رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
اغلاق | Close

مدرب جنوب أفريقيا: رمضان صبحي يمتلك شخصية "القائد"

الجمعة 15/نوفمبر/2019 - 06:09 ص
 رمضان صبحى
رمضان صبحى
بلال السيسي
طباعة
يرى ديفيد نوتواني المدير الفني لمنتخب جنوب أفريقيا الأوليمبي، أن رمضان صبحي لاعب المنتخب الوطني المصري هو أفضل لاعبي بطولة أفريقيا تحت ٢٣ سنة حتى الآن.
وتستضيف مصر بطولة الأمم الأفريقية تحت ٢٣ سنة، على ملعبي القاهرة والسلام، بمشاركة ٨ منتخبات أفريقية وهي مصر والكاميرون وغانا ومالي ونيجيريا وكوت ديفوار وزامبيا وجنوب أفريقيا، وتنتهي البطولة يوم الجمعة المقبل، حيث يتأهل أصحاب المراكز الثلاثة الأولى إلى دورة الألعاب الأوليمبية في طوكيو العام المقبل.
وتغزل مدرب جنوب أفريقيا في رمضان صبحي لاعب منتخبنا الوطني بعدما نجح في قيادة الفراعنة باقتدار للتأهل إلى الدور نصف النهائي من البطولة، واقتراب حجز تذكرة التأهل إلى الأوليمبياد بعد المستوى الفني والبدني الرائع الذي قدمه لاعب النادي الأهلي على مدى المباريات الماضية.
وقال المدير الفني لصغار البافانا بافانا إن رمضان صبحي لاعب كبير واكتسب خبرات كثيرة من خلال اللعب في الدوري الإنجليزي، مشددا على أنه ينتظره مستقبل باهر في عالم كرة القدم، بشرط أن يحافظ على مستواه وتركيزه في الساحرة المستديرة.
وأكد ديفيد نوتواني في تصريحات خاصة للبوابة أن لاعب هيدرسفيلد الإنجليزي والمعار للنادي الأهلي أظهر قوة كبيرة مع منتخب مصر، مشيرا إلى أنه أفضل لاعب في البطولة حتى الآن رغم تواجد أكثر من لاعب مميز في صفوف كل منتخب، ولكن رمضان يتفوق على الجميع.
وأردف المدير الفني للمنتخب الجنوب أفريقي: "هناك أكثر من لاعب ظهر بشكل جيد في البطولة، ولكن رمضان صبحي يستحق لقب الأفضل بفضل الشخصية الكبيرة التي اكتسبها والتي أظهرها في مباريات البطولة حتى الآن، أصبح يمتلك شخصية كبيرة بسبب لعبه المبكر في الدوري الإنجليزي، بالإضافة إلى تواجده مع كبار النادي الأهلي حيث اكتسب منهم قوة وشخصية كبيرة ظهرت في الوقت المناسب".
وعاد ديفيد نوتواني ليقول: "بعيدا عن الشخصية، رمضان صبحي لاعب يمتلك إمكانات هائلة للغاية، إنه قوي من الناحية البدنية، ولديه مهارات جيدة، إنه أكثر اللاعبين مرورا من المدافعين في البطولة، وأتمنى استمراره على هذا المستوى وتطويره، سيكون له شأن كبير على خريطة الكرة في القارة السمراء".
ويلتقي اليوم منتخب جنوب أفريقيا مع نيجيريا، في الجولة الثالثة والأخيرة من دور المجموعات للمجموعة الثانية، حيث يحتل منتخب البافانا بافانا المركز الأول في ترتيب المجموعة برصيد ٤ نقاط، بعد الفوز على كوت ديفوار والتعادل مع زامبيا، بينما يحتل المنتخب النيجيري المركز الثاني برصيد ثلاث نقاط.
وعن لقاء اليوم، قال المدير الفني: "بالتأكيد أنها مباراة صعبة للغاية، أتمنى أن يكون اللاعبون استعادوا عافيتهم بشكل جيد، سوف نلعب بكل قوة وجدية من أجل تحقيق الفوز أو التعادل الذي يضمن لنا التأهل للدور نصف النهائي، وقال نسور نيجيريا لاعبون كبار وعلى أعلى مستوى، نحن أيضا لدينا قوام جيد من النجوم، وجاهزون لهذه المعركة القوية".
"
هل نجحت حكومة "مدبولي" في تلبية احتياجات المصريين؟

هل نجحت حكومة "مدبولي" في تلبية احتياجات المصريين؟