيث تلقيت أكثر من عرض ولكنها كانت ليست مناسبة لي بسبب اختلاف وجهات النظر في العديد من الأمور أهمها الإمكانيات المادية.
كيف تري فرصة الفريق في الصعود للممتاز؟
نحن نسعي كجهاز فني ولاعبين ومجلس إدارة لتحقيق ذلك، لكن الأمور ليست سهلة، لأن تحقيق حلم الصعود إلى الدوري الممتاز لا يأتي بين ليلة وضحاها وإنما يأتي بالتخطيط مبكرا وتوفير كافة الإمكانيات ليس فقط من بداية الموسم، بل من الموسم الذي قبله، ولكن فريقنا يملك عددا من اللاعبين المميزين، ورغم أن النتائج ليست في صالحنا ولكن ظهرنا في الثلاث مباريات الأخيرة بشكل أكثر من جيد ولولا سوء الحظ الذي واجهنا لكن الوضع أفضل مما نحن عليه.
هل مجلس إدارة نادي الفيوم والجماهير يوفروا لك الدعم الكامل للفريق؟
بكل تأكيد مجلس إدارة نادي الفيوم برئاسة المحاسب على مسعود يقدم لنا وللاعبين الدعم الكامل، وكما قلت لك مسبقا أن هذا كان من أسباب قبول مهمتي مع الفيوم، ومجلس الإدارة يسعى جاهدا لتوفير كافة الإمكانيات المادية والمعنوية التي تساعد الفريق في التواجد في أفضل مركز ممكن في مجموعة الصعيد، ولكن أطالب جماهير الفيوم بالوقوف خلف الفريق هذا الموسم لأن الفريق في أشد الحاجة لدعمهم خاصة أنه موسم استثنائي.
ما هي المشكلات التي واجهتك في تدريب الفيوم حتى الآن؟
تعد مشكله الملعب أكبر مشكلة تواجهنا هذا الموسم، حيث اننا نفتقد اللعب والتدريب داخل محافظة الفيوم وبالتحديد على ستاد الفيوم، ناهيك على أننا نخوض كافة مبارياتنا خارج الفيوم، حيث إن المباريات التي من المفترض أن تكون على أرضنا نلعبها على ملعب الأسيوطي سبورت، الأمر الذي يجعلنا نشعر طول الوقت اننا نلعب كل مبارياتنا خارج أرضنا، بالإضافة إلى أن الفريق يحتاج يوميا إلى قطع مسافة 100 كليو متر ذهابا وايابا لخوض التدريبات على ملعب الأسيوطي، الأمر الذي يجعل اللاعبين يشعرون بالإرهاق المستمر.
هل هناك مشكلات اللعب في مجموعة الصعيد؟
مجموعة الصعيد تتسم بالقوة والشراسة، إضافة إلى أنها تحتاج لنوعيه معينه من اللاعبين التي تكون قادرة على تحمل الأجواء والظروف الصعبة، ولكن من أكبر المشكلات الموجودة هي الملاعب غير الجيدة، التي تؤثر على سير اللعب في بعض الأحيان، إلى جانب بعد المسافات بين الأندية وبعضها البعض، الأمر الذي ما يؤثر دائما بالسلب على بعض المباريات بسبب عامل الإرهاق البدني التي تقع في اللاعبين، فعلي سبيل المثال فقد احتاج فريقي إلى 20 ساعة سفر لكي يخوض مباراة أمام فريق المدينة المنورة في كأس مصر، ثم نعود بعدها بثلاثة أيام لخوض مباراة في الدوري.
ما هي الفرق التي ترشحها عن المجموعة للصعود؟ 
من المبكر الحديث عن الفرق المرشحة أو التي ستصعد عن المجموعة، فمازلنا في البدايات، وظروف هذا الموسم تختلف تماما عن المواسم الماضية، نظرا لقلة عدد الفرق في كل مجموعة، الأمر الذي جعل الأندية تقوم بأقصى تدعيمات لديها لكي تمتلك أفضل عدد من اللاعبين، إضافة إلى تطبيق نظام اللائحة الجديد بهبوط خمس فرق من كل مجموعة، ما جعل الفرق تقاتل بكل شراسة ممكنه في كل مباراة للحصول ولو على نقطة واحدة تأمن بها نفسها في جدول الترتيب، وأعتقد أن ترتيب الجدول الحالي ليس هو الترتيب النهائي التي ستشهده المجموعة، وهناك العديد من المفاجآت ستحدث مع الوقت.
كيف تري نظام مسابقة الممتاز ب في الموسم الحالي؟ وهل اتحاد الكرة يوفر الحيادية والدعم للفرق؟
النظام الجديد لدوري القسم الثاني جيد إلى حد ما وسيكون له فائد كثيرة على الكرة المصرية في المستقبل، بشرط توفير كل الإمكانيات المناسبة لتحقيقه، ولكن كان يجب على اتحاد الكره أن يبلغ الأندية مبكرا حتى تكون في اتم الاستعداد، للظهور بشكل جيد هذا الموسم، وأعتقد أن هذا الموسم سيكون واحدا من أقوى مواسم دوري القسم الثاني أن لم يكون الأقوى.
أما بالنسبة لتوفير اتحاد الكرة الحيادية والدعم الكامل، ففي الحقيقة أنا مستاء من قرارات اتحاد الكره وخاصة لجنة المسابقات التي الأندية خاصة أندية المظاليم في موقف لا تحسد عليه، بعدما قامت مؤخرا بضغط العديد من المباريات في أيام قليلة ما بين مسابقتي دوري القسم الثاني وكأس مصر، والتي أثرت بالسلب على الفرق مع بداية الموسم خاصة أندية الصعيد التي تعاني من بعد المسافات بين الأندية.
أين أنت من تدريب الإسماعيلي في الفترة الحالية؟ وما الذي يحتاجه الدراويش للعودة إلى حصد البطولات؟
نادي الإسماعيلي هو بيتي الذي تربيت فيه وله فضل عليا سواء كنت مدربا أو لاعبا، وأري أن حصلت على فرصتي بشكل جيد وكنت محظوظ بها عن غيري، حيث عملت كمدرب رابع مع الفريق الأول ثم مدرب مساعد ثم مدرب عام ثم توليت منصب المدير الفني للفريق في فتره زمنية قصيرة، وجدت فيها الدعم الكامل من مجلس الإدارة برئاسة المهندس إبراهيم عثمان وجماهير الإسماعيلي التي دائما ما كانت خلف ظهري لاعبا أو مدربا أو حتى أثناء مهمتي الآن مع نادي الفيوم.
وأري أن الإسماعيلي مختلف هذا الموسم عن المواسم الماضية، حيث إن الفريق قام بالعديد من الصفقات والتدعيمات الجيدة ولكن اعتقد أن الفريق بحاجه إلى لاعب في كل مركز من المراكز الأتية مثل مركز الظهير الأيسر ومركز قلب الدفاع ومركز المهاجم، ولكن بشكل عام الفريق أفضل مما كان عليه الموسم الماضي، ويحتاج فقط إلى الدعم المستمر من مجلس الإدارة والجماهير التي هي في المقام الأول روح الفريق.
ما رأيك في تعيين حسام البدري مديرا فنيا للمنتخب وهل كنت تفضل الأجنبي؟
حسام البدري يمتلك خبرات كبيرة مع النادي الأهلي وجاء قرار اتحاد الكرة بتعيينه في ظل الرغبة في منح الثقة لمدرب وطني خلال المرحلة الحالية وهو ما يدفعنا للتكاتف جميعا خلف المنتخب وتجاوز كل ما تم في الفترة الماضية لتحقيق إنجاز كروي جديد، خاصة أننا نمتلك عدد من اللاعبين المميزين ولا داعي للتشكيك في قدرات أي فرد بالجهاز حاليا لتمكنوا من العمل في مناخ إيجابي. 
كيف تري المنتخب الأوليمبي وما فرصته للصعود للأولمبياد؟
لاشك أن المنتخب الأوليمبي خلق حالة جيدة في الشارع المصري مؤخرا، بعد الأداء المميز والرجولي الذي ظهر عليه لاعبي المنتخب في هذه البطولة، خاصة أن منتخبنا يمتلك عدد من اللاعبين المميزين وأصحاب الخبرات لمشاركتهم بصفه أساسية مع أنديتهم في الدوري الممتاز، وأعتقد أن فرصة الصعود لدينا كبيرة لأننا نملك لاعبين مميزين وجهاز فني على أعلى مستوى بقيادة شوقي غريب ومعتمد جمال وشيتوس ومحمد شوقي.
"
هل نجحت حكومة "مدبولي" في تلبية احتياجات المصريين؟

هل نجحت حكومة "مدبولي" في تلبية احتياجات المصريين؟